nav icon

جولة سريعة في المدينة المحرمة الصينية

 يعتبر مجمع القصر الإمبراطوري الذي يقع في قلب بكين من أهم الأماكن السياحية في الصين ، وقد أُنشأ هذا القصر على يد أسرة مينغ التي تعد أهم رموز الصين التاريخية، بداخل هذا القصر تقبع المدينة المحرمة، التي كان الدخول إليها محظور ، فكان لا يُسمح لموظفي الحكومة بالدخول إليها، بل وحتى العائلة الإمبراطورية كانت لهم صلاحية محدودة في الدخول ، وحده الإمبراطور يونغلي فقط الذي كان يستطيع الدخول إلى أي قسم في المدينة المحرمة، ومن هنا جاءت تسميتها بهذا الاسم ، المدينة المحرمة ...

 

 

تاريخ المدينة المحرمة :
 تم تشييد المدينة المحرمة الصينية التي توجد في مجمع القصر الإمبراطوري كما ذكرنا من قبل في عام 1406 من قِبل الإمبراطور يونغلي في عهد أسرة مينغ ، وتتألف من 980 مبنى وتغطي مساحة 720 الف متر مربع. كما كانت موطن لـ24 إمبراطورًا 14 منهم من سلالة مينغ ، و10 من سلالة كينغ.

 

المدينة المحرمة في الصين

 

وسميت بهذا الاسم لأن الدخول إلى المنطقة كان محظورًا على معظم الأشخاص، ثم تم احتلالها رسميًا من قِبل المحكمة في عام 1420 ، ومن المثير للاهتمام أنه تم قد تم اختيار هذا المجمع في اليونسكو ليكون موقع للتراث العالمي في عام 1987 ، وذلك تقديرًا لأهميته كمركز للطاقة الصينية لمدة خمسة قرون ، فضلًا عن الهندسة المعمارية التي لا مثيل لها ، ودوره الحالي كمتحف للفن وتاريخ الأسرات.

 

 

الفن المعماري في المدينة المحرمة :
وقد اتخذ الشكل المعماري لمجمع القصر الإمبراطوري أسس فنغ شوي الصينية التقليدية للأحجار الكريمة، وتم بناء جميع المباني الهامة داخل المجمع وخاصة تلك الموجودة على طول المحور الرئيسي في اتجاه الجنوب لتكريم الشمس ، وتم ترتيب المباني هكذا لتنقل انطباع عن قوة الإمبراطورية الكبيرة مع تعزيز أهمية الجماعية ونبذ السلوك الفردي ، ويتجلى هذا التصور المعماري في أصغر التفاصيل ؛ فالأهمية النسبية للمبنى لا يمكن الحكم عليها من خلال ارتفاعها أو عرضها فحسب ، بل أيضًا من خلال أسلوب بناء سقفها وعدد التماثيل التي تطفو على قمم السطح.

 

المدينة المحرمة في الصين

 

أهم معالم المدينة المحرمة :
ومن بين المعالم البارزة في المدينة المحرمة  بوابة وو ميريديان ، وهي المدخل الجنوبي الرسمي المهيب للمدينة المحرمة ، ويوجد للجناح الرئيسي مدخل وعنده حيوان ممدود وأرجله الأمامية تشبه أسد الوصي أو أبو الهول ، أما عن البوابة فهي أيضًا واحدة من أطول المباني في المجمع، إذ تقف على ارتفاع 125 قدمًا (38 مترًا)، وكانت إحدى وظائفها الأساسية أن تكون بمثابة خلفية للمظاهر والإعلانيات الإمبريالية.

 

ويكمن خلف بوابة وو فناء كبير يبلغ عرضه 460 قدمًا (140 مترًا)، ويمتد عبره النهر الذهبي (نهر جولدن ووتر) على شكل قوس ، والذي يتم عبوره من خلال خمسة جسور رخامية بيضاء موازية تؤدي إلى بوابة الوئام الأعلى.

 

وتقع المحكمة الخارجية شمال بوابة الوئام العليا ، وهي قلب المدينة المحرمة ، حيث تقع القاعات الإدارية الرئيسية الثلاثة فوق شرفة من الرخام لها ثلاث طبقات تطل على ساحة ضخمة ، وتضم المنطقة حوالي سبعة أفدنة (ثلاثة هكتارات) ، والتي تعد مساحة كافية لاستقبال عشرات الآلاف من الأشخاص لتكريم الإمبراطور .

 

المدينة المحرمة في الصين

 

وهناك ارتفاع فوق الفضاء يقف عليه عرش الإمبراطور ، ويبلغ قياس هذه القاعة 210 × 122 قدمًا (64 × 37 مترًا) ، وهي أكبر مبنى منفرد في المجمع ، بالإضافة إلى أنها واحدة من أطول المباني التي تقترب من نفس ارتفاع بوابة وو تقريبًا، وكانت هذه القاعة مركز البلاط الإمبراطوري، وإلى الشمال ، على نفس الشرفة الثلاثية ، يمكنك الوقوف في قاعة التناغم وقاعة الحفاظ على الوئام وهي أيضًا مواقع هامة للوظائف الحكومية.

 

وتقع الحديقة الإمبراطورية في أقصى شمال المدينة المحرمة ، وتبلغ مساحتها 3 فدان (1.2 هكتار ) ، وقد جاء تصميم الحديقة الإمبراطورية ، بعيدًا عن التماثيل الصارمة لبقية المجمع، وذلك لأنها صممت كمكان كمكان لاسترخاء الإمبراطور ، وياتي ذلم مع ترتيب خيالي من الأشجار وبرك الأسماك والزهور وتماثيل النحت ، وفي وسطها تقف قاعة السلام الإمبراطوري ، وهيكل الداويست حيث كان الإمبراطور يجلس للتأمل.

 

 

المدينة المحرمة لم تعد مقرًا لسلطة :
توقفت المدينة المحرمة عن كونها مقر حكومة إمبراطورية تشينغ (مانشو) مع الثورة الصينية في الفترة ما بين عامي 1911 و 1912 ، وعلى الرغم من أن بعض المباني القديمة التي تم إصلاحها وإعادة بنائها منذ القرن الخامس عشر قد ضاعت بسبب الخراب الذي أحدثته الثورة وخلال الحرب مع اليابان (1937-1945) ، إلا إنه قد تم الحفاظ على الموقع ككل، وسُمح لبويي ، آخر إمبراطور في أسرة تشينغ ، بالعيش هناك بعد تنازله ، لكنه ترك القصر وبكين سرًا في عام 1924 ، وفي أواخر القرن العشرين ، تم ترميم العديد من مباني القصر.

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading