nav icon

ما هى اسباب ونتائج الثورة الروسية ؟

الثورة الروسية او الثورة البلشفية كما يطلق عليها هي الثورة التي غيرت مجرى التاريخ ، فقد ادى اندلاع الثورة الروسية في عام 1917 الى تكوين كيان الاتحاد السوفيتي الذي تم تفككيه في اواخر القرن العشرين ، والثورة الروسية كانت بسبب عدد من الاضطرابات والاحتجاجات الشعبية ضد حكم القيصر الروسي نيكولاس الثاني ، وكان من اشهر قادة الثورة الروسية فلاديمير لينين الذي كان له اثر كبير في الثقافة الروسية وفي العديد من دول العالم ، وكان يطلق على ثوار الثورة الروسية اسم البلاشفة .

 

والثورة الروسية كانت واحدة من اهم الاحداث السياسية في القرن العشرين ، وكانت هذه الثورة هي نهاية حكم اسرة رومانوف والتي حكمت روسيا لعدة قرون ، وخلال الثورة الروسية قاد فلاديمير لينين البلاشفة للاستيلاء على الحكم وانهاء حكم القيصر المستبد ، ثم تأسيس الحزب الشيوعي للاتحاد السوفيتي في وقت لاحق من الثورة الروسية .

 

 

متى بدأت الثورة الروسية ؟
في خلال القرن التاسع عشر ، كان النظام الروسي يمارس العبودية على السكان والتي كانت شكل من اشكال الاقطاع ، حيث كان يتم اجبار الفلاحين الذين لا يمتلكون اراضي على العمل في خدمة النبلاء الذين يمتلكون الاراضي ، وكانت هذه الممارسات قد اختفت من معظم دول اوروبا الغربية في نهاية العصور الوسطى .

 

وفي عام 1861 قامت الامبراطورية الروسية بألغاء العبودية وتحرير العبيد ، وهذه الخطوة كان لها اثر ايجابي في تمكن الفلاحين من تنظيم انفسهم والتخطيط لاندلاع الثورة الروسية فيما بعد .

 

وفي السنوات الاولى من القرن العشرين كانت روسيا احد الدول الاكثر فقرا في اوروبا ، وكان معظم السكان من الفلاحين الفقراء وعدد قليل كان يعمل كعمال في المجالات الصناعية ، وكانوا ايضا يعانون من الفقر ، وكانت دول اوروبا الغربية تنظر الى روسيا على انها دولة متخلفة وفقيرة .

 

في مطلع عام 1917 وبالتحديد في شهر فبراير 1917 في بدأت تندلع الاحتجاجات الشعبية انحاء روسيا الامر الذي ادى الى نهاية حكم القيصر وتشكيل الاتحاد السوفيتي ، وعلى الرغم من ان الثورة الروسية استمرت لعدة اشهر قصيرة ، الا ان الاضطرابات الاجتماعية التي نتجت عن الثورة الروسية استمرت لعدة عقود .

 

الثورة الروسية

 

احتجاجات عام 1905 :
في بدايات القرن العشرين حدثت تغييرات اجتماعية وسياسية كبيرة في روسيا ، ففي الفترة ما بين عامي 1890 و 1910 تضاعف عدد سكان مدن روسيا الكبرى مثل موسكو وسانت بطرسبورج ، مما ادى الى اكتظاظ السكان وتدني مستوى المعيشة ، كما كانت الظروف المناخية القاسية في شمال اوراسيا وسلسلة الحروب التي اندلعت في تلك الفترة بدءا بـ حرب القرم التي اندلعت في الفترة ما بين 1854 الى 1856 ، كانت حروب مكلفة من الناحية الاقتصادية ، مما ادى الى حدوث نقص كبير في الموارد الغذائية في الامبراطورية الروسية .

 

كل هذه العوامل ادت الى اندلاع الاحتجاجات الكبيرة للعمال الروس ضد النظام الملكي في عام 1905 ، الامر الذي ادى الى حدوث مذبحة في يوم الاحد الدامي كما يطلق عليه ، حيث تم قتل مئات المتظاهرين العزل وجرح الالاف على يد قوات النظام الروسي ، وقد اثارت هذه المجرزة الشعب الروسي ، مما ادى الى حدوث سلسلة من الاحتجاجات العنيفة في جميع انحاء البلاد .

 

 

القيصر نيكولاس الثاني والثورة الروسية :
بعد مذبحة احتجاجات عام 1905 ، وعد نيكولاس الثاني قيصر روسيا بسلسلة من الاصلاحات عن طريق تشكيل مجموعة من الجمعيات التمثيلية ، الا ان روسيا دخلت في الحرب العالمية الاولى في اغسطس من عام 1914 لدعم الصرب وحلفائهم الفرنسيين والبريطانيين ، وكانت مشاركة روسيا في الحرب العالمية الاولى سببا في انهيار الامبراطورية الروسية في وقت لاحق .

 

فمن الناحية العسكرية ، لم تكن روسيا قوية في الصناعات العسكرية مثل ألمانيا ، ولذلك كانت خسائر روسيا اكبر من خسائر اي دولة اخرى مشاركة في الحرب ، الامر الذي ادى الى حدوث نقص كبير في الغذاء والوقود وخصوصا مع ارتفاع التضخم الاقتصادي وتعطل الاقتصاد بسبب النشاط الحربي المكلف .

 

 

راسبوتين والقيصر :
وفي عام 1915 ، غادر القيصر نيكولاس الثاني العاصمة الروسية سانت بطرسبورج لتولي قيادة الجيش الروسي ، وفي غياب زوجها بدأت سزارينا أليكساندرا زوجة القيصر (والتي كانت لا تحظى باي شعبية على الاطلاق في روسيا) ، بانهاء خدمة عدة مسئولين منتخبين ، وزيادة نفوذ وتأثير مستشارها المثير للجدل غريغوري راسبوتين على السياسة الروسية .

 

وفي عام 30 ديسمبر 1916 قام النبلاء الروس بانهاء نفوذ راسبوتين وقتله ، وفي نفس الوقت فقد معظم السكان الثقة في قيادة القيصر الفاشلة ، فقد كان الفساد الحكومي متفشيا ، والاقتصاد الروسي في اسوأ حالاته ، وكان القيصر نيكولاس الثاني قد قام بحل البرلمان الروسي الذي تأسس بعد ثورة 1905 عدة مرات ، وذلك عندما عارض البرلمان اوامر القيصر ، وبالاضافة الى السخط الشعبي انضم المعتدلون الى العناصر الراديكالية الروسية في الدعوة للاطاحة بالقيصر .

 

 

الثورة الروسية عام 1917 :
في فبراير من عام 1917 خرج المتظاهرون في شوارع سانت بطرسبورج يبحثون عن الخبز ، وبدعم من حشود العمال الصناعيين المضربين عن العمل ، اشتبك المتظاهرون مع الشرطة ورفضوا مغادرة الشوارع ، وفي 11 مارس تم استدعاء المزيد من القوات الى العاصمة سانت بطرسبورج لقمع الانتفاضة ، وفي العديد من المواجهات فتحت الشرطة النار على المتظاهرين الامر الذي ادى الى قتل العديد منهم ، ولكن ذلك لم يؤثر على المتظاهرين الذين ظلوا في الشوارع مما جعل قوات الشرطة تبدأ في التراجع .

 

في 12 مارس قام البرلمان بتشكيل حكومة مؤقتة ، وبعد اقام قليلة قام القيصر نيكولاس الثاني بالتخلي عن العرش وانهاء قرون من حكم اسرة رومانوف الروسية ، وقامت الحكومة المؤقتة ومن بينهم المحامي الشاب ألكسندر كيرنسكي الذي كان وزيرا للحرب برنامجا ليبراليا للحقوق ، مثل حرية التعبير والمساواة امام القانون وحق النقابات في الانشاء والاضراب ، واكدوا على معارضتهم لاحداث العنف في الثورة الروسية .

 

وواصل كيرنسكي زيادة المجهود الحربي الروسي ، فعلى الرغم من ان مشاركة روسيا في الحرب العالمية الاولى كانت لا تحظى بشعبية كبيرة ، الا ان استمرارها في تلك الحرب ادى الى تفاقم مشاكل الغذاء والوقود ، مما ادى الى استمرار الاضطرابات ، وقام الفلاحون بنهب المزارع والمتاجر .

 

 

الثورة الروسية (البلشفية) :
في 6 نوفمبر 1917 قام الثوار اليساريون بقيادة فلاديمير لينين بانقلاب شبه دموي ضد الحكومة المؤقتة ، وتم تشكيل حكومة جديدة من مجموعة من الزعماء من الطبقة البرجوازية الرأسمالية الروسية ، ولكن لينين دعا الى انشاء حكومة سوفيتية تحكمها مجالس الجنود والعمال والفلاحين ، بدلا من تلك الحكومة الجديدة ، وسرعان ما احتل البلاشفة وحلفاؤهم المباني الحكومية وغيرها من المواقع الاستراتيجية في العاصمة ، وقاموا بتشكيل حكومة جديدة بقيادة لينين ، الذي اصبح ديكتاتور اول دولة شيوعية في العالم .

 

تعرف على تاريخ نهاية الاتحاد السوفيتي

 

الحرب الاهلية الروسية :
اندلعت الحرب الاهلية الروسية في اواخر عام 1917 بعد انتهاء الثورة الروسية ، وكان من بين الفصائل المتحاربة الجيش الابيض والجيش الاحمر ، وكان الجيش الاحمر يقاتل في جانب حكومة لينين البلشفية ، وكان الجيش الابيض يمثل مجموعة من القوات المتحالفة من بينهم الملكيين والرأسماليين ومؤيدي الاشتراكية الديمقراطية ، وقد انتهت الحرب الروسية الاهلية في عام 1923 عندما اعلن الجيش الاحمر الموالي لفلاديمير لينين الانتصار واعلان انشاء الاتحاد السوفيتي .

كتب : سماح سعد
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading