nav icon

10 طرق سوف تؤدي لفقدان الشعاب المرجانية

يطلق على الشعاب المرجانية أيضا اسم " غابات البحر المطيرة " والشعاب المرجانية تمثل حوالي ثلث الحياة البحرية ، هذه الهياكل المذهلة الموجودة تحت الماء يستغرق تكوينها سنوات عديدة ، وللأسف بسبب التهديدات الطبيعية والصناعية فإن عدد الشعاب المرجانية اليوم يتلاشى بمعدل مقلق للغاية ، واليكم 10 طرق سوف تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية .

 

 

10- الزلالزل تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

 الزلالزل تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

الزلالزل تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

الشعاب المرجانية في بحيرة بليز تحت إشراف ريتشارد أرونسون وفريقه من معهد فلوريدا للتكنولوجيا ، وقد قدروا عمر الشعاب المرجانية انه يتراوح بين 8000 و 9000 سنة .

 

وفي أيار /مايو 2009 ، هز زلزال قوته 7.3 درجات منطقة البحر الكاريبي الغربية ودمر نصف الشعاب المرجانية ، وقبل كارثة الزلزال كانت الشعاب المرجانية مازالت تتعافى من الأضرار السابقة بسبب الأمراض وتبيض المرجان ، والأسوأ من ذلك ، لم يتم ربط الشعاب المرجانية بحزم على جدران البحيرة ، لذلك تم تدمير جزء كبير من هذه الشعاب المرجانية فى الزلزال .

 

الشعاب المرجانية يمكن أن تعود ولكن كما يقول ارونسون وفريقه قد يستغرق ذلك حوالي 2000 إلى 4000 سنة قبل أن تعود هذه الشعاب لسابق عهدها .

 

 

9- درجات الحرارة الباردة المفاجئة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

درجات الحرارة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

درجات الحرارة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

ارتفاع درجة حرارة مياه البحر يضطر الشعاب المرجانية إلى طرد الطحالب التكافلية التي تعيش في أنسجتها ، وهذا يجعل لونها أبيض ، وهو رد فعل يعرف باسم تبييض المرجان ، في حين أن تبييض المرجان يحدث عادة بسبب ارتفاع درجة الحرارة ، لكن الانخفاض الشديد فى درجات الحرارة يمكن ان يؤدى ايضا الى هذه الظاهرة .

 

فلوريدا هي موطن احد أكبر الشعاب المرجانية في الولايات المتحدة ، ولكن في كانون الثاني /يناير 2010 ، عانت البلاد من برودة شديدة لم تتعرض لها في التاريخ منذ عام 1940 ، وأحدثت أضرارا جسيمة للمحاصيل ، ولكن احدثت اضرار أكثر في الشعاب المرجانية الموجودة تحت الماء ، ولوحظ أن درجة حرارة المياه في بعض المناطق انخفضت لدرجة خطير وكانت حوالى 10 درجة مئوية .

 

عندما درس ديجو ليرمان وفريقه في فلوريدا هذه الشعاب المرجانية بعد الدمار ، صدموا عندما عثور على موت عدد كبير من الشعاب المرجانية ، حيث عانت الشعاب المرجانية من تبييض المرجان الذي قتل العديد من الأنواع ، بما في ذلك مونتاستيريا كفرنوسا الذى يرجع تاريخه إلى قرن من الزمان .

 

 

8- تسريب النفط يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

تسريب النفط يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

تسريب النفط يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

أدى انفجار النفط الموجود بالقرب من خليج المكسيك إلى صدمة العالم في نيسان /أبريل 2010 ، وأدى الحادث إلى إصابة العديد من العمال بسبب أحد أسوأ الانسكابات النفطية في التاريخ .

 

وبعد وقوع الكارثة ، شعر العلماء بالقلق على الفور من تأثير أعمدة النفط على الشعاب المرجانية الموجودة تحتها ، هذه الأعمدة هي الكرات الضبابية المتكونة بواسطة النفط والغاز الطبيعي ومشتتات تسمى كوريكسيت ، فهى لا تطفو في السطح وبدلا من ذلك تستقر فى قاع البحر .

 

ولا توجد دراسات سابقة تفسر بدقة خطر النفط والمشتتات على الحياة البحرية التي تعيش في المياه العميقة ، ولكن الخبراء قيموا الأضرار المحتملة ، ويعتقدون أن أعمدة النفط يمكن أن تلحق الضرر عن طريق منع إمدادات الأكسجين وبالتالي خنق المرجان ، كما يعتقدون أن الأعمدة السامة يمكن أن تدمر أيضا قدرة المرجان على التكاثر .

 

 

7- الأعشاب البحرية القاتلة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

الأعشاب البحرية القاتلة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

الأعشاب البحرية القاتلة تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

قد تبدو الأعشاب البحرية غير ضارة ، ولكنها يمكن أن تكون في الواقع قاتلة للشعاب المرجانية ، وتوجد العديد من أنواع الأعشاب البحرية القاتلة في المحيط الهادئ والبحر الكاريبي ومن هذه الانواع كلوروديسميس فاستيجياتا ، وتحتوى هذه الاعشاب البحرية على مواد كيميائية معينة يمكن أن تؤدى الى تبييض الشعاب المرجانية القريبة منها .

 

ويعتقد الخبراء أن الأعشاب البحرية تطلق هذه المواد الكيميائية لحماية نفسها من العدوى الميكروبية ، او انها تستخدمها كسلاح ضد الأعشاب البحرية الأخرى ، ولكن من الواضح أن الشعاب المرجانية تتفاعل سلبا عندما تتعرض لهذه المواد الكيميائية ، وذلك في نفس الوقت الذي نفقد فيه الشعاب المرجانية بسبب قضايا رئيسية مثل تغير المناخ والصيد الجائر .

 

 

6- تلوث البلاستيك يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

تلوث البلاستيك يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

تلوث البلاستيك يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

القاء قطعة من البلاستيك في البحر يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة للحيوانات المائية بما في ذلك الشعاب المرجانية ، فقد تتناولها الحيوانات التي تأكل العوالق ، وهى خطرة عند استهلاكها لأنها تسبب عسر هضم .

 

وتم اجراء دراسة عن تأثير البلاستيك الملوث على الشعاب المرجانية ، وأخذ مجموعة من الباحثين شعاب مرجانية من الحاجز المرجاني العظيم ووضعوها في ماء ملوث بالبلاستيك ، ثم فحصوا الشعاب المرجانية بعد ليلتين ووجدوا جزيئات بلاستيكية عالقة بالفعل في معدتهم .

 

الشعاب المرجانية عادة تحصل على طعامها من الطحالب التي تعيش بداخلها ، ولكنها تتغذى أيضا على الزوبلانكتونس والكائنات الدقيقة الأخرى الموجودة في المياه المحيطة بها ، وحقيقة أنها يمكن أن تأكل أيضا الجسيمات البلاستيكية شئ مقلق ، وقد يكون له آثار سلبية على الهضم ، وهو ما يشكل تهديدا لبقائهم على قيد الحياة ، ويمكن أن يؤثر التلوث البلاستيكي الصغير على الشعاب المرجانية الشاسعة وهذا يمكن أن يضر بالنظام الإيكولوجي البحري .

 

 

5- نجم البحر يتغذى على الشعاب المرجانية :

نجم البحر يتغذى على الشعاب المرجانية

نجم البحر يتغذى على الشعاب المرجانية

 

نجم البحر هو المفترس رقم واحد لـ الشعاب المرجانية الموجودة فى الحاجز المرجاني العظيم ، نجم البحر مغطى بالأشواك السامة ويوجد في الهند والمحيط الهادئ منذ أكثر من 30 عاما ، وتتغذية هذه اللافقاريات على الشعاب المرجانية الحساسة ، وتسببت فى ما يقرب من نصف خسائر الشعاب المرجانية .

 

على الرغم من ان هذه الحيوانات المفترسة يمكن أن تساعد في احداث التوازن فى حالة النمو السريع لـ الشعاب المرجانية عن طريق التغذية عليها ، الا ان تفشي نجم البحر يعد حالة أكثر خطورة ، حيث ان خلال موسم التفريخ ، يمكن أن ينتج نجم البحر 65 مليون بيضة ، ولدى نجم البحر الصغير عدد قليل من الحيوانات المفترسة ، لذلك لديهم فرصة كبيرة للبقاء على قيد الحياة حتى سن البلوغ ، وبالطبع ذلك يؤدى الى فقدان جزء كبير من الشعاب المرجانية .

 

 

4- الشحن يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

الشحن يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

الشحن يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

في نيسان /أبريل 2010 ، قامت سفينة شنغ نينغ 1 ، وهي سفينة شحن صينية ، بتجريف ضحلة دوغلاس عند الحاجز المرجاني العظيم ، وبعد حوالى اربعة اشهر وقعت حوادث مماثلة فى الهند عندما اصابت ثلاث سفن مختلفة الشعاب المرجانية على طول جزيرة مومباى وكافاراتى وهى ثانى اكبر الشعاب المرجانية فى المياه الهندية .

 

كما أن النفايات الغذائية والصرف الصحي القادم من سفن الرحلات البحرية تضر أيضا بالحياة البحرية ، وفقا لتقرير وكالة حماية البيئة في عام 2008، هذه النفايات تزيد من الطحالب السامة التي يمكن أن تسمم الشعاب المرجانية .

 

 

3- الصيد الجائر يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

الصيد الجائر يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

الصيد الجائر يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

الصيد المفرط هو السبب الرئيسي لانقراض العديد من الحيوانات المائية وربما هو التهديد البشري الأكثر تدميرا لـ الشعاب المرجانية ، ويمكن أن يؤدي الصيد المفرط إلى تعطيل توازن النظم الإيكولوجية البحرية ، وبالاضافة الى ذلك ، فإن أساليب الصيد التي تستخدم اليوم يمكن أن تضر بـ الشعاب المرجانية بشكل خطير .

 

فعلى سبيل المثال ، استخدام الشباك فى الصيد يسحق الشعاب المرجانية ويقطعها بسبب الآلات القوية التي تستخدم للوصل لقاع البحر ، يتم جمع الشعاب المرجانية أيضا باستخدام السيانيد ، وذلك لوضعها في أحواض السمك ، الصيد باستخدام الديناميت أيضا منتشر ، حيث ان انفجار الديناميت يمكن أن يقتل العديد من المخلوقات الموجودة تحت الماء .

 

وعلى الرغم من وجود قوانين لمكافحة الصيد المفرط ، الا ان هذه الممارسات ما زالت سائدة ، وسوف يساهم ذلك فى انقراض الشعاب المرجانية الذى قد يحدث قريبا جدا .

 

 

2- النفايات البشرية تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

النفايات البشرية تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

النفايات البشرية تؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

ازدهرت أنواع من الشعاب المرجانية مثل مرجان الخورن في منطقة البحر الكاريبي وفلوريدا كيز ، ولكن مرضا يعرف باسم الجدري الأبيض قد أهلك 90٪ منها خلال 15 عاما .

 

وكان سبب المرض مادة تسمى سيراتيو مارسيسنس ، وعادة ما توجد في نفايات البراز القادمة من البشر والحيوانات الأخرى ايضا ، هذا المرض يخلق بقع بيضاء يمكن أن تدمر أنسجة المرجان ، ويجعل هيكلها العظمي يتعرض للخطر ، الشعاب المرجانية المريضة تفرز المخاط المفرط والرائحة النفاذة والأنسجة الميتة ، وتكون على وشك الموت في غضون 24 ساعة .

 

 

1- واقي الشمس يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية :

واقي الشمس يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

واقي الشمس يؤدى الى فقدان الشعاب المرجانية

 

اثبتت دراسة حديثة ان قطرة واحدة من واقي الشمس سوف تسبب تبيض أقرب الشعاب المرجانية ، ويرجع ذلك إلى عنصر يسمى الأوكسيبنزون ، وهو مركب شديد السمية يوجد عادة في مستحضرات واقي الشمس التي تنتجها العديد من الشركات الكبيرة .

 

يمكن أن يحدث تسمم لـ الشعاب المرجانية بطرق عديدة ، العديد من السياح يمكنهم تلويث المياه عن طريق وضع واقي الشمس على بشرتهم ، عند السباحة فان السياح غالبا يتركون بقعة نفطية في المياه والتي يمكن أن تصل إلى الشعاب المرجانية ، هذه البقع لا تضر فقط بـ الشعاب المرجانية ولكن يمكن ان تضر ايضا بالحياة البحرية ، لذلك فان التوعية ضرورية لتجنب اختفاء الشعاب المرجانية فى المستقبل القريب .

 

كتب : سماح سعد
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading