nav icon

من هو الفيلسوف جورج هيجل ؟

كان الفيلسوف جورج فيلهلم فريدريش هيجل واحد من المبدعين الالمان ، حيث تتطرق بنظرياته الى كيف ان التناقضات تكون متكاملة في نهاية المطاف الى تكون الكل ، وكان دائما ما يقول "المآسي الحقيقية في العالم ليست سوي صراعات بين الحق والباطل" .

 

ملخص عن حياة الفيلسوف هيجل :
ولد جورج فيلهلم فريدريش هيجل في 27 اغسطس عام 1770، في شتوتجارت، المانيا، ودرس الفلسفة والكلاسيكيات في توبنجن ، وبعد تخرجه اصبح معلما ومحررا ، وبدأ في استكشاف اللاهوت ، والفيلسوف هيجل درس في هايدلبرج وبرلين، وعمل على نشر الفكر الجدلي ونظريات مجملة ، وتوفي هيجل عام 1831 .

 

حياة الفيلسوف هيجل السابقة :
ولد الفيلسوف هيجل عام 1770 في شتوتجارت، المانيا ، وكان هو الاخ الاكبر لثلاثة اطفال ولدوا لجورج لودفيج، الذي كان يعمل في الخدمة المدنية، ووالدته ماريا ماجدالىنا، ابنة محامي رفيع المستوى في محكمة فورتمبيرج،  وعلمته والدته اللاتينية قبل ان يبدأ الذهاب الى المدرسة اللاتينية في سن الخامسة ، وذلك بعد ذهابه الى المدرسة الالمانية في سن الثالثة ، وتوفت والدته اثر حمى بينما كان هيجل في بداية سن الشباب ، وكان دائما يقول انها كانت السبب وراء حبه للتعلم وهي من جعلته يمتص بشوق كتابات فلاسفة التنوير .

من هو الفيلسوف جورج هيجل ؟

بعد دراسته في المدرسة التحضيرية اليستر في شتوتجارت، ذهب هيجل للدراسة في مدرسة الفن الاكليريكية في جامعة توبينج ، فقد كان والده يحثه دوما على الانضمام الى رجال الدين ، ولكن الصداقات المزورة التي كانت تحدث مع الطلاب الآخرين امامه ، اثارت اهتمام هيجل في تشكيل فلسفته الخاصة، التي خربت تأثير الفلسفات الشعبية الاخرى مثل فلسفة ارسطو ، وعندما تخرج هيجل،اصبح معلما خاصا .

 

هيجل وتحديد فلسفته :
عندما توفي والد هيجل قبل عام 1800، وترك له ميراثا صغيرا، وكان هيجل قادرا وقتها على التركيز بشكل اكبر على نظامه الفلسفي ، فقد بدأ مع مواضيع دينية واجتماعية، ولكنه ايضا بدأ في التحرك نحو المزيد من الاصلاح التربوي ، واستطاع هيجل ان يضع نظام محكم لفلسفة خاصة به دمج فيها كل من التاريخ، والاخلاق، والحكومة والدين، وبدأ ينشر رسائله الفلسفية، بينما كان يعمل محاضر جامعي ولكنه كان لا يتقاضي اجرا على هذا جنبا الى جنب مع اصدقاء قدامى له من الجامعة .

 

وفي نهاية المطاف فلسفة هيجل قابلت الكثير من الرفض فهي كانت بعيدة عن النظريات الشعبية الاخرى ، فطور فلسفته هذه الى ما يسمي بالتفكير الجدلي، والذي كان يقصد به ان يكون جزء واحد من نظام علمي شامل،وخلافا لفلسفة ارسطو، كانت فلسفة هيجل ليست "طريقة" او مجموعة من المبادئ، ولكنها كانت فلسفة تجريبية، فقد استعان بتجارب اصبحت هي نقاط البيانات في تشكيل فلسفته ، وكان دائما يقول ان " العقلانية هي الشئ الوحيد الحقيقي "، فهو كفيلسوف ادرك كيفية توظيف طريقة جديدة وغير مسبوقة من التفكير .

 

ومنذ عام 1808 الى عام 1815 درس الفيلسوف هيجل الفلسفة وشغل منصب مدير مدرسة في نورمبرج بعد ان عمل لفترة وجيزة كرئيس تحرير لصحيفة، وهو منصب غير محبوب كثيرا لشخص بمثل ثقافته ، وخلال هذا الوقت، كان عمر الفيلسوف هيجل حوالى 40 عاما ، وقتها تزوج من ماري فون ، وانجبت له ثلاثة اطفال معا ، فكانت له ابنة توفت في سن الطفولة، وولدين ذكور وهم كارل وعمانوئيل .

 

وفي عام 1816، اصبح الفيلسوف هيجل له كرسي خاص به في قسم الفلسفة في جامعة هايدلبرج ونشرت له هناك موسوعة العلوم الفلسفية ، والتي جلبت له شهرة وتقدما ساحق الى كرسي الفلسفة في جامعة برلين .

 

موت الفيلسوف هيجل وتراثه :
مات الفيلسوف هيجل في برلين يوم 14 نوفمبر 1831، وذلك اثناء تفشي وباء الكوليرا ،وفي عام 1820 نشر العديد من محاضراته، ونُشرت له اعمال اخرى بعد وفاته ، ويعتبر الفيلسوف هيجل هو من آخر بناة النظام الفلسفي العظيم في العصر الحديث .

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading