يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

أكثر 10 أشياء مدهشة للقيام بها في رامساو بألمانيا

عندما تخطط لرحلتك إلى ألمانيا، ربما لا تكون بلدة رامساو مدرجة في قائمتك، ولكن يجب أن تكون كذلك، وهذه البلدة الصغيرة الواقعة في جبال الألب البافارية رائعة الجمال قدر الإمكان، وهناك الكثير لتفعله في المناطق المحيطة إذا كنت من هواة الأنشطة الخارجية وترغب في تجربة الثقافة الألمانية التقليدية، ويمكن أن تكون رامساو أيضا المكان المثالي للراحة وإعادة شحن بطاريتك لفترة قصيرة، أو لقضاء إجازة رومانسية منعزلة مع شريك حياتك، وعلى الرغم من أن هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 1800 شخص في البداية قد لا تبدو وكأن لديها الكثير لتفعله، إلا أن هناك في الواقع عددا كبيرا من الأنشطة في المنطقة وحولها.

 

1- كنيسة القديس سيباستيان في مدينة رامساو:
هذه هي الصورة المثالية لألمانيا، تلك المستخدمة في كل كتيب سياحي، وفي المقدمة، ترى كنيسة صغيرة جميلة وجدول جبلي صاخب، وفي الخلفية، لديك إطلالة رائعة على جبال الألب، وبغض النظر عن الوقت من العام الذي تزور فيه بلدة رامساو، ستكون هذه صورة تستحق البطاقة البريدية لذا لا تفوت الفرصة.

رامساو

2- وادي جورج ويمباتشكلام في مدينة رامساو:
لن أتعب أبدا من المشي لمسافات طويلة في جبال الألب، حيث تقع رامساو إلى الشمال مباشرة من متنزه بيرشتسجادن الوطني، لذا من الأفضل أن تصدق أن هناك نزهة رائعة في المنطقة، ولكن بغض النظر عن نوع المتجول الذي تقوم به، من أكثر الرحلات اليومية غير الرسمية إلى الرحالة الشغوف، توجه إلى وادي جورج ويمباتشكلام و استمتع بنزهة على طول المسار الخشبي عبر المضيق، والشلالات والمساحات الخضراء في الوادي جميلة، ووادي وامباك هو كل ما فكرت به لمروج جبال الألب.

 

3- بحيرة هينترسي في مدينة رامساو:
تقع رامساو بالقرب من بحيرة هينترسي الجميلة، وهي بحيرة جبلية لا مثيل لها، والمياه صافية بشكل مذهل، والجبال ترتفع من حول حواف البحيرة، ةسواء اخترت ركوب القوارب في البحيرة، أو التجول حول البحيرة، أو أي شيء آخر، ستجد نفسك مع مناظر رائعة بزاوية 360 درجة للطبيعة في أفضل حالاتها، وفي الواقع، تشتهر البحيرة بالفنانين من العديد من الوسائط المختلفة، الذين لا يبدو أنهم يحصلون على ما يكفي من المكان.

 

4- الغابة المسحورة في مدينة رامساو:
تعتبر الغابة المسحورةالتي تحمل اسما مناسبا، مكانا آخر على قائمة الأماكن السحرية حقا التي يمكنك زيارتها أثناء رحلتك إلى رامساو، وتم تشكيل المنطقة من خلال شلال صخري منذ بضعة آلاف من السنين، وهذا يعني أنها بالكامل من الزوايا الصغيرة والشقوق التي لا تراها في الغابات الأخرى، واليوم، هناك نهر يتدفق عبر الوادي، بمياه صافية بشكل لا يصدق (وإن كانت شديدة البرودة) من أنقى درجات اللون الأزرق، وكما هو الحال مع - وادي جورج ويمباتشكلام هناك طريق سهل يمكنك السير فيه لمشاهدة أفضل أجزاء الغابة.

 

5- التحديق بالنجوم في مدينة رامساو:
لم تر أبدا سماء مرصعة بالنجوم إلا إذا كنت في مكان مجهول مثلك في رامساو، ومع وجود أقرب مدينة رئيسية على بعد أكثر من 10 أميال وعالية في جبال الألب، ستشعر كما لو أنه يمكنك رؤية أعماق الكون، ولا شيء يجعل ليلة رومانسية مثل المناظر الطبيعية تحت السماء المليئة بالنجوم، حتى في الصيف، على الرغم من ذلك، يمكن أن تصبح الليالي باردة قليلا عندما تكون في هذا المرتفع في جبال الألب، لذلك تأكد من إحضار طبقات دافئة واسأل في مكان إقامتك إذا كان بإمكانك استعارة بطانية أو اثنين قبل الإنطلاق.

 

6- بحيرة كونيجسي في مدينة رامساو:
غالبا ما توصف كونيجسي بأنها أجمل بحيرة في جبال الألب في رامساو بألمانيا، وهي مكان رائع للغاية للزيارة حتى لو لم تكن مصورا ستجد صعوبة في التقاط صورة سيئة هنا، ونظرا لأن الجبال ترتفع مباشرة من الماء، فلا توجد مسارات للمشي لمسافات طويلة تبحر حول البحيرة بأكملها، وبدلا من ذلك، سترغب في ركوب قارب والذهاب لزيارة كنيسة القديس بارثولوميو، وتتمتع بالكثير من المناظر الطبيعية النقية على طول الطريق.

 

7- التزلج في مدينة رامساو:
في جبال الألب البافارية، أنت في بلد تزلج رئيسي، سواء كنت تفضل التزلج على جبال الألب أو الشمال، وعلى الرغم من أن منتجع هوتشوارزيك على جبال الألب في رامساو أصغر قليلا من بعض المنتجعات الأخرى التي ستجدها في بافاريا، إلا أن ذلك يمنحها طابعا محليا، ولن تضرب بالمرفقين المتزلجين الآخرين وأنت تتسابق على خطوط الرفع، ولا تزال مصاعد التزلج تعمل في الصيف، لذلك إذا لم تكن كبيرا في رياضة المشي لمسافات طويلة، فقم بجولة إلى أعلى الجبل للاستمتاع بإطلالات جبال الألب الخلابة أو توجه إلى مركز أتشاوروير الترفيهي القريب، إنهم يقدمون شيئا صغيرا للجميع، سواء كنت جديدا في التزلج على الجليد في الشمال أو كنت تمارس الرياضة منذ عقود ويؤجرون المعدات إذا لم تكن قد أحضرت معداتك.

 

8- مهرجان الأعشاب في مدينة رامساو:
يعتبر مهرجان الأعشاب، أو مهرجان الخريف، حدثا مهما في جبال الألب البافارية في رامساو، وهذا هو الوقت الذي يتم فيه إنزال الأبقار من المراعي الصيفية إلى مناطق الرعي الشتوية المنخفضة، وعلى الرغم من أن هذا قد يبدو رعويا بعض الشيء، إلا أنه في الواقع حدث ممتع، حيث تم تزيين الأبقار بأجراس الأبقار والرعاة الذين يرتدون سترة جلدية بافاريا تقليدية، وإذا لم يكن هناك شيء آخر، فإن المهرجان هو وقت رائع لرحلة رائعة، وتختلف تواريخ المهرجان من عام إلى آخر، ولكن عادة ما يقام في أواخر سبتمبر ويمكن التحقق مع مكتب المعلومات السياحية لمزيد من المعلومات.

 

9- استمتع بالطعام والشراب الألماني في مدينة رامساو:
عندما تكون في الريف البافاري، فهذا هو الوقت المثالي لتجربة الأطعمة الأساسية في النظام الغذائي الألماني في رامساو، ومن أنواع مختلفة من النقانق إلى المعكرونة إلى المعجنات والمزيد، من المؤكد أنك ستحب كل ما تتذوقه هنا.

 

10 قم بزيارة سالزبورغ في مدينة رامساو:
تقع مدينة سالزبورغ النمساوية على بعد حوالي 25 ميلا فقط من رامساو، ويمكن القيام بها بسهولة في رحلة ليوم واحد، على الرغم من أن هناك بالطبع الكثير للقيام به في هذه العاصمة الثقافية النمساوية، ولا تفوت فرصة زيارة قصر هيلبرون، وقلعة هوهن سالزبورغ ومناطق التسوق التاريخية وساحة ألتر ماركت، ولكن هناك أيضا الكثير من المتاحف والمواقع الأخرى التي يمكنك زيارتها، وتحقق من نماذج مسارات الرحلة هذه من مكتب السياحة في سالزبورغ.

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading