يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

هل يمكن أن أحتفظ بسمك بيتا في مزهرية؟

أثار مزيج سمك بيتا جدلا أكثر من أي موضوع أخر لأحواض الأسماك الأخرى تقريبا، وعلى الرغم من مرور عدة سنوات منذ أن أصبحت الهواية مشهورة لأول مرة إلا أنها لا تزال تحظى بالترويج في بعض الأماكن بل إنها امتدت إلى أنواع أخرى من الأسماك، والسؤال المحوري هو ما إذا كانت المزهرية آمنة لسمك بيتا، ولا نعتبر مزهرية الزهور بيئة صحية لسمك بيتا أو أي نوع آخر من الأسماك لعدد من الأسباب.

 

بيئة حقول الأرز مناسبة لسمك بيتا:
الحجة الأساسية لإبقاء سمك بيتا في إناء هي أن المضخات والمرشحات ومعدات أحواض السمك الأخرى لا توجد في الطبيعة، ومن خلال وضع سمك بيتا في ما يبدو أنها بيئة طبيعية يتم التأكيد على أنها أكثر صحة بطبيعتها من حوض السمك، ولسوء الحظ، هذا افتراض غير صحيح، وصحيح أن سمك بيتا يعيش في الطبيعة في المسطحات المائية الضحلة، وخاصة حقول الأرز والمستنقعات.

 

ومع ذلك، فإن هذه المياه تمثل نظاما بيئيا كاملا لا يمكن للمزهرية الصغيرة تقليدها، وحقول الأرز تلك التي تبدو صغيرة هي جزء من جسم أكبر بكثير من الماء يخفف السموم، وتعمل آكلات القمامة والبكتيريا الموجودة في الماء على تكسير النفايات وجعلها غير ضارة لسمك بيتا الذي يعيش هناك، ولا توجد بيئة مغلقة يمكنها حقا تكرار الظروف في هذه الموائل الطبيعية.

سمك بيتا

سمك بيتا والنظام الغذائي:
حجم الماء ليس هو المشكلة الوحيدة في المزهرية، وفي الطبيعة يعيش سمك بيتا على نظام غذائي يتكون في الغالب من الحشرات ويرقات الحشرات، ويتم تقييم سمك بيتا لدوره في مكافحة البعوض في موطنه الأصلي، وتم تكيف الجهاز الهضمي لسمك بيتا لهضم اللحوم بدلا من المواد النباتية، وفمه المقلوب مصمم لإلتقاط الحشرات التي سقطت في الماء.

 

والنظام الغذائي الذي يتكون من مواد نباتية قد يبقي سمك بيتا على قيد الحياة لفترة من الوقت، لكنه ليس طبيعيا ولا صحيا، وبمرور الوقت سيحرم سمك بيتا ببطء من العناصر الغذائية المناسبة وسيقع بسهولة ضحية للمرض، وحتى لو لم يقعوا فريسة للمرض فمن المحتمل جدا أن يتم تقصير العمر الإفتراضي للأسماك لفترة أطول.

 

درجة حرارة الماء المناسبة لسمك بيتا:
تعتبر درجة حرارة الماء في تركيبة سمك بيتا مشكلة أخرى، حيث يرجع السبب الرئيسي لخمول سمك بيتا في وعاء صغير إلى انخفاض درجة حرارة الماء، واعتاد سمك بيتا على المناخات الإستوائية، حيث يكون موطنه الأصلي بلدان مثل تايلاند حيث المناخ حار ورطب على مدار السنة، وتبلغ درجة حرارة الماء المثالية لسمك بيتا حوالي 26.5 درجة مئوية، وبدون سخان، سيكون الماء في المزهرية باردا جدا وسوف يستريح معظم الوقت.

 

وعلى الرغم من أن سمك بيتا يمكنه البقاء على قيد الحياة في درجات حرارة منخفضة عندما يكون الماء شديد البرودة، فإنه يصبح خامل وقد يرفض حتى تناول الطعام، وعلى الرغم من أنه لا يمكن تسخين مزهريات الزهور إلا أنه مع ظهور السخانات الصغيرة يمكن الآن تسخين الأحواض الصغيرة وحتى الأوعية، وإذا كانت المساحة محدودة تخلص من المزهرية واحصل على الأقل على حوض صغير يتسع لمدفأة صغيرة.

 

تنفس سمك بيتا:
أخيرا، هناك مسألة كيفية تنفس سمك بيتا، ومثل الأسماك الأخرى يمتص سمك بيتا الأكسجين من الماء، ومع ذلك يمتلك سمك بيتا أيضا جهازا خاصا يسمح له باستنشاق الهواء مباشرة من سطح الماء، وهذا العضو هو ما يسمح لسمك بيتا بالعيش في الماء الذي يحتوي على القليل جدا من الأكسجين، وأظهرت الدراسات أن الأسماك المصابة بهذا العضو يجب أن يتنفس بانتظام بعض الهواء على السطح حتى لو كان هناك أكسجين كاف في الماء نفسه، ولسوء الحظ، بالنسبة لسمك بيتا إذا لم يتم إعداد إناء الزنبق بمساحة مفتوحة أعلى الماء، فقد يحرم سمك بيتا من الأكسجين الذي يحتاجه للبقاء على قيد الحياة.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading