يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

لماذا تأكل القطط البلاستيك وتمضغه؟

بعض القطط تشبه الجراء كثيرا وتستمتع بمضغ الأشياء، والأشياء البلاستيكية هي بعض تلك الأشياء التي تحبها العديد من القطط، ولكن لماذا؟ وهل من الخطورة أن تمضغ القطط البلاستيك أو تأكله؟ فمن المرجح أن تمضغ القطط التي تسنن الأشياء أكثر من القطط البالغة وهذا أمر طبيعي تماما، فتفقد القطط أسنانها اللبنية وتنمو مجموعة كاملة من أسنان البالغين بين 3.5 و 7 أشهر من العمر، وسوف تتساقط الأسنان المختلفة في أوقات مختلفة، ولكن قد يكون الدافع للمضغ أقوى خلال هذه الأشهر الأربعة بينما تحاول القطط التخلص من 30 سنا جديدة قادمة.

 

تحب القطط اللعب بالأشياء الصغيرة وأحيانا تمسك بهذه الأشياء مثل أغطية الزجاجات أو حلمات الزجاجة أو الأربطة المطاطية، وتضعها في أفواهها، وبمجرد أن يشعروا بنسيج العناصر، فإنهم غالبا ما يستمرون في السلوك ويبحثون عن عناصر ذات نسيج مشابه، وقد تحب القطط البالغة مضغ مواد معينة، وقد يكون الإنجذاب إلى عنصر معين قد بدأ بعد تغطيته أو ملئه بالنعناع البري أو الحلوى أو أي شيء آخر لذيذ للأكل، أو ربما يكون قد ازدهر بدافع الفضول الخالص.

 

وبعض القطط أكثر ميلا إلى المغامرة من غيرها وقد تلعق أو تعض الأشياء لترى ما يحدث، وعندما يصدر العنصر ضوضاء ممتعة أو يكون له طعم ممتع، ويستمرون في ذلك، وغالبا ما تكون أكياس البقالة البلاستيكية مغلفة ويكون مذاقها حلو المذاق للقطط، مما قد يجذبها أيضا، وقد تبدأ القطط البالغة أيضا في مضغ البلاستيك إذا شعرت بألم في الأسنان في محاولة لتهدئة فمها المؤلم، وإذا كنت تشك في إصابة القطط بأمراض الأسنان أو عدم الراحة، فتأكد من فحصها من قبل الطبيب البيطري.

القطط

سلوكيات مضغ القطط الغير طبيعية:
البيكا هو مصطلح يستخدم لوصف اضطراب الأكل حيث يتم استهلاك عناصر ليس لها قيمة غذائية مثل القمامة أو الفضلات، ونظرا لأن البلاستيك ليس له قيمة غذائية، فيمكنك القول إن القطط التي تمضغ البلاستيك ثم تستهلكها لديها البيكا، ومع ذلك، فإن معظم القطط التي تمضغ أو تأكل البلاستيك تبدأ في فعل ذلك لأن الشيء طعمه جيدا أو لأنهم استمتعوا باللعب به، وليس لأنهم يعانون من اضطراب في الأكل.

 

ولكن الإجهاد قد يتسبب في قيام القطة بأشياء غير عقلانية وبالتالي يتطور بيكا كرد فعل للتوتر، وقد تبدأ القطط التي تعاني من مشاكل عدوانية في مضغ الأسلاك البلاستيكية والأشياء الأخرى حول المنزل في محاولة للتعبير عن مشاعرها، ويمكن أن تكون هذه السلوكيات العدوانية علامة على الألم وسوء التنشئة الاجتماعية والتوتر من بين أمور أخرى.

 

مشاكل مع مضغ القطط البلاستيك:
بعض العناصر البلاستيكية مناسبة تماما لقطتك لمضغها ولكن العديد من العناصر تشكل خطرا محتملا على أصدقائك من القطط، وتشكل المواد البلاستيكية الصغيرة بما يكفي لتناسب قطتك تماما في فمها خطر الإختناق، ويمكن أيضا ابتلاعها وتسبب مشاكل أخرى، ويمكن أن تسبب المواد البلاستيكية عوائق وتمنع الطعام والماء من المرور عبر الجسم أو ثقب أو تمزق المعدة أو الأمعاء إذا كان العنصر به حواف أو زوايا حادة.

 

إذا كانت القطط تستهلك البلاستيك فستحتاج إلى إزالته، وفي بعض الأحيان سيوصي الطبيب البيطري بجعل قطتك تتقيأ العنصر، ولكن هذا ليس هو الحال بالنسبة لجميع العناصر البلاستيكية، وفي أغلب الأحيان يتم إجراء الجراحة أو التنظير الداخلي لإزالة العنصر من القطط بواسطة الطبيب البيطري، وتتطلب هذه الإجراءات تخديرا عاما ولا تخلو من مخاطرها، لذلك من الأفضل دائما منع قطتك من تناول البلاستيك في المقام الأول.

 

منع القطط من مضغ البلاستيك:
يمكن تقليل التوتر والقلق وأحيانا منعهما في القطط، ويمكن أن تساعد الفيرومونات القطط على الإسترخاء في بيئة جديدة أو بيئة حدثت فيها تغيرات، ويمكن للأدوية أن تخفف من حالات القلق الخطيرة، ويمكن أن تساعد المكملات على استرخاء القطط بشكل طبيعي، ومن خلال المساعدة في منع أو تقليل مقدار الإجهاد الذي تتعرض له قطتك، نأمل أن تقلل من احتمالية اكتسابهم للعادة السيئة المتمثلة في الضغط على مضغ البلاستيك، والسماح لقطتك الداخلية بالتكيف ببطء مع الأشياء الجديدة، وتجنب خط الرؤية مع القطط الخارجية عن طريق إغلاق الستائر، ويمكن أيضا أن تساعد الأساليب الأخرى في تجنب إجهاد قطتك.

 

قد يكون الأمر واضحا، ولكن من خلال التقاط الأشياء البلاستيكية والتخلص منها مثل الأربطة المطاطية والأغطية البلاستيكية وحلقات إبريق الحليب التي تكون في متناول القطط، ستمنع تماما فرصة القطط لوضع كفوفها عليها، وإذا كنت لا تريد أن تمضغ القطط شيئا ما فقم بإخفائه أو التخلص منه، وأخيرا، هناك طريقة رائعة لإبقاء القطط غير مهتمة بالأشياء البلاستيكية وهي جذبها إلى أشياء غير بلاستيكية، ووفر لقطتك ألعابا مرحة وآمنة من أنسجة وأقمشة مختلفة، واستخدم عصي الريش ومؤشرات الليزر للترفيه عنها، واستخدم النعناع البري أو الحلوى لجذبها إلى العناصر الأخرى التي تريدها أن تلعب بها أو تمضغها.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading