يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

فترة حكم جورج بوش الأب

جورج هربرت ووكر بوش (1924-2018)، ويلقب أيضا بجورج بوش الأب، وقد شغل منصب الرئيس الحادي والأربعين للولايات المتحدة من 1989 إلى 1993، وكان أيضا نائبا لرئيس الولايات المتحدة لفترتين في عهد رونالد ريغان، من 1981 إلى 1989، وهو طيار بحري في الحرب العالمية الثانية وتكساس مدير تنفيذي في صناعة النفط.

 

وبدأ جورج بوش حياته السياسية في مجلس النواب الأمريكي عام 1967، وخلال السبعينيات شغل العديد من المناصب الحكومية بما في ذلك مدير وكالة المخابرات المركزية، وفي عام 1988، هزم بوش منافسه الديموقراطي مايكل دوكاكيس ليفوز بالبيت الأبيض، وأثناء توليه منصبه شن عمليات عسكرية ناجحة ضد بنما والعراق، ولكن شعبيته في الداخل شابها ركود اقتصادي، وفي عام 1992 خسر محاولته لإعادة انتخابه لبيل كلينتون، وفي عام 2000، انتخب نجل بوش الذي يحمل نفس الاسم الرئيس الثالث والأربعين للولايات المتحدة، وخدم حتى عام 2009.

 

الحياة المبكرة والخدمة العسكرية لجورج بوش الأب:
ولد جورج بوش الأب في 12 يونيو 1924، في ميلتون، ماساتشوستس، لدوروثي ووكر بوش وبريسكوت بوش، وهو مصرفي ذهب لتمثيل ولاية كونيتيكت في مجلس الشيوخ الأمريكي من عام 1952 إلى عام 1963، ونشأ بوش الأصغر في غرينتش، كونيتيكت، وتخرج من أكاديمية فيليبس في أندوفر، ماساتشوستس عام 1942.

 

وبعد التخرج، التحق جورج بوش الأب بالإحتياطي البحري الأمريكي للقتال في الحرب العالمية الثانية التي دخلت أمريكا في ديسمبر 1941، وعندما حصل على جناحيه قبل عيد ميلاده التاسع عشر بقليل كان بوش أصغر طيار مكلف في البلاد في ذلك الوقت، وطار في 58 مهمة قتالية خلال الحرب، وحصل على الصليب الطائر المميز للشجاعة بعد أن أسقط اليابانيون طائرته الطوربيد بالقرب من جزر بونين في المحيط الهادئ في 2 سبتمبر 1944، وخلال ذلك الحادث، تم إصابة طائرة جورج بوش الأب واشتعلت فيها النيران لكنه واصل باتجاه هدفه، ونجح في قصفها قبل أن ينزل بالمظلة من طائرته، وتم إنقاذه في وقت لاحق من الماء بواسطة غواصة أمريكية.

جورج بوش الأب

أعمال عائلة جورج بوش الأب:
في 6 يناير 1945، أثناء إجازة من البحرية، تزوج جورج بوش الأب من باربرا بيرس في راي، نيويورك، والتقى الزوجان وهما في الرقص، وأنجبت عائلة بوش ستة أطفال جورج وروبن وجون (المعروف باسم جيب) ونيل ومارفن ودوروثي، وبعد الانتهاء من خدمته العسكرية في سبتمبر 1945، التحق جورج بوش الأب بجامعة ييل، حيث درس الإقتصاد وكان قائد فريق البيسبول وعضوا في جمجمة وعظام، وهي جمعية سرية للنخبة وتخرج في عام 1948 ثم انتقل مع عائلته إلى تكساس، حيث بدء حياة مهنية مزدهرة في صناعة النفط، وأصبح في النهاية رئيسا لشركة مستقلة للتنقيب عن النفط في الخارج.

 

جورج بوش الأب والحياة السياسية :
في عام 1964، فاز جورج بوش الأب بترشيح الحزب الجمهوري عن ولاية تكساس لمقعد في مجلس الشيوخ، ولكنه خسر في الانتخابات العامة، وبعد ذلك بعامين، فاز بمقعد في مجلس النواب الأمريكي، حيث خدم لفترتين، وفي عام 1970 ترشح لمجلس الشيوخ الأمريكي لكنه هزم مرة أخرى في الانتخابات العامة، ثم عين الرئيس ريتشارد نيكسون بوش سفيرا للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، وهو الدور الذي خدم فيه من عام 1971 إلى عام 1973، عندما أصبح رئيسا للحزب الجمهوري، وبهذه الصفة، في 7 أغسطس 1974، وسط فضيحة ووترغيت طلب بوش رسميا أن يستقيل نيكسون من الرئاسة، واستقال نيكسون رسميا بعد يومين.

 

في خريف عام 1974، عين الرئيس جيرالد فورد خليفة نيكسون جورج بوش الأب رئيسا لمكتب الإتصال الأمريكي في جمهورية الصين الشعبية، حيث خدم حتى أصبح مديرا لوكالة المخابرات المركزية في يناير 1976، وبعد انتخاب الديموقراطي جيمي كارتر رئيسا، استقال جورج بوش الأب من وكالة المخابرات المركزية في يناير 1977.

 

جورج بوش الأب نائب الرئيس:
في عام 1980 ترشح جورج بوش الأب لترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة لكنه خسر أمام رونالد ريغان، واختار الممثل السابق وحاكم ولاية كاليفورنيا بوش لمنصب نائب الرئيس، وهزم الاثنان الرئيس الحالي جيمي كارتر ونائب الرئيس والتر مونديل في الانتخابات العامة، وبعد فترتين كنائب للرئيس في عهد ريغان، أصبح جورج بوش الأب المرشح الجمهوري للرئاسة في عام 1988، ومع نائب الرئيس دان كويل، السيناتور الأمريكي عن ولاية إنديانا، هزم بوش منافسه الديموقراطي مايكل دوكاكيس من ماساتشوستس ونائبه لويد بنتسن، وحصل بوش على 426 صوتا انتخابيا وأكثر من 53 بالمائة من الأصوات الشعبية مقابل 111 صوتا انتخابيا لدوكاكيس وأكثر من 45 بالمائة من الأصوات الشعبية.

 

رئاسة جورج بوش الأب من 1989-1993:
كان التركيز الرئيسي في رئاسة جورج بوش الأب على السياسة الخارجية، وبدأ وقته في البيت الأبيض حيث كانت ألمانيا في طور إعادة التوحيد، وكان الإتحاد السوفيتي ينهار والحرب الباردة كانت على وشك الإنتهاء، وكان لبوش الفضل في المساعدة على تحسين العلاقات بين الولايات المتحدة والإتحاد السوفيتي، والتقى مع الزعيم السوفيتي ميخائيل جورباتشوف، وفي يوليو 1991، وقع الرجلان على معاهدة الحد من الأسلحة الإستراتيجية.

 

كما أجاز جورج بوش الأب العمليات العسكرية في بنما والخليج العربي، وفي ديسمبر 1989، غزت الولايات المتحدة بنما أطاحت بالديكتاتور الفاسد مانويل نورييغا الذي كان يهدد أمن الأمريكيين الذين يعيشون هناك ويتاجرون بالمخدرات إلى الولايات المتحدة، وعلى الجبهة المحلية، وقع بوش، وهو محافظ معتدل، تشريعات مهمة مثل قانون الأمريكيين ذوي الإعاقة لعام 1990 وتعديلات قانون الهواء النظيف لعام 1990، وقام بتعيين للمحكمة العليا الأمريكية، وديفيد سوتر في عام 1990 و كلارنس توماس عام 1991.

 

بينما حصل جورج بوش الأب على دعم الجمهور الأمريكي لمبادراته في السياسة الخارجية، وشابت شعبيته في الداخل ركود اقتصادي، وبعد أن وعد لا ضرائب جديدة في حملته الإنتخابية، وقال انه مستاء بعض من خلال رفع عائدات الضرائب في محاولة للتعامل مع ميزانية ارتفاعها عام 1992، خسر جورج بوش الأب حملته لإعادة انتخابه لمحافظ بيل كلينتون من ولاية اركنسو، وفاز كلينتون بـ 370 صوتا انتخابيا و 43 في المائة من الأصوات الشعبية، بينما حصل بوش على 168 صوتا انتخابيا و 37.5 في المائة من الأصوات الشعبية، وحصل مرشح الحزب الثالث روس بيرو على ما يقرب من 19 في المائة من الأصوات الشعبية.

 

حياة بوش بعد الرئاسة:
في عام 2000، تم انتخاب نجل جورج بوش الأب جورج حاكم ولاية تكساس لفترتين رئيسا وخدم فترتين، وكان آل بوش الأب وابنه يصعدان إلى منصب الرئاسة (الأول كان جون آدامز، الرئيس الثاني للولايات المتحدة، وجون كوينسي آدامز، الرئيس السادس للولايات المتحدة)، وابن آخر لبوش وهو جيب، كان حاكم ولاية فلوريدا لفترتين من 1999 إلى 2007، وتوفي جورج بوش الأب في 30 نوفمبر 2018 عن عمر يناهز 94 عاما وكان الرئيس الأطول عمرا في تاريخ الولايات المتحدة.

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading