يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من أكثر الحيوانات الغريبة بالصور

كوكب الأرض هو موطن لأكثر من مليون نوع مختلف من الكائنات، ونحن جميعا على دراية بالكلاب والقطط والطيور والنحل، لكن هل سمعت عن الأسماك التي تغير الجنس أو السرطانات التي تتسلق الأشجار؟ الحيوانات الغريبة في هذه القائمة هي حقا خارج هذا العالم ولن تفشل في تفجير عقلك، وإليك 10 من الحيوانات الغريبة يجب أن تعرفها.

 

10- ظباء سايغا من الحيوانات الغريبة:

ظباء سايغا من الحيوانات الغريبة

يضفي أنف هذا الحيوان الطويل المترهل الذي يتدلى أسفل فمه مظهرا مميزا بشكل لا يصدق عند مقارنته بالأعضاء الآخرين من عائلة الظباء، ويعتقد أن التصميم غير المعتاد لأنفه يسهل التنفس عن طريق تبريد الهواء الساخن خلال أشهر الصيف وتدفئة الهواء البارد خلال أشهر الشتاء، وتوجد ظباء سايغا عادة في مناطق المراعي الصحراوية في آسيا وتتبع أنماط الهجرة الموسمية.

 

وبسبب مظهر أنفه الغريب يعتبر من أكثر الحيوانات الغريبة، وأثناء الهجرة، تتجمع ظباء سايغا معا في قطعان من الآلاف، وخلال موسم التزاوج الذي يحدث في أوائل الشتاء يستدعي ذكر ظباء سايغا مجموعة تصل إلى 30 أنثى يحتفظون بها كنوع من الحريم، وتتغذى على مجموعة متنوعة من النباتات بما في ذلك الأعشاب والشجيرات، وإذا جاء أي ذكر آخر فسيقاتلون في معركة شرسة حتى الموت، وما يقرب من 90 ٪ من الذكور البالغين يموتون خلال هذا الوقت.

 

9- سلطعون جوز الهند العملاق من الحيوانات الغريبة:

سلطعون جوز الهند العملاق من الحيوانات الغريبة

تعرف على أكبر مفصليات الأرجل على وجه الأرض هنا في قائمتنا الحيوانات الغريبة، حيث يصل طول هذه المخلوقات المذهلة إلى متر وتزن حوالي 4 كيلوغرامات، سلطعون جوز الهند العملاق حيث ينمو بشكل مستمر طوال فترة حياته ويمكن أن يعيش من 30 إلى 60 عاما، وتم العثور على سلطعون جوز الهند في الجزر الإستوائية الصغيرة الواقعة في المحيط الهندي والمحيط الهادئ.

 

ويعتبر السلطعون من بين أكثر الحيوانات الغريبة على كوكبنا ويعيش في جحور تحت الأرض مغطى بقشور جوز الهند، وعلى الرغم من أنه يقضي معظم وقته على الأرض إلا أن هذا السلطعون قادر على تسلق أشجار النخيل التي يبلغ ارتفاعها 33 قدما، وأثناء وجوده على الشجرة يكسر ثمار جوز الهند بمخالبه الضخمة ويسقط على الأرض.

 

ويمكنه تحمل السقوط من ارتفاع 15 قدما دون التعرض لأي ضرر، ويأكل سلطعون جوز الهند مجموعة متنوعة من الفواكه بما في ذلك جوز الهند، ولكنه يأكل أيضا السرطانات الصغيرة الأخرى والحيوانات الميتة التي يواجهها على طول الشاطئ، وعلى الرغم من أنه كائن قادر على الصمود على الأرض فإن سلطعونات جوز الهند تموت في غضون ساعة واحدة فقط إذا تركت في الماء.

 

8- طائر أبو مركوب من الحيوانات الغريبة:

طائر أبو مركوب من الحيوانات الغريبة

يمكن العثور على هذا الحيوان الرائع أحد الحيوانات الغريبة طائر أبو مركوب الذي يعود إلى عصور ما قبل التاريخ بين المستنقعات الأفريقية من جنوب السودان إلى شمال زامبيا، ويعد طائر أبو مركوب من بين أكثر الحيوانات الغريبة على كوكبنا ويمكن أن يصل ارتفاعه إلى 5 أقدام مع أقصى امتداد لجناحيه يبلغ 8 أقدام، ويمكن أن يصل طول منقاره الحاد إلى 24 سم، وهذا المنقار الضخم مثالي لصيد الأسماك والضفادع والسلاحف والتماسيح الصغيرة.

 

وهذا الطائر منعزل ولا يتفاعل إلا مع الآخرين خلال موسم التزاوج وتربية الصغار، ويقضي معظم حياته يقف صامتا ووحيدا بجانب الماء في انتظار ظهور الفريسة، وبمجرد أن يلاحظ فرائسه يتحرر الطائر من مكانه الثابت ويسقط للأمام لدفع منقاره إلى جسد ضحيته، ونظرا لأنه يسقط بقوة كبيرة غالبا ما يفقد الطائر توازنه وينهار في المستنقع، وقد يستغرق أكثر من عشر دقائق لتفكيك نفسها من المساحات الخضراء تحت الماء والوقوف مرة أخرى.

 

7- تنين البحر المورق من الحيوانات الغريبة:

تنين البحر المورق من الحيوانات الغريبة

يتنكر سيد التمويه هذا بشكل جيد للغاية من خلال زوائده الخضراء والذهبية الشبيهة بأوراق الشجر حيث يطفو عبر مياه المحيط المليئة بالأعشاب البحرية، وعلى عكس معظم الأنواع فإن ذكر تنين البحر المورق هو الذي يحمل الأطفال، وستفرغ الأنثى ما يصل إلى 200 بيضة في كيس الذكر حيث تبقى لمدة ثمانية أسابيع تقريبا قبل الفقس.

 

وهذا المخلوق هو واحد من أكثر الحيوانات الغريبة على وجه الأرض وبلا معدة وعديم الأسنان ويتغذى فقط على قريدس مايسيدوبسيس والعوالق، ويوجد فقط في المنطقة الجنوبية من أستراليا ويتطلب مياه باردة في درجات حرارة تتراوح بين 10-12 درجة مئوية، وعلى الرغم من أن تنين البحر المورق لا يزال يسبح في منطقة مركزية طوال معظم حياته إلا أنه قادر على السباحة بسرعة 150 مترا في الساعة، ولسوء الحظ، فإن تنين البحر المورق معرض للخطر بسبب تراكم تلوث المياه والتجميع الجماعي لأحواض السمك.

 

6- القرش العفريت من الحيوانات الغريبة:

القرش العفريت من الحيوانات الغريبة

لا يشبه هذا القرش العملاق الذي يعود إلى عصور ما قبل التاريخ أيا من نوعه ويمكن عده بسهولة من بين أكثر الحيوانات الغريبة التي تحتاج إلى رؤيتها، ونادرا ما ترى أسماك القرش العفريت لأنها تعيش في أعماق المحيط (300-4000 قدم تحت مستوى سطح البحر) لذلك لا يعرف الكثير عن هذا الوحش الغامض، ويمكن أن يصل طول القرش العفريت إلى 10 أقدام ويزن أكثر من 450 رطلا، ولديه قدرة ملحوظة على مد فكه إلى حجم خطمه وهو أمر مفيد للغاية في اصطياد الفريسة، وأسنانه الأمامية حادة ورقيقة لإمساك اللحم وتمزيقه بينما أسنانه الخلفية مسطحة وعريضة لسحق القشرة الصلبة والعظام.

 

ويتكون النظام الغذائي لقرش العفريت من أسماك أعماق البحار والحبار والأخطبوط، ولماذا يمتلك القرش العفريت أنفا طويلا وغير متناسب لا نعرف على وجه اليقين لكننا نعلم أن أنفه يحتوي على العديد من المسام الحسية التي تكشف عن التيارات الكهربائية، ويستخدم سمك القرش هذه التيارات الكهربائية لتفسير محيطه حيث إنه شديد الظلام ويصعب رؤية الفريسة في أعماق المحيط.

 

5- النملة الباندا من الحيوانات الغريبة:

النملة الباندا من الحيوانات الغريبة

النملة الباندا في قائمتنا الحيوانات الغريبة هي في الواقع نوع من الدبابير المهددة بالإنقراض، وتم اكتشافها في عام 1938 في المناطق الساحلية لشيلي ولم يتم العثور عليها في أي مكان آخر في العالم حتى الآن، وتضع أكثر من 2000 بيضة سنويا، ونظرا لنمطها الفريد باللونين الأسود والأبيض يبرز نمل الباندا أمام الحيوانات المفترسة مما يجعله هدفا سهلا، وعندما يكتمل نموه يصل طول نملة الباندا إلى 8 ملليمترات ويمكن أن تعيش حتى تبلغ من العمر عامين.

 

وهذه معجزة بالنظر إلى أن متوسط العمر الافتراضي لمعظم الدبابير أقل من 12 شهرا، وإن إزدواج الشكل الجنسي في نملة الباندا متطرف للغاية لدرجة أن الذكور والإناث كثيرا ما يتم الخلط بينهم وبين أعضاء من أنواع مختلفة، والذكور هي ليلية بينما الإناث نهارية، وللإناث أجنحة بينما الذكور ليس لديها أجنحة، وعلى الرغم من صغر حجمها إلا أن لدغتها قوية جدا، ويتمكن نمل الباندا من إنزال حيوان أكبر من الأبقار ببضع لسعات.

 

4- سمكة الببغاء من الحيوانات الغريبة:

سمكة الببغاء من الحيوانات الغريبة

يمكن أن يتراوح طول هذا المخلوق النابض بالحياة والملون من 1 إلى 4 أقدام ويعيش لمدة 7 سنوات في المتوسط، واللافت للنظر أن سمكة الببغاء يمكنها تغيير جنسها عدة مرات في حياتها، كما أنها قادرة على تغيير أنماطها وألوانها عندما تنضج، وهذا يجعل تصنيف أسماك الببغاء أمرا صعبا للغاية بالنسبة للعلماء، وتعد أسماك الببغاء من أكثر الحيوانات الغريبة على الإطلاق، ويمكن العثور عليها في المحيطات الإستوائية في جميع أنحاء العالم.

 

ويتكون نظامها الغذائي بشكل أساسي من الطحالب التي تمزقها بعيدا عن الشعاب المرجانية، ويتم كشط الطحالب بأسنانها الأمامية والتي تلتحم معا وتشبه منقار الببغاء (ومن هنا اسمها)، ويتم مضغ الطحالب بواسطة زوج آخر من أسنان الطحن الموجودة في حلق سمكة الببغاء، وفي كل ليلة تفرز سمكة الببغاء المخاط من أعلى رأسها لإنتاج هيكل يشبه الشرنقة يلتف حول نفسه، ويعتقد أن هذه البطانية المخاطية مصممة لإخفاء رائحة سمكة الببغاء عن مفترساتها أثناء نومها.

 

3- حورية بلانثوبر من الحيوانات الغريبة:

حورية بلانثوبر من الحيوانات الغريبة

قبل بلوغ سن الرشد ، ستعرض حورية بلانثوبر خيوطا ملونة تشبه الألياف الضوئية من خلفها، وتتمتع حورية بلانثوبر بهدوء من بين أكثر الحيوانات الغريبة، وهذه الألياف الرائعة المكونة من مادة شمعية تفرز من بطن بلانثوبر وتساعد أيضا الحورية على الإنزلاق وهي تقفز من ورقة إلى أخرى، كما أنها تحمي الحورية الصغيرة من الحيوانات المفترسة من خلال جعل نفسها تبدو جميلة جدا بحيث لا يمكن أكلها، وتتحرك الحورية بقفزات سريعة ومفاجئة للانتقال من ورقة إلى أخرى، وتم العثور عليها في الغابات المطيرة في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك، نظرا لأن هذه الحشرات صغيرة جدا، وليست أكبر بكثير من جسيم من الغبار فمن الصعب علينا العثور عليها ومراقبتها.

 

2- تنين البحر الأزرق من الحيوانات الغريبة:

تنين البحر الأزرق من الحيوانات الغريبة

لسوء الحظ، هذا المخلوق ليس بوكيمون حقيقي، ومع ذلك، فهو سبيكة بحرية سامة تقضي معظم حياته عائم رأسا على عقب في المحيط، ولذلك هو من الحيوانات الغريبة في قائمتنا، وهو قادر على الطفو عن طريق ابتلاع فقاعة كبيرة من الهواء يخزنها في كيس متخصص في معدته، وبمساعدة القدم العضلية فهو قادر على تحمل التوتر السطحي للمحيط، وعلى الرغم من ندرة رؤيته، إلا أنه يمكن العثور عليه يسبح في المياه المحيطة بأستراليا وجنوب إفريقيا.

 

وتنين البحر الأزرق قادر على قتل حيوانات أكبر منا بعدة مرات، ويتمتع تنين البحر الأزرق بحصانة ضد معظم السموم، وهو قادر على جمع سموم قنديل رجل البحر البرتغالي من مخالبها التي يصل طولها إلى 30 قدما، ويخزن هذا السم القوي من قنديل رجل الحرب البرتغالي في أذرعه الشبيهة بالجناح حتى يصادف ضحيته التالية.

 

1- السمكة الفقاعة من الحيوانات الغريبة:

السمكة الفقاعة من الحيوانات الغريبة

على عكس معظم أنواع الأسماك، لا تحتوي السمكة الفقاعة من الحيوانات الغريبة في قائمتنا على هيكل عظمي أو عضلات أو مثانة للسباحة، وبدلا من ذلك، يتكون من لحم غروي يشبه الهلام، ونظرا لأن هذه المادة الشبيهة بالهلام أقل كثافة من الماء يمكن أن تحوم سمكة الفقاعة بشكل طبيعي فوق قاع المحيط دون بذل أي جهد، ويمكن العثور عليها عند 3000-4000 قدم تحت بحار نيوزيلندا وتسمانيا وأستراليا.

 

وعندما تكون تحت الماء فإن الضغط الجوي المرتفع لأعماق المحيط يحافظ على اللحم الجيلاتيني سليما، وتبدو السمكة الفقاعة أشبه بالسمكة وأقل شبها بفقاعة من الوحل، وعندما تكون خارج الماء يؤدي الإنخفاض الشديد في الضغط إلى فقدان السمكة الفقاعة لشكلها والموت بعد فترة زمنية قصيرة جدا، ولم يتم اصطياد أي من أسماك الفقاعة على قيد الحياة لهذا السبب.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading