nav icon

تعرف علي كلب سلوقي السريع مثل الريح

كلب سلوقي يتميز بأنه متوسط الحجم ذو جسم نحيل ورياضي ،و هو معروف أيضا باسم كلب السلوقي العربي و كلب السلوقي المغربي و كلب صيد الغزال الشمال إفريقي، ، ويُعتقد أن هذه السلالة القديمة يأتي اسمها من كلمة عربية تعني "بسرعة مثل الريح" ، ويخمن آخرون أن اسمها جاء من مستوطنة سلوغيا الصحراوية ، أو من البلدات اليمنية سالوك أو سالوغ .وفي هذا المقال ندعوك لتتعرف علي بعض المعلومات الممتعة عن كلب سلوقي .

قد كان كلب سلوقي يحظى بالاعتزاز في المغرب وأجزاء أخرى من شمال إفريقيا بفضل خفة الحركة والسرعة والقدرة على التحمل ومواهب الصيد المتفوقة ، وقد استخدمه البدو الرحل لمطاردة الأرانب البرية والخنازير والثعالب والغزلان وغيرها من الثدييات والطيور الصغيرة التي تعيش في الصحراء.

 

كلب سلوقي

 

- خصائص كلب سلوقي:

يتميز كلب سلوقي بأن حجمه معتدل ، ويعطي انطباعا لكل من يراه بالسرعة المندفعة والقوة ، كما أن لديه خصائص مماثلة مع الفهد تجعله صيادًا ماهرا، ويغطي هيكله العظمي البارز العضلات الخالية من الدهون والقليل من الدهون ، ويمتلك كلب سلوقي رأس أنيق طويل ، وعينان كبيرتان ، وتعبير لطيف عليهما يبدو أحيانًا كالحزن، وآذانه المرنة تقع بالقرب من وجهه ، بينما أقدامه البيضاوية تشبه أقدام الأرانب.

 

كلب سلوقي

وتعتبر ذكور كلب سلوقي أطول قليلا وأكبر من الإناث ، وعادة ما يبلغ طوله حوالي ما بين 26 إلى 29 بوصة في الجزء العلوي، بينما يزن ما بين 27.5 إلى 37.5 كيلوجرام ،أما أطوال الإناث فتتراوح عادة من 24 إلى 27 بوصة في الطول، وتزن ما بين 22.5 إلى 25 كيلوجرام.

وعادة ما يكون فراء كلب السلوقي ناعمة وقصيرة وتتطور لديه طبقة خفيفة خلال المواسم الباردة ، كما تتراوح ألوانه ما بين اللون الرملي الخفيف إلى اللون الرملي الأحمر الماهوجني الداكن أو ما يقرب من الأسود ، وأيضا هناك بعض الأنواع من كلب السلوقي لديها بقع مرقطة بدرجات ألوان داكنة وأخف من نفس اللون ، بالإضافة إلى أن البعض منهم يمتلكون قناع أسود يغطي الوجه ، وآذان سوداء ، وأحيانا علامات بيضاء تسببها الندبات أو عامل السن.

كلب سلوقي

 

- العناية بكلب سلوقي :

من السهل العناية بكلب سلوقي ، إذ إن كل ما يحتاج إليه بين الحين والآخر هو تنظيف رأسه بمنشفة أو قفاز أو فرشاة ناعمة لإبقائه مرتبًا ، كما أن فروه الأنيق تكسوه معظم الأوساخ التي يواجهها في مغامراته الخارجية، والشامبو المعتدل والماء عادة ما يكفيان لتنظيف حتى أقذر الأوساخ ، ولكن ينبغي تجنب الغسل الشديد والحمامات المتكررة، كما يجب خلال عملية تنظيف كلب سلوقي التحقق من القراد والبراغيث والعث وغيرها من الطفيليات التي ربما تكون قد التصقت بفروة الكلب ، وخاصة في منطقة الرقبة ومنطقة القفص الصدري والبطن والساقين والأذنين.


 

- تاريخ كلب سلوقي :

تعد سلالة كلاب سلوقي واحدة من أقدم جميع سلالات الكلاب المحلية ، والتي يعود تاريخها إلى القرن الثالث عشر على الأقل ، وربما قبل ذلك بكثير ، وعلى الرغم من أن الأصل الدقيق لهذه السلالة لا يزال لغزا ، إلا أن السلطات تعتقد أنه تم استيلاده من قبل القبائل البربرية البدوية في صحارى شمال إفريقيا القاحلة التي تشمل الآن دول المغرب وليبيا وتونس والجزائر.

وهناك نظرية بديلة ولكنها أقل قبولا ، تقول بأن كلاب سلوقي نشأت في الشرق الأوسط ، وشقت طريقها غربا على طول ساحل شمال إفريقيا، وفي كلتا الحالتين ، تم استخدام هذه الكلاب الصحراوية لاصطياد الأرانب ، الثعالب ، ابن آوى ، الغزلان ، الغزال ، الخنازير البرية وغيرها من الثدييات الصحراوية، كما ساعدوا في حماية المعسكرات المجتمعية ، وكان كلب سلوقي صديق وفي دوما لأصحابه.

 

كلب سلوقي

 

وبعد ذلك أصبحت سلالة كلاب سلوقي مفضلة من قبل الأغنياء والموالين باعتبارها كلاب منظمة وذات تاريخ فكانت هذه الكلاب موقرة جدا ، خاصة من قبل الرجال ، على عكس كل الكلاب الأخرى في ذلك الوقت فكان يتم دعوتها إلى الخيام والسماح لها بتناول الطعام والنوم في الداخل مع العائلة.

تؤكد القطع الأثرية القديمة بما في ذلك اللوحات والمنحوتات ومحفوظات الصخور هذا الكلام ، فقد تم تربية ورعاية كلب سلوقي بنفس الرعاية والاحترام التي تم تقديمها إلى الحصان العربي ، فالعديد من هذه الكلاب المذهلة مصورة بين القطع الأثرية التي لا تقدر بثمن والتي وجدت في قبر توت عنخ آمون.

وقد وصل أول وصف مفصل لأهمية كلب سلوقي في ثقافات شمال إفريقيا إلى أوروبا في منتصف القرن التاسع عشر، وجاء ذلك من خلال كتابات الجنرال الفرنسي الذي كان متمركزًا في الجزائر ، وكذلك من تقارير المسافرين، ووصل كلب سلوقي في الواقع إلى أوروبا في أواخر عام 1800، كانت محطته الأولى فرنسا ومن ثم إلى هولندا، وقد حدث هذا حتى قبل ظهور كلب الصيد الأفغاني.

 

كلب سلوقي

 

يذكر أن الحروب العالمية أثرت بشكل كبير في كلب سلوقي ، كما فعلت مع العديد من السلالات الأخرى ، ما أدى إلى انقراضها، وحظرت فرنسا الصيد في أي من الدول أو المناطق المحتلة ، مما قلل من شعبيتها وقيمتها.

ومما زاد الطين بلة أن وباء داء الكلب أهلك عدد كبير من الكلاب المحلية، على الرغم من الجهود المبذولة من قبل المربين المخلصين ، لذلك انخفضت أعداده بشكل كبير في كل من أوروبا وشمال إفريقيا ، ووصلت سلالة سلوقي إلى الولايات المتحدة في عام 1973 ، وهي معترف بها من قبل العديد من سجلات الكلاب الأصيلة الدولية ، فضلاً عن نادي الكلاب الكندي ، ونادي بيت الكلب المتحدة ، ونادي بيت الكلب الأمريكي .

كلب سلوقي

 

حالة سلالة كلب سلوقي الصحية :

يعتبر كلب سلوقي سلالة من السلالات ذات الصحة الجيدة ، ويأتي مع متوسط عمر متوقع بين 12 و 15 سنة، على عكس بعض الكلاب الأصيلة ، كما أن كلب سلوقي لديه عدد قليل نسبيا من الاضطرابات الطبية الوراثية المعروفة ، وتشمل القضايا الصحية في هذه السلالة ضمور الشبكية التقدمي ، والذي يمكن أن يؤدي في نهاية المطاف إلى العمى ، وأيضا مشاكل القلب ، وعدم تحمل بعض اللقاحات ، والتخدير أو الأدوية ، والغدة الدرقية الأولية.

 

سلوك كلب سلوقي :

يصف الناس الذين يقومون برعاية كلب سلوقي بأنه حنون وكريم وحساس ولطيف ومحب وفخور ، كما يعتبرونه كريما ، وهذه الكلاب الهادئة تستطيع أن تطور روابط عميقة مع أصحابها، وعلى الرغم من أنه يتوافق بشكل جيد مع الأطفال والحيوانات الأليفة الأخرى ، إلا أنه من المحتمل أن لا تتركه دون رعاية مع حيوانات أليفة أصغر ، وذلك ببساطة لأن غريزتهم للصيد قوية للغاية ، وقد لا يكون كلب سلوقي مرتاحًا تمامًا مع الغرباء ، على الرغم من أنهم عادة ما يتحملون وجودهم.

وقد يواجه كلب سلوقي صعوبة في التكيف مع بيئات المعيشة الجديدة، ويجب أن يكون المالك صبورًا بشكل خاص خلال هذه التحولات، ويجب أيضا أن يجلس كلب سلوقي دائمًا على فراش ناعم مبطّن جيدًا لمنع حدوث القروح في المناطق العظمية ، وهذه السلالة ليست مولعة بالمطر أو الماء أو الضوضاء غير المألوفة ، ويميلون إلى الذعر أثناء العواصف ، وقد يختبئ حتى يعتاد على أصوات المطر والرعد ، و غالبا ما يتصرف بنفس الطريقة خلال عروض الألعاب النارية.

كلب سلوقي

 

احتياجات كلب سلوقي :

يحتاج كلب سلوقي إلى الوقت لممارسة الجري كل يوم، فإذا حصل على هذه فرصته للجري ، فإنه سيقضي بقية الوقت تقريبًا في الاسترخاء والهدوء، ونظرًا لأنه ذو طبيعة تطلعية ، فإنه سوف يطارد أي شيء يتحرك بشكل غريزي ، ونادرًا ما يمكن الوثوق به في منطقة غير مقيدة ، خاصة دون إشراف دقيق ، والأشخاص الذين يعيشون في المناطق الحضرية المزدحمة ربما لا ينبغي أن يكون لديهم كلاب سلوقي ؛ لأنه يحتاج إلى حديقة للكلاب جيدة مسيجة وقريبة من المالك ،بما أن المناخات الثلجية الباردة ليست هي الأفضل لهذا الصنف.

 

- تدريب سلالة كلب سلوقي :

تعتبر سلالة سلوقي من السلالات سهلة التدريب، كما أنه يتعلم بسهولة المهام التي يوكل بها بشكل طبيعي ، ويمكن أن يكون تدريبه على الانسجام في المنزل أمرًا صعبًا ولكن لحسن الحظ نجد معظم سلالة كلاب سلوقي حساسون للغاية للتصحيح اللفظي وسوف يتعلمون معظم المهام المطلوبة منهم طالما أن تدريبهم يتم بشكل ثابت وعادل وبرفق .

ويستجيب هذا الكلب بشكل أفضل إلى أساليب التعزيز الإيجابي والتكرار والمكافأة ، أما الأوامر القاسية بصوت عال والتعبيرات المليئة بالغضب لا تفلح مع هذا الصنف وذلك بسبب حساسيته واستقلاليته.

 

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading