nav icon

عشرة من أجمل و أغرب الخيول في العالم

لقد لعبت الخيول على مر الزمان دورا رائعا، فقد استخدمت في القتال، و استخدمت كوسيلة مواصلات لفترة طويلة جدا، لذلك فالخيول تعتبر أحد أهم الحيوانات التي أسهمت في الحضارة البشرية، وقد تم تدجين الخيول لآلاف السنين ، وفي ذلك الوقت كان لدينا فرصة للتأثير على بعض السلالات غير العادية ، وفي هذا المقال نقدم عشر سلالات خيول غريبة وجميلة .

 

*حصان أخال تيك :

الخيول


يشتهر هذا الحصان بمعطفه المذهل الذي يحتوي على لمعان معدني وهو ما يعد شيئا فريدا من نوعه، وهذا التأثير المتلألئ يحدث بسبب بنية الشعر ، فيعمل الشعر مثل الأنبوب الضوئي ، وينحني الضوء من خلال جانب واحد منه ، بالإضافة إلى ذلك فإن لديه عدة ميزات أخرى كالنحافة مثلا والتي قد أكسبته لقب "عارض الأزياء" وسط عالم الخيول.

تولد هذه السلالة وتنشأ في تركمانستان حيث تم استخدامها من قبل رجال القبائل ، وهو حصان قوي مع قدرة عالية على التحمل وساعده على ذلك بناءه الرياضي المثالي والذي يظهر دائما في القفز في المسابقات.

 

*حصان باشكير المجعد :

الخيول


يتميز حصان باشكير المجعد بمعطف آخر فريد من نوعه والذي يشبه معطف البودل ، وهو معروف بشكل خاص في فصل الشتاء عندما يكون المعطف طويلا للغاية، وهذه الخيول تأتي في مجموعة واسعة من الأحجام والألوان ، ولكن جميعها لديها جين يعطيها معطف مجعد بشكل فريد ، واللافت أن هذا الحصان لديه شعر مجعد في جميع أنحاء الجسم وحتي رموشه نجدها مجعدة.

 

*حصان الغابة السوداء :

الخيول


يمتلك حصان الغابة السوداء ذيل سميك ورائع يتناسق مع جسمه الضخم ويعطيه شكلا مثاليا ، ومن المعروف أن سلالة هذا الحصان لونها كستنائي عميق ، ويعود تاريخها إلى حوالي 600 عام تقريبا في منطقة الغابة السوداء في جنوب ألمانيا ، ولكن مع الوقت انخفضت الحاجة إلى الخيول واختفت هذه السلالة، ولم يبق سوى حوالي 160 في أوائل الثمانينيات عندما اتخذت الحكومة خطوات للمساعدة في حمايتها من الانقراض، ولا تزال تعتبر "معرضة للخطر" فهناك حوالي 750 حصانًا فقط .

 

*حصان كامارغ :

الخيول


تعتبر أحصنة كامارغ واحدة من أقدم السلالات في العالم ، وخيول كامارغ "البرية" يعيشون شبه همجيين على الأراضي الرطبة في منطقة كامارغ في جنوب فرنسا، وتشتهر هذه المنطقة بصور الخيول الرمادية البيضاء التي تتدفق عبر المياه ، وتعرف هذه الأحصنة بقدرتها على التحمل والصلابة .

 

*مهر إكسمور :

الخيول


تعتبر آخر سلالة نادرة تعيش في ظروف شبه برية هي المهر إكسمور ، وهذه الخيول الصغيرة هي من الخيول الأصلية التي تعيش في الجزر البريطانية ، وتم العثور عليها في مستنقعات إكسمور في جنوب غرب إنجلترا لذا سميت بهذا الاسم، وخيول إكسمور عبارة عن خيول مليئة بمميزات فريدة تساعدها على تطويع الماء والثلوج في بيئتها الرطبة .

فلديها ما يسمى ب "عين الضفدع" ، وهي عبارة عن أجفان غير سميكة تساعد في إبعاد الماء عنها، كما يوجد لديها أيضا معطف سميك بشعر زيتي يساعد على منع الماء من الوصول الي الطبقة الداخلية العازلة. ويمتلك حصان إكسمور تاريخًا مدهشًا في الجزر البريطانية ، و قد عانت هذه السلالة على مدى قرون ، فقد شهدت مهور إكسمور انخفاضا خطيرا في اعدادها خلال الحرب العالمية الثانية حيث تم استخدامها للحصول على اللحوم ، ولا يوجد سوى حوالي 800 حصان إكسمور حول العالم .

 

*مهر الفالابيلا:

الخيول

في الواقع فإن هذه السلالات الأصيلة الصغيرة أضيفت إلى مزيج جيد عندما تم تطوير سلالة الفالابيلا، ويتم استخدام مهور الفالابيلا في العرض ، ويمكن تدريبها لسحب العربات مع أطفال صغار جدا وذلك بسبب صغر حجمها وقابلية تدريبها ، كما يمكن أن تصبح أيضًا حيوانات مرشدة للأشخاص المعاقين جسديًا ، وجذير بالذكر أن هذه الخيول تعيش لفترة طويلة ، قد تصل إلى 40-45 سنة.

 

*حصان فيورد النرويجي :

الخيول

 

*حصان الغجر فانير :

الخيول

كما أن لديه شعر سميك يبدأ في الركبتين ، وعلى الرغم من أن هذه السلالة نادرا ما تستخدم اليوم ، إلا إنها لا تزال سلالة تشكل مصدرا للفخر للشعوب الرومانية في بريطانيا ، وتستخدم اليوم للقيادة والترويض ، فضلا عن العرض في معارض الخيول.

 

*حصان كونيك :

الخيول


يعتبر حصان كونيك من أجمل الخيول في العالم و يمتلك تاريخ رائع ، فقد ولد ونشأ في بولندا ، وكان يعيش بين الحربين العالميتين ، وهو حصان الغابة الأوروبي البري الذي انقرض في عام 1910 .

وبعد أن لوحظ بعض المهرات لهذه السلالة التي كان ذات لون رمادي والتي تم إنتاجها من جديد بعد أن تم دمجها مع فحول بريزيوالسكي البرية وكذلك سلالات أخرى ، بما في ذلك الحصان الآيسلندي ، وهذا من أجل الحصول على سلالة تشبه في نهاية المطاف النمط الظاهري لحصان تاربان قدر الإمكان ، ونتيجة إلى العديد من تجارب الاختلاط والمطابقة نجد حصان كونيك الذي نراه اليوم حصان ذو لون أزرق داكن مع شريط من الشعر علي ظهره.

 

*حصان مارواري :

الخيول

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading