nav icon

معلومات مدهشة عن الفئران بالصور والفيديو

الفئران هي الآفات المنزلية الشائعة والتي غالبا ما تسبب الأمراض القاتلة، وقد وجدت الفئران في أحجام وألوان وأنواع مختلفة، والفئران ليست كبيرة جدا ولا صغيرة جدا، وفي الواقع هذه القوارض متوسطة الحجم ولها ذيل طويل وأسنان حادة، وهناك ما يصل الى 64 نوعا من الفئران التي تنتمي إلى جنس الجرذان الذي لديه مجموعة متنوعة من ألوان الجسم، مثل الأسود، والأزرق، والأبيض، والبيج، والبني، والشوكولاته، والرمادي وغير ذلك .

 

الفئران السوداء تعرف باسم الفئران الإنجليزية القديمة، وهذه القوارض من الفئران هي سيئة السمعة لكونها تحمل البراغيث التي جلبت الطاعون الدبلي او الدملي الى المملكة المتحدة، والفئران البنية تعرف بأنها عدوانية، وهي من أنواع القوارض الأكثر شهرة والأكثر شيوعا، وقد حصلت على عدد من الأسماء الأخرى أيضا مثل الفئران الشائعة، وفئران الرصيف، وفئران النرويج، والفئران هانوفر، وفئران الشوارع، وفئران المجاري وغير ذلك .

 

معلومات عن الفئران

معلومات عن الفئران

 

هناك نوع اخر من الفئران تسمى بالفئران ذات الذيل الابيض والتي هي قادرة على التسلق باسلوب ثابت وسريع، وهذه هي الفئران الحقيقية، ولكن هناك العديد من الحيوانات التي تنتمي إلى أسر القوارض والتي تمتلك الجينات التي تظهر تشابهات سلوكية وفسيولوجية معينة ولكنها ليست فئران بالمعنى الفعلي للكلمة .

 

تنتشر أنواع الفئران السوداء والبنية على نطاق واسع وتعرف عادة بالآفات المنزلية للإنسان وهناك عدد كبير جدا من الفئران في البلدان الآسيوية مثل شمال الصين والمناطق المحيطة بها، ولا يقتصر السكن المفضل على الريف أو المناطق القروية فقط، ولكن ايضا تعيش الفئران وتزدهر في المدن، ومع ذلك أصبح عددهم نادر جدا في المناطق الحضرية لأنه من الصعب جدا على الفئران حفر انفاق لها في الأرض الصلبة الاسمنتية .

 

في البداية، كانت الفئران تعيش في المناطق الاستوائية من القارة الآسيوية، ولكن في وقت لاحق تم جلبها إلى روما من خلال الشرق الأدنى ومع ظهور المستوطنات الأوروبية، وقد تم نقل الفئران من قبل المسافرين إلى جميع مسكن البشر او في جميع أجزاء العالم، وقد تم الإبلاغ عن عدد كبير من الفئران في أجزاء مختلفة من أوروبا وأمريكا الشمالية وأفريقيا وآسيا والبلدان الجزرية .

 

وتقريبا جميع أنواع الفئران يمكن أن تسبح في الماء ولكن تلك التي تحتوي على الفراء السميك تعتبر أفضل السباحين بالمقارنة مع الأنواع الأخرى من نفس الجنس .

 

 

الفئران من السباحين الماهرين

الفئران من السباحين الماهرين

 

- حقائق عن الفئران :

* هل تعرف ان الفئران كانت دائما مصدر الغذاء للبشر وكذلك الحيوانات الأليفة مثل القطط في جميع أنحاء التاريخ ؟

* الفئران كانت تستخدم بسبب قدرتها الفكرية العالية بطرق مختلفة من قبل البشر، كما هو الحال في اللعبة الرياضية الغير قانونية لصيد الكلاب بالفئران .

* يتم تدريب الفئران أيضا لسحب الأسلاك الكهربائية من خلال الجدران، وبالتالي تسهيل وتسريع وظيفة الكهربائي .

* الفئران منذ فترة طويلة ظل يحتفظ بها كحيوانات معملية واستخدمت في العديد من التجارب .

* أسنان الفئران قوية جدا وحادة تمكنهم من مضغ الزجاج والأسلاك والرصاص والجزيئات الصلبة الأخرى التي لا يستطيع الإنسان البالغ ان يقوم بمضغها .

* الفئران لديها الهيكل العظمي الذي يعطي الجسم المرونة الكافية، ويسمح للجسم بالانكماش والتقلص للمرور من خلال ثقب صغير جدا في الجدران او الارض الى داخل منزلك .

* تم إدخال الفئران لأول مرة في الصين والمناطق الاستوائية في آسيا، ولكن الآن انتشرت على نطاق واسع في جميع القارات الأخرى باستثناء القارة القطبية الجنوبية التي تغطيها الثلوج وظروف الطقس القاسية على مدار السنة .

* في معظم الحالات، تموت الفئران قبل بلوغ سن سنة واحدة، ومع ذلك يمكن أن يصل بعضهم إلى سن 18 سنة أو حتى لفترة أطول .

* أطول عمر مسجل للفئران كما هو مسجل في موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية هو سبع سنوات وأربعة أشهر وهو مرتين ضعف متوسط العمر المتوقع .

* في وباء العصور الوسطى، والمعروف باسم الموت الأسود لعبت الفئران دور المضيف التي تحمل برغوث الفئران الاستوائي الذي يحتوي على ميكروب خطير وهو ميكروب يرسينيا الطاعون .

 

الفئران من الآفات البشرية

الفئران من الآفات البشرية

 

* من المثير للاهتمام أن نعرف أن هذه الآفة المنزلية وهي الفئران التي كانت سبب الموت الأسود في أوروبا اعتبرت في البداية بمثابة علامة على الحظ السعيد من قبل الرومان .

* انثى الفئران يمكن ان تلد من (40-130) صغير في السنة .

* جميع أنواع الفئران بحكم طبيعتها قادرة على قطع ونحت تقريبا كل شيء مثل العناصر الخشبية، والمواد المعدنية، والكابلات الكهربائية، وأنابيب المياه والغاز وغير ذلك .

* الفئران بسبب طبيعتها المدمرة توضع تحت قائمة القوارض الغير مرغوب فيها .

 

 

- موطن الفئران :

الفئران يحبون أن يعيشوا في أجواء رطبة مثل جوانب الأنهار والبحيرات، وعلاوة على ذلك، فإنها ترغب في الإقامة في شبكات الصرف الصحي كذلك، وهذا هو المكان التي تستمد منه الفئران البني اسمها وهي فئران المجاري، وتفضل الفئران السوداء العيش بالقرب من المخازن والشقق السكنية والعديد من الأماكن الأخرى في المجتمعات البشرية .

 

وقد وجد أن الفئران تعيش بأعداد كبيرة في الغابات والسافانا والحدائق العامة، كما أنهم يعيشون في الأراضي الزراعية مثل الحقول والمحاصيل، وبالتالي، ليس هناك مكان لا يوجد به الفئران حيث تعيش وتنمو ويزداد اعدادها .

 

 

- الفئران والنظام الغذائي :

النظام الغذائي للفئران

النظام الغذائي للفئران

 

الفئران هي من الحيوانات آكلة اللحوم والاعشاب، والتي تتغذى أساسا على البذور والفواكه والخضروات واللافقاريات والفقاريات، والفئران ليس لها نظام غذائي خاص خاصة فهى تناول كل شيء تقريبا التي يمكنها الوصول إليه، وهذا يعتمد على محيطهم والمنطقة التي يعيشون فيها، ومع ذلك، فإن الطعام المفضل من المنازل في المدن أو المناطق الحضرية تشمل الذرة المطبوخة والمعكرونة والجبن والبيض المخفوق .

 

 

- سلوك الفئران :

الفئران تتصرف بشكل مميز على أساس نوعها جنسها، والفئران السوداء لا تسبح بشكل جيد مثل الفئران البنية، وبالمثل الفئران البني تفتقر إلى مهارات التسلق مقارنة بالفئران السوداء، وبالمثل مكان التعشيش لكلا النوعين من الفئران هو أيضا مختلف، فالفئران البنية ترغب في بناء أعشاشها اسفل الارض في حين أن الفئران السوداء تفضل الطوابق العليا وخاصة الأسقف وأغطية أي مبنى، وهذه الأنواع التي تسكن السقف جذابة جدا للعين البشرية في مظهرها .

 

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading