nav icon

قصص اطفال مكتوبة - قصة المزارع وزوجته

لاطفال فى بداية من سن الثامنة يفضلون الاعتماد على انفسهم فى القراءة لذلك فيفضل تنمية مهارة القراءة لديهم من خلال قراءة القصص المفيدة والتى تساعدهم فى تنمية شخصيتهم ايضا ،لذلك فقد يتوفر فى الاسواق العديد من قصص الاطفال المكتوبة وايضا تتوفر القصص على الكثير من المواقع الانترنت ،ويمكن قراءة الكثير من تلك الكتب .

يحكى انه كان يعيش زوج مع زوجته فى قرية وكانوا يمتلكون بعض الاراضى الزراعية التى كانوا يقومون بزراعتها والاهتمام بها ،وكان هذا العمل كافيا لمعيشتهم ،لكن عندما كانوا يعمل الزوج وزوجته فى الاراضى الزراعية كانوا يواجهون عقبة وهى قلة وجود المياه ولذلك فكانوا يعتمدون فى زراعتهم على مياه الامطار عندما تهطل كل عام .

قصص اطفال مكتوبة - قصة المزارع وزوجته

وقام الزوج بشراء اثنين من الثيران لحراثة الحقل ،ومع مرور الايام مات واحد من الثيران وتبقى لدى الرجل وزوجته واحد فقط من الثيران لحراثة الارض لكن لا يمكن واحد فقط بحرث الارض ،وفى نفس الوقت كان من الصعب على الزوج ان يشترى واحد اخر من الثيران لحراثة الزرع .

وبدا الامر فى ان يكون شاقا على الرجل وزوجته خاصة وان موسم الامطار قد اقترب وبدا كل المزارعين فى حراثة ارضهم ،فشعر الزوج بالحزن الشديد وظل جالسا بمنزله ولم يريد ان يخرج منه .

وعندما رأته زوجته بتلك الحال فسالته قائلة :لماذا انت قلق هكذا؟ فنحن لدينا ثور واحد يمكن ان يساعدنا فى حراثة الارض ولا داعى ان نقف مكتوفين الايدى ،لكن الزوج لم يوافق على ان يقوم ثور فقط بحراثة الارض .

ففكرت الزوجة قليلا ثم قالت لزوجها سوف اقترح عليك فكرة سوف تساعدنا فى حل تلك المشكلة ،فقال لها الزوج ما هى تلك الفكرة ؟ قالت له احاول ان احمل العصا مع الثور واحرث الارض معه ،لكى نزرع الارض فى موسم الشتاء،فرفض الزوج الفكرة وقال لزوجته ان هذا العمل هو عمل شاق لا تقدرين عليه ،فظلت الزوجة تضغط على زوجها الى ان وافق على فكرتها .

وبالفعل فى صباح اليوم التالى ذهبت الزوجة مع زوجها الى الارض وحملت المحراث مع الثور وبدات ان تعمل ،لكن جميع جيرانهم كانوا يقفون وهم فى ذهول تام لما تفعله الزوجة ،لكن فى نفس الوقت لم يقدم اى شخص مساعدته ويتحمل عن الزوجة حمل حرث الارض .

وفى هذا الوقت الذى بدات فيه الزوجة بحراثة الارض كان يمر الملك المسئول عن شؤون القرية وعن الاشخاص الذين يسكنون بها ،فراى الزوجة وهى تتحمل فوق طاقتها وتحاول ان تساعد زوجها فى حراثة ارضهم ،فاتى اليهم الملك ثم سال الزوج قائلا : يا رجل لماذا تقوم تلك المراة بهذا العمل الشاق ؟عليك ان تقوم بتحريرها فورا .

فرد عليه الزوج قائلا : ان زراعة الارض تحتاج الى الكثير من المياه ونحن ننتظر كل عام هطول الامطار حتى نقوم بحراثة الارض وقد مات الثور الاخر ولم يعد معى مالا يكفى لشراء ثور اخر ،فقررت زوجتى ان تساعدنى فى حراثة الارض .

فقرر الملك ان يشترى ثور للرجل وزوجته مكافاة منه لقيام الزوجة بهذا العمل الانسانى ،فهى حاولت ان تساعد وتساند زوجها فى محنته ،ففرح الزوجان كثيرا بهذا القرار وشكروا الملك كثيرا .وبالفعل حصل الزوجان على الثور الاخر وقاموا بحراثة الارض وبعد مرور ايام بدا الزرع ان ينمو ويكبر ثم حصلوا منه على الكثير من الاموال عند بيعه .

الحكمة من ذلك الموضوع :

بالطبع ان تلك الحكاية هى مجرد قصة غير واقعية لكن يمكن الاستفادة منها فى مساعدة الغير وعدم التردد فى ذلك و عدم الاستسلام لليأس و مكافحة الظروف مهما كانت .

 

كتب : مها شعبان

مواضيع مميزة :

loading