يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من المخاوف التي قد تصيب الأطفال حديثي الولادة

هناك الكثير من الأشياء التي يجب الإنتباه إليها بعد ولادة طفلك، وإليك بعض الأشياء التي لا تحتاج إلى وضعها في تلك القائمة، ومنها لمس يافوخ الأطفال حديثي الولادة، والزغطة المستمرة، والبكاء الشديد، والعطس، والتي تعتبر من المخاوف التي قد تصيب الأطفال حديثي الولادة.

 

1- لمس البقع الناعمة على رأس الأطفال حديثي الولادة:
على الرغم من التحذيرات التي تشير إلى عكس ذلك، لا يجب أن تتعرض للتوتر إذا كنت قد لمست هذه المناطق من رأس الأطفال حديثي الولادة، وعندما تلمس البقع الناعمة لطفلك، والمعروفة باسم اليافوخ فأنت لا تلمس دماغه، إذن ما الذي تلمسه؟ غشاء سميك وقائي للغاية، وتوجد البقع اللينة حتى يتمكن الأطفال حديثي الولادة من التعامل مع قناة الولادة الضيقة بأمان، ونظرا لأن جمجمتهم مرنة، فقد نجت رؤوس الأطفال حديثي الولادة الصغيرة بالفعل من رحلة صعبة للغاية دون حدوث أي ضرر.

 

2- رؤية نبض الأطفال حديثي الولادة:
ما تراه هو سير العمل الطبيعي لجهاز الدورة الدموية لدى الأطفال حديثي الولادة، ونظرا لأن اليافوخ يغطي مناطق من الجمجمة لم تلتحم معا بعد فهي ناعمة مما يجعل الأوردة والشرايين مرئية.

الأطفال حديثي الولادة

3- الدم في الحفاضات الأطفال حديثي الولادة:
أثناء الحمل يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين لدى الأمهات إلى تحفيز رحم الجنين الأنثوي وخلال الأسبوع الأول من الحياة، وليس من غير المألوف أن تمر الفتيات الصغيرات بفترة قصيرة يسيل فيها الرحم القليل من الدم.

 

4- فجوة صغيرة في صدر الأطفال حديثي الولادة:
وفقا للخبراء يتكون عظم القص من ثلاثة أجزاء، ومن المحتمل أن تكون المسافة البادئة التي تراها هي القطعة السفلية والتي تميل للخلف، ومع نمو الأطفال حديثي الولادة ستسحب عضلات صدرهم وبطنهم بشكل مستقيم حتى قبل ذلك تغطي طبقات من دهون الأطفال هذا الجزء الطبيعي جدا.

 

5- فضلات ناعمة واسفنجية بعد كل رضعة لدى الأطفال حديثي الولادة:
قد يتغوط الأطفال الذين يرضعون من الثدي بعد كل رضاعة لأن يتم هضمه بسرعة (قد يعاني الأطفال حديثي الولادة الذين يرضعون حليبا اصطناعيا من حركات أمعاء أقل تواترا) أما فيما يتعلق بمسألة الإسفنجي فإن معظم البراز يكون طريا لمجرد أن الأطفال حديثي الولادة يتناولون نظاماً غذائيا يحتوي على السوائل بالكامل.

 

6- الفواق المستمر لدى الأطفال حديثي الولادة:
الخبراء ليسوا متأكدين من سبب الفواق (الزغطة) الشديد لدى الأطفال حديثي الولادة الصغار، ويقول البعض أن ذلك بسبب سوء الفهم بين الدماغ والحجاب الحاجز، أو عضلة البطن التي تتحكم في التنفس، وبغض النظر عن السبب فإن الفواق جزء غير ضار من الطفولة.

 

7- البكاء الشديد لدى الأطفال حديثي الولادة:
الأطفال حديثي الولادة لديهم جهاز عصبي غير ناضج ويفزعون بسهولة، وهما سببان فقط وراء ذرف الكثير من الدموع، و البكاء هو الطريقة الوحيدة للطفل للتعبير عن احتياجاته ببساطة، وإنه مجبر على البكاء كثيرا، لذلك على الرغم من أنه قد يبدو مؤلما، إلا أنه لا يؤذي نفسه.

 

8- طفح جلدي بالوجه لدى الأطفال حديثي الولادة:
بفضل هرمونات الأم التي لا تزال تنتشر في أجسام الأطفال حديثي الولادة، فإن العديد من حب الشباب يحدث عادة بين أسبوعين وشهرين من العمر، وهو غير ضار ويتطلب فقط تنظيفا لطيفا.

 

9- تورم الثديين لدى الأطفال حديثي الولادة:
يمكن لتلك الهرمونات نفسها التي تسبب فترة طمث صغيرة للفتيات أن تنفخ أيضا ثدي الأطفال حديثي الولادة من كلا الجنسين، وفعلا يكون مؤقت وغير مقلق على الإطلاق.

 

10- العطس طوال الوقت لدى الأطفال حديثي الولادة:
الأطفال حديثي الولادة لديهم أنوف صغيرة، ومجرد القليل من المخاط سيجعلهم يعطسون، ولأن طفلك قد خرج للتو من منزله المائي في رحمك، فمن المحتمل أن يعاني من احتقان بسيط على الأقل مما قد يتسبب في عطس قليل ما لم يكن العطس مصحوبا بمخاط أصفر سميك مما يشير إلى نزلة برد فإن كل هذا العطس هو مجرد مرحلة سوف يتخلص منها.

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading