nav icon

قصة التعاون فى حل المشكلات من القصص القصيرة

 القصص القصيرة لها اهميه كبيره فى حياتنا فهى تسرد العديد من الامور والمشكلات باسلوب سهل يفهمه الكبار والصغار ، وتحمل القصص القصيرة الكثير من الحكم والمواعظ فى حياتنا اليوميه ، واليكم احدى اجمل القصص القصيره التى نقدمها لكم من موقعنا سحر الكون وهى قصة التعاون فى حل المشكلات .

 


كانت توجد مجموعة من الموظفين يعملون في شركة برمجيات، وكان يوجد بها فريق من 30 موظف، وكان هذا الفريق من الشباب يمتلكون حيوية وحماس شديد وكان لديهم رغبة في التعلم والتطور ، وقررت الإدارة تعليم الموظفين كيفية إيجاد حل حقيقي للمشاكل، حيث تم استدعاء الفريق للعب لعبة في قاعة اجتماعات الشركة ، وكانت المجموعة مندهشه تماما انهم تم دعوتهم للعب لعبة .

 

وصل الجميع إلى المكان وهم حائرون يتداولون الافكار المختلفة ، وعندما دخلوا القاعة، وجدوا القاعة مزينة بشكل جميل بأوراق الديكور الملونة والبالونات في جميع أنحاء المكان، كانت أشبه بمنطقة لعب للأطفال اكثر من ان تكون قاعة اجتماعات للشركة، فوجئ الجميع ونظروا إلى بعضهم البعض ، وايضا كان هناك مربع ضخم من البالونات وضع في وسط القاعة، وطلب قائد الفريق من الجميع اختيار بالون من الصندوق وطلب منهم نفخ البالون ، كل شخص اختار بسعادة بالون ونفخها ، ثم طلب قائد الفريق منهم أن يكتبوا أسمائهم على بالونهم بعناية، حتى يعرف كل شخص البالون الخاص به .

 

قصة التعاون فى حل المشكلات من القصص القصيرة

 

حاول الجميع كتابة أسمائهم على البالونات، ولكن لم يكن الجميع ناجحا، حيث ان عدد قليل من البالونات انفجرت بسبب الضغط ، وأعطيت لهم فرصة أخرى لاستخدام بالون آخر، وأولئك الذين فشلوا في كتابة أسمائهم على البالون حتى بعد الفرصة الثانية استبعدوا من اللعبة، وبعد الفرصة الثانية تم تأهيل 25 موظفا للمستوى التاني ،حيث تم جمع البالونات ثم وضعت في غرفة .

 

ثم طلب قائد الفريق من الموظفين كلهم الذهاب إلى الغرفة وان يختار كل شخص نفس البالون الذي كان اسمه عليه وقال لهم ايضا يجب توخى الحذر حتى لا تنفجر البالونات ، وصل جميع الموظفيين البالغ عددهم 25 موظفا إلى الغرفة حيث ألقيت البالونات التى تحمل أسمائهم هنا وهناك، وكانوا في اندفاع للعثور على البالونات، وهم يحرصون على عدم انفجار البالونات .

 

وبعد حوالي 15 دقيقة لم يتمكن أحد من العثور على البالون الذى يحمل اسمه، وقيل للفريق أن المستوى الثاني من اللعبة قد انتهى، والآن هو المستوى الثالث والأخير، وطلب قائد الفريق من كل موظف اختيار أي بالون في الغرفة وإعطائه للشخص المذكور اسمه على البالون، في غضون بضع دقائق وصلت جميع البالونات الى أيدي الموظفين ، ووصل ايضا الهدف من اللعبة الى الجميع .

 

وأعلن قائد الفريق، هذا ما يسمى الحل الحقيقى للمشاكل، فى كثير من الاحيان الجميع يبحث بصريا عن حلول للمشاكل دون فهم الطرق المثالية لحل المشاكل، والهدف من اللعبة ان مساعدة الآخرين تعطيك حلول حقيقية لجميع المشاكل ، ومساعدة الاشخاص لبعضهم البعض تساعد في تسهيل الامور وايجاد حل لها .

مواضيع مميزة :

هل ترغب في استقبال اشعارات على جهازك لاحدث وافضل المواضيع المفضلة لك ؟

يمكنك الان الاشتراك في خدمة الاشعارات المجانية المقدمة من موقع سحر الكون لاستقبال كل جديد من الاقسام المفضلة لك

للاشتراك في الخدمة اضغط على زر اشترك الان واختار الاقسام المفضلة لك لتستقبل اشعارات باحدث المواضيع في الاقسام المفضلة

ملحوظة : يمكنك ايقاف او اعادة تشغيل الخدمة في اي وقت ترغبه من خلال الرابط الموجود في اسفل الموقع

اشترك الان
لا اريد الاشتراك