nav icon

تفاصيل معركة المارن الاولى خلال الحرب العالمية الاولى

معركة المارن الاولى هي احد المعارك التي حدثت اثناء الحرب العالمية الاولى ، وخلال معركة المارن الاولى تم استخدام اعتراض ترددات الراديو واستخدام السيارات لنقل القوات لاول مرة خلال الحرب العالمية الاولى ، وذلك بعد ان امر قائد الجيش الفرنسي جوزيف جوفري بشن الهجوم في سبتمبر من عام 1914 .

 

حيث تمكن الجيش الفرنسي بقيادة ميشال جوزيف منوري من احداث فجوة بين قوات الجيش الالماني الاولى والثانية ، وقد استغل منوري هذه الفجوة بمساعدة الجيش الخامس الفرنسي وقوات المشاة البريطانية ، في الوقت الذي احبط فيه الجيش التاسع بقيادة فرديناند فوش تقدم الجيوش الالمانية الثانية والثالثة ، وبحلول 10 سبتمبر، بدأت القوات الالمانية في التراجع ، وانهاء تواجدهم في شمال نهر ايسن ، وكانت هذه النقطة هي بداية مرحلة من الحرب العالمية الاولى والتي كانت يطلق عليها حرب الخنادق .

 

وكانت معركة مارن الاولى في شمال وشرق باريس في اوائل سبتمبر 1914 ، وهذه المعركة وفرت للقوات الانجلو فرنسية وقف التقدم الالماني في بلجيكا وفرنسا ، وكان القائد الاعلى للقوات الفرنسية جوزيف جوفري قد اصدر الاوامر باطلاق طائرات الاستطلاع الجوي واستخدام موجات الراديو للمرة الاولى في الحرب العالمية الاولى .

معركة المارن الاولى

وفي 6 سبتمبر ، قام جوزيف منوري بدعم القوات الموجودة في الجبهة لكي يتمكنوا من الاستيلاء على سيارات الاجرة والحافلات في باريس ، وكانت هذه هي المرة الاولى التي يتم استخدام السيارات على نطاق واسع في المعارك ، والتي كان لها تأثير كبير في دحر القوات الالمانية بقيادة فون كالوك ، الذي تفاجأ بالقوات الفرنسية المتقدمة وتراجع بقواته الى الجنوب الغربي لصد هجوم جوزيف منوري ، وفي هذا التوقيت فقد فالون كالوك الاتصال مع الجيش الثاني الالماني بقيادة كارل فون بولو في المنطقة الشرقية .

 

وكما ذكرنا في البداية فان هجوم الجيش السادس الفرنسي بقيادة الجنرال جوزيف منوري ادى الى حدوث فجوة واسعة بين قوات الجيش الالماني وصل طولها الى 30 ميلا ، وتقدم خلال تلك الفجوة قوات المشاة البريطاية والجيش الفرنسي الخامس الامر الذي ادى الى زيادة تراجع القوات الالمانية ، الامر الذي شجع الحلفاء على استغلال تلك الفجوة على الفور ، عندما ارسلت المزيد من القوات للسيطرة على الموقف .

 

وفي الفترة من 7 - 8 سبتمبر تم تعزيز قوات الجنرال جوزيف منوري بحوالي 6000 من المشاة الذين تم نقلهم عن طريق سيارات الاجرة والحافلات ، وكانت هذه المرة الاولى التي يتم استخدام السيارات في نقل القوات في الحرب العالمية الاولى ، وفي 8 سبتمبر قام الجنرال فرانشيت دسبيري الخامس بالهجوم المفاجئ على الجيش الالماني الثاني ، الامر الذي ادى الى زيادة الفجوة ، وفي 10 سبتمبر بدأ الالمان في الحفر في شمال نهر ايسن ، لتبدأ مرحلة حرب الخنادق التي استمرت لمدة ثلاث سنوات .

تفاصيل معركة المارن الاولى

وفي نفس اليوم امر رئيس الاركان الالماني هيلموث فون قواته باعادة التجمع على الجبهة بين سواسون وفيردون، وفى 13 سبتمبر فشلت الهجمات الفرنسية فى طرد القوات الالمانية من شمال ايسن ، ثم بدأت الجيوش في سلسلة من المناورات التي عرفت وقتها باسم " السباق الى البحر " ، الذي ترك في اعقابه مجموعة من الخنادق المرتبطة ببعضها البعض المحمية بالاسلاك الشائكة .

 

وكان الانتصار في تلك المرحلة للجيش الانجلو فرنسي ، وذلك يرجع بصورة جزئية الى تمكنهم من ابعاد القوات الالمانية عن مدفعيتهم الثقيلة ، التي استخدموها في سحق قوات التحالف في مرات سابقة ، وكانت معركة المارن الاولى من المعارك المكلفة جدا من حيث الاصابات ، فقد مات حوالي 250 الف جندي فرنسي ، وعانى الالمان ايضا من نفس الخسائر البشرية ، حيث تم فقدان حوالي 13 الف جندي من القوات الالمانية ، واستمرت حرب الخنادق مسيطرة على الجبهة الغربية لعدة سنوات .

 

واعتبرت معركة مارن الاولى انتصارا كبيرا بالنسبة للحلفاء الذي كان هدفهم ابعاد القوات الالمانية ، وبالفعل اجبروا الجيش الالماني على القتال في جبهتين مختلفتين في نفس الوقت ، فبينما كانت القوات الروسية تهجم من الشرق ، كانت القوات الالمانية تحاول وقف تقدم القوات الفرنسية والبريطانية من الغرب .

مواضيع مميزة :

هل ترغب في استقبال اشعارات على جهازك لاحدث وافضل المواضيع المفضلة لك ؟

يمكنك الان الاشتراك في خدمة الاشعارات المجانية المقدمة من موقع سحر الكون لاستقبال كل جديد من الاقسام المفضلة لك

للاشتراك في الخدمة اضغط على زر اشترك الان واختار الاقسام المفضلة لك لتستقبل اشعارات باحدث المواضيع في الاقسام المفضلة

ملحوظة : يمكنك ايقاف او اعادة تشغيل الخدمة في اي وقت ترغبه من خلال الرابط الموجود في اسفل الموقع

اشترك الان
لا اريد الاشتراك
loading