nav icon

من هو يوهان كريستيان باخ ؟

كان يوهان كريستيان باخ من اشهر مؤلف الموسيقي الألمانية خلال الفترة الكلاسيكية في وقت مبكر، وهو الابن الاصغر للملحن الشهير الباروك يوهان سيباستيان باخ ، وكان باخ دوما يقول انه يجب أن تكون هناك نهاية لكل هدف ونهاية لجميع الموسيقى ، وان الموسيقي مرطبة للروح.

 


ملخص عن حياة يوهان كريستيان باخ :
ولد يوهان كريستيان باخ في 5 سبتمبر 1735، في لايبزيغ، ألمانيا، وهو الابن الاصغر للشهير الباروك الملحن يوهان سيباستيان باخ وزوجته الثانية، آنا ماغدالينا ، وفي عام 1760، تم تعيين يوهان كريستيان باخ في كاتدرائية ميلانو وبدأ يؤلف أوبرات إيطالي في وقت فراغه، وفي عام 1762، تم تعيينه كمؤلف لأوبرا مسرح الملك في لندن، إنجلترا ، وفي عام 1764، كان مكلف بتطوير الحفلات ، واستمر هناك حتى عام 1782، وأستطاع باخ العودة إلى أكثر الجوانب الكلاسيكية بعد الفترة الباروكية الفخمة، وأصبح واحدا من أكثر الملحنين شعبية في إنجلترا خلال القرن ال18 ، واليوم، هو واحد من الملحنين المشهورين في التاريخ، وتوفي باخ في 1 يناير، 1782، في لندن، إنجلترا.

 


السنوات المبكرة من حياة يوهان كريستيان باخ :
كان باخ هو أصغر الباقين من ابناء والديه ، وكان والده الملحن الشهير يوهان سيباستيان باخ، وكانت والدته جوهان كريستيان باخ، آنا ماغدالينا، زوجة والده الثانية.

 


عندما توفي والده يوهان سيباستيان باخ في عام 1750، انتقلت العائلة إلى برلين، حيث درس الموسيقى تحت قيادة الكثير من اخوته كبار السن الغير شقيقة مثل كارل فيليب ايمانويل باخ،  وايضا عازف الإيقاع فريدريك الكبير ، فقد ساعده اخيه كارل يوهان في صقل مهاراته وعلمه كيف يؤلف، وبحلول نهاية إقامته في برلين، كان باخ بأداء مؤلفاته الخاصة إلى الجمهور.

من هو يوهان كريستيان باخ ؟

باخ


انتقال باخ الي إيطاليا :
في عام 1756، عندما كان عمر باخ 20 عاما، انتقل يوهان كريستيان باخ الي إيطاليا ، وهناك قابل راعي الفنون يتا والذي اعطاه المزيد من تعليم الموسيقي مما جعل باخ يحقق النضج في مؤلفاته ، وبعدها تحول باخ إلى الديانة الكاثوليكية في عام 1760 ، وكانت عائلته تعتنق اللوثرية، واعترض بشدة على اعتناقه الكاثوليكية ، وتوقفت عائلته عن الحديث معه بسبب ذلك، ولكن تحول باخ أدي أيضا إلى فرصة جديدة، فتم تعيينه في كاتدرائية ميلانو ، وكان باخ في وقت الفراغ يعمل في مشاريع أخرى، وبدأ يؤلف أوبرات إيطالي.

 


انتقال باخ الي إنجلترا :
في عام 1762، غادر باخ إيطاليا عندما عرضت عليه السنيورة ماتيي مديرة مسرح الملك موعدا له في لندن، إنجلترا ، ونجح ان يكون ملحن أوبرا المسرح ،وفي عام 1763 لاقى باخ نجاحا كبيرا، وفي نفس العام، تم تعيين باخ في منصب سيد الموسيقى للملكة شارلوت، بالإضافة إلى انه قام بكتابة المسلسلات الإيطالية لمسرح الملك، وقام باخ بتأليف اوركسترا الموسيقى، جنبا إلى جنب مع الأنشودة في بعض الأحيان ،واصبح مؤلفاته واحدة من المؤلفات الأكثر شعبية في إنجلترا خلال القرن ال18.
والتقى باخ بولفغانج أماديوس موزارت في 1764، وكان موزارت يبلغ من العمر 8 سنوات فقط ، وكان يعتبر الطفل المعجزة في الموسيقي ، واصبح كل منهما اصدقاء ، وبعدها قام باخ بعمل سلسلة من الحفلات العامة، والتي تتكون من 10- 15 معارض كانوا في نفس الوقت سويا كل أسبوع ، وهذه السلسلة، استمرت حتى عام1782، وشكل سلسلة الحفلات الموسيقية الكلاسيكية لا تزال تستخدم إلى حد كبير حتي اليوم.

 


حياة باخ في وقت لاحق وموته :
بدأ عمل باخ ان ينخفض تدريجيا للخروج من نمط لندن، ولكنه احتفظ بأداؤه  ، وكان يقيم حفلات مجانية في بعض الاوقات ، وقرب نهاية حياته، تعرض باخ للافلاس عندما سرقت منه مدبرة منزله ماله ، ومع أكثر من 90 سمفونيات باسمه، توفي يوهان كريستيان باخ في 1 يناير، 1782، في لندن، إنجلترا، ودفن في مقبرة جماعية في باحة كنيسة سانت بانكراس في سومرز تاون، وسط لندن ، واليوم، يوهان كريستيان باخ هو واحد من الملحنين الاكثر شهرة في التاريخ.

كتب : رباب احمد
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading