nav icon

معلومات رائعة عن الفيل الافريقي اكبر الثدييات في العالم

الفيل الافريقي يصل وزنه الى 6000 كيلو جرام اي نحو 6.6 طن، ويصل ارتفاعه الى حوالي 3.3 متر اي 10 اقدام من القدم الى اعلى الكتف، والفيل الافريقي يعتبر اكبر حيوان ثديي في العالم، ويتميز خرطوم الفيل الافريقي بطوله االملحوظ بشكل قوي، و انيابه الطويلة المنحنية، والآذان الضخمة.

 

* معلومات عن الفيل الافريقي :

 

معلومات رائعة عن الفيل الافريقي اكبر الثدييات في العالم

الفيل الافريقي

 

- الفيل الافريقي يتميز باتحاد الشفة العليا والانف معا، وخرطوم الفيل الافريقي له عدة استخدامات، فيستخدم الفيل خرطومه في حاسة الشم، والتنفس، واكتشاف الاهتزازات، ومداعبة صغاره، وامتصاص الماء، واستيعاب الاشياء.

 

- تمتلك كل من اناث وذكور الفيل الافريقي أنياب، والتي تعادل الأسنان القاطعة، وعلى الرغم من أن الانياب موجودة عند ولادة الافيال الصغيرة الا انها تسقط بعد عام من ولادتها، وتحل محلها الانياب الاخرى الدائمة، وسوف تستمر هذه الانياب في النمو طوال حياة الفيل الافريقي، ويتم استخدام أنياب الفيل الافريقي في مجموعة واسعة من الأنشطة، فالانياب تستخدم في الحفر، والبحث عن الطعام، والقتال، وفي بعض الأحيان فإنها أيضا بمثابة مكان يستريح عليه خرطوم الفيل الثقيل جدا.

 

- آذان الفيل الافريقي الضخمة تؤدي العديد من الاغراض، فمساحة سطح الاذن الواسعة تساعد على اشعاع الحرارة الزائدة تحت الشمس الافريقية القاسية، وغالبا ما تستخدم الآذان ايضا في الاتصال البصري، ويستطيع الفيل الافريقي ان يرفرف بآذانه للتعبير عن الهجوم او السعادة، وكما ان آذان الفيل الافريقي تستخدم جنبا الى جنب مع باطن الاقدام والخرطوم في سماع الاصوات من مسافات بعيدة، فيمكن للفيل ان يسمع فيل اخر على بعد 4 كيلو متر ويمكن زيادة نطاق السمع الى 10 كيلو متر.

 

معلومات رائعة عن الفيل الافريقي اكبر الثدييات في العالم

الفيل الافريقي

 

- التواصل يعتبر امر حيوي بين الافيال الافريقية، فهم يعتمدون على الشبكة الاجتماعية للبقاء على قيد الحياة، والوحدة الاجتماعية للافيال عبارة عن قطيع يتكون من الامهات والابناء والاخوات وابناء العمومة بقيادة الام الحاكمة، والفيل الذكر سوف يترك القطيع عند عمر 14 سنة اي عندما يصل الى سن البلوغ ثم ينضم الى فرقة اخرى من الافيال الضخمة الحرة والتي تبحث عن التزاوج.

 

- بعد تزاوج الفيل الافريقي الناجحة فإن الفيل الذكر سوف ينتقل الى قطيع اخر، والانثى سوف تبدأ فترة الحمل التي قد تصل الى 22 شهرا، وعندما يولد صغير الفيل الافريقي فإن العمات والاخوات وابناء العم من الافيال سوف يقوموا على رعاية الصغير الجديد، وبهذه الطريقة فإن جميع الفيلة من القطيع تعلم الدروس الأساسية في تربية الصغير، وبما أن الأفيال لا تلد إلا مرة واحدة كل 5 سنوات، فإن تربية ذريتها بنجاح أمر بالغ الأهمية لبقائها.

 

- بصرف النظر عن قدرة الفيل الافريقي على التعلم من خلال المشاهدة والمحاكاة، إلا ان الفيل الأفريقي يمتلك أيضا صفات إنسانية أخرى، وتظهر قدرته الكبيرة على الشفقة والوفاء لأنه يهتم بالجرحى من الافيال ويحزن على المتوفي، واحساسهم المتطور للذكرى يسمح له ليس فقط بتذكر أحبائه من الافيال المفقودين، ولكن أيضا لاخفاء الحقد والضغينة، وادراك  الأصدقاء المفقودين منذ فترة طويلة، وعند عودة أحد الأصدقاء من الافيال، يشارك الفيل الافريقي في مراسم التحية حيث يدور في دوائر، ويرفرف بأذنيه، ويصدر صوت النفير.

 

- بعد أن أصبح الفيل الافريقي يتكيف مع الحياة من خلال البيئات المتنوعة في أفريقيا، فإنه يلعب دورا حيويا في الحفاظ على التناغم البيئي، فالفيل الافريقي  يلتهم النباتات والفواكه، ويمشي لأميال، ويخرج البذور في أكوام الروث الخصبة، وبهذه الطريقة يمكن للنباتات الجديدة أن تنمو في مناطق مختلفة، وحوالي 90 نوعا من الأشجار المختلفة تعتمد على الفيل الافريقي من أجل الانتشار، والفيل الافريقي أيضا يقوم بحفر ثقوب للكشف عن الينابيع تحت الأرض، وهذا يسمح للحيوانات الصغيرة بالوصول إلى المياه في الأوقات الأكثر جفافا.

 

معلومات رائعة عن الفيل الافريقي اكبر الثدييات في العالم

الفيل الافريقي

 

- الحفاظ على الفيل الافريقي :

الفيل الافريقي يعمل كنوع أساسي في البيئة، ومن المهم اتخاذ خطوات للحفاظ عليه، ويشكل الصيد الغير مشروع والتوسع العمراني تهديدا هائلا لبقائه، وعلى هذا النحو يصنف الفيل الافريقي من الأنواع المعرضة لخطر الانقراض والموجود على القائمة الحمراء للاتحاد الدولي.

 

- ما يمكنك القيام به لمساعدة الفيل الافريقي :

* هناك عدة طرق للمساعدة في دعم الفيل الافريقي، وإحدى الطرق هي المشاركة في السياحة البيئية، فإن تعزيز اقتصاد أفريقيا من خلال السياحة البيئية يساعد على إرضاء السكان المحليين الذين ينظرون إلى الفيل الافريقي على أنه آفة.

* قد ارتفعت تجارة العاج الغير قانونية فى السنوات الاخيرة، ومن الضروري خفض الطلب على العاج، فلا تشتري أبدا أو تبيع أو ترتدي العاج.

* تشجيع حدائق الحيوان على خلق بيئات مشابهة للموئل الأصلي الخاص بالفيل الافريقي.

كتب : ذات الهمة
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading