nav icon

معركة من اقوي المعارك بين صقر و أفعي .. بالصور

معرقة بين صقر و أفعي

معركتنا اليوم عن اثنين من الحيوانات المفترسة القاتلة ماسحة التضاريس. فأولها واحد يفعل ذلك من السماء، بواسطة عينيه الحادة الي يقوم من خلالها بمسح العديد من المساحات الأرضية و الصخرية، و الاخر يفعلها على أرض الواقع بفتحات أنفه و لسانه من خلال الهواء و حرارة الفريسة .

أبطال هذه المعركة هم الصقر ذو الذيل الأحمر و الأفعى السامة الجرسية .

 معركتنا تقع في محمية بولسا تشيكا، في جنوب كاليفورنيا و لحسن حظنا مصورنا المجهول كان مستعداً لإتقاط صورٍ لأحداث هذه المعركة. مع أن الافعى الجرسية تمتاز باللون الابيض و البني و الذي يجعلها في حالة تمويه للاختباء بين التربة و الصخور بشكل سهل و محترف، لكن للأسف هذه الميزة لم تفلح مع عيون صقرنا فهو يمتاز بعيون حادة تمكنه من رؤية الكثير من لأامور الصغيرة من على بعد مسافات كبيرة .

و من مميزات الأفعى الجرسية الدفاعية و الفعالة أن لديها حاسة شم قوية و التي تستخدمها من فتحات أنفها ،و التي تمكنها من أن تحدد بدقة مكان الصقر  لتتعقبه بشكل جيد ، و ذلك باستخدام لسانها الذي يلتقط رائحة الصقر . كما أن لديها مجسات حساسة جدا لاهتزازات الحيوانات المتحركة، لكن للمرة الثانية للأسف هذه الميزة أو القدرة كانت غير مجدية لتفادي الصقر .

ها هو الصقر يمسك بالأفعى الجرسية بمخالبه لكن ليس بهذه السهولة فهاهي الافعى تقاومه و تفتح فمها و تحقنه بسمها القاتل، و بالمناسبة الأفعى تقدر أن تفتح فمها بزاوية 180 درجة . و أن دققت جداً في الصورة ستجد بأن الأفعى قد أصابة الصقر في رجله اليسرى، لكن اخترقت أنياب الأفعى جلد الصقر ؟؟ لا ندري

و ها هي المعركة يشتد وطيسها فالأفعى تقاتل دفاعاً عن حياتها و الصقر يقاتل ليتناول غداءه .

الأفعي تهاجم الصقر وتحاول لدغه

 و أخيراً قتلها الصقر بواسطة مخالبه القوية و منقاره المعقوف الحاد الذي أنهى به المعركة .

الصقر استطاع قتل الافعي

و من الجدير بالذكر أن الصقور معظم وجباتها التي تصطادها و تتناولها تكون من المخلوقات ذات الدم الحار مثل السناجب و الفئران و لأارانب . و لكن الافعى قد كانت وجبة سهلة و في منطقة مفتوحة لتصبح بالنهاية وجبة لذيذة للصقر .

 في هذه الصور يطير الصقر ليجد مكانا ليأكله به وجبته .

 

 

مواضيع مميزة :

loading