nav icon

7 آثار جانبية لخل التفاح

خل التفاح هو منشط طبيعي، وخل التفاح له العديد من الفوائد الصحية التي تدعمها الدراسات العلمية في البشر، ومع ذلك، فقد أثارت الناس أيضا مخاوف بشأن سلامته والآثار الجانبية المحتملة، وهذا المقال يعطي نظرة على الآثار الجانبية المحتملة لخل التفاح، كما يقدم إرشادات حول كيفية استهلاك خل التفاح بأمان.

 

- ما هو خل التفاح ؟

يتكون خل التفاح من خلال الجمع بين التفاح والخميرة، والخميرة تعمل على تحويل السكر في التفاح إلى الكحول، ثم تضاف البكتيريا إلى الخليط، والتي تخمر الكحول إلى حمض الخليك، وحمض الخليك يشكل حوالي (5- 6)٪ من خل التفاح،  ويصنف على أنه حمض ضعيف، ولكن لا يزال لديه خصائص حمضية قوية إلى حد ما عندما تكون مركزة.

 

7 آثار جانبية لخل التفاح

بالإضافة إلى أن حمض الخليك والخل يحتويان على كميات من المياه وأثر بسيط من الأحماض الأخرى، والفيتامينات والمعادن، وقد وجدت العديد من الدراسات على الحيوانات والبشر والتي تشير الى أن حمض الخليك وخل التفاح قد يعززان من حرق الدهون وفقدان الوزن، وانخفاض مستويات السكر في الدم، وزيادة حساسية الأنسولين، وتحسين مستويات الكولسترول.

 

- الآثار الجانبية لخل التفاح :

 

مع الأسف، هناك تقارير تفيد بأن خل التفاح يسبب بعض الآثار الجانبية، ولكن هذا صحيح بصفة خاصة في الجرعات الكبيرة على الرغم من أن كميات صغيرة عادة ما تكون مفيدة وصحية، ولكن مع الاستهلاك  الأكثر من اللآزم يمكن أن يكون ضار بل وخطير.

 

7 آثار جانبية لخل التفاح

1- تأخر تفريغ المعدة :

خل التفاح يساعد على منع ارتفاع السكر في الدم عن طريق الحد من المعدل الذي يتم فيه ترك الغذاء المعدة والدخول الى الجهاز الهضمي السفلي، وهذا يبطئ امتصاصه في مجرى الدم، ومع ذلك، فإن هذا التأثير قد يزيد أعراض خزل المعدة سوءا، وهي حالة شائعة في مرضى السكري من النوع الأول، وحالة خزل المعدة هي توقف عضلات المعدة والأعصاب في المعدة عن العمل بالشكل الصحيح، لذلك يبقى الغذاء في المعدة طويلا ولا يتم إفراغه بمعدل طبيعي.

 

تشتمل أعراض خزل المعدة على، الحرقة، والانتفاخ، والغثيان، ومرضى السكري مع النوع الأول الذين لديهم خزل المعدة، لا يستطيعون توقيت الأنسولين مع وجبات الطعام، فهي صعبة للغاية لأنه من الصعب التنبؤ كم يستغرق الطعام ليتم هضمه وامتصاصه، وهناك إحدى الدراسات التي تسيطر على 10 من المرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع الأول، وخزل المعدة، وتناول مياه الشرب مع 2 ملعقة طعام (30 مل) من خل التفاح يعمل على زيادة كبيرة في مقدار الوقت الذي يبقى فيه الغذاء في المعدة، مقارنة بشرب الماء العادي.

 

2- الآثار الجانبية على الجهاز الهضمي :

قد يسبب خل التفاح أعراض مزعجة للجهاز الهضمي في بعض الناس، وقد وجدت دراسات على الإنسان والحيوان والتي توضح أن خل التفاح وحمض الخليك قد يقلل الشهية ويعمل على تعزيز الاحساس بالامتلاء، مما يؤدي إلى انخفاض طبيعي في السعرات الحرارية.

 

تشير إحدى الدراسات أنه في بعض الحالات تقل الشهية وتناول الطعام بسبب عسر الهضم، وهناك تقرير يوضح أن الناس الذين تناولوا مشروبا يحتوي على 25 غرام من خل التفاح أقل شهية ولكن أيضا هناك احساس أكبر بكثير من الغثيان، وخصوصا عندما كان الخل جزءا من شراب كريه المذاق.

 

3- انخفاض مستويات البوتاسيوم وفقدان العظام :

لا توجد دراسات تسيطر على آثار خل التفاح على مستويات البوتاسيوم في الدم وصحة العظام في هذا الوقت، ومع ذلك، فهناك تقرير واحد لانخفاض البوتاسيوم في الدم وفقدان العظام التي نسبت إلى جرعات كبيرة من خل التفاح التي اتخذت على مدى فترة طويلة من الزمن.

 

هناك تقرير يوضح أن امرأة تبلغ من العمر 28 عاما تستهلك (250 مل) من خل التفاح المخفف في الماء بشكل يومي لمدة ست سنوات، وقد أدخلت إلى المستشفى مع انخفاض مستويات البوتاسيوم وتشوهات أخرى في كيمياء الدم.

 

ما هو أكثر من ذلك، فقد تم التشخيص لامرأة مصابة بهشاشة العظام، وهي حالة من هشاشة العظام التي نادرا ما تشاهد في الشباب، والأطباء الذين عالجوا هذه المرأة اعتقدوا أن تناول جرعات يومية كبيرة من خل التفاح تؤدي إلى أن المعادن تتسرب من عظامها لتخفيف حموضة الدم لها، وكما لاحظوا أن ارتفاع مستويات الحمض يمكن أن يقلل من تكوين عظام جديدة.

 

4- تآكل ميناء الأسنان :

قد تبين أن الأطعمة الحمضية والمشروبات تؤدي إلى تلف مينا الأسنان، فالمشروبات الغازية وعصائر الفاكهة قد تم دراستها على نطاق واسع، ولكن بعض البحوث أظهرت أن حمض الخليك في الخل أيضا قد يؤدي إلى تلف مينا الأسنان.

 

هناك دراسة واحدة في المختبر  توضح غمس أسنان في الخل مع مستويات مختلفة من الحموضة تتراوح بين (2.7- 3.95)، والتي أدت الى أن الخل يعمل على فقد (1- 20)٪ من المعادن الموجودة في الأسنان بعد أربع ساعات.

 

الأهم من ذلك، أجريت هذه الدراسة في المختبر وليس في الفم، حيث أن اللعاب يساعد في تخفيف الحموضة، ومع ذلك، فهناك بعض الأدلة على أن كميات كبيرة من الخل قد يؤدي إلى تآكل الأسنان، وهناك دراسة توضح حالة  تسوس أسنان شديدة لفتاة تبلغ من العمر 15 عاما ناجمة عن تناول كوب واحد (237 مل) من خل التفاح الغير مخفف يوميا كأداة مساعدة في فقدان الوزن.

 

5- احتراق الحلق :

خل التفاح لديه القدرة على احتراق المريء أو الحلق، وهناك دراسة توضح ابتلاع السوائل الضارة عن طريق الخطأ من قبل الأطفال مثل الخل وهو الأكثر شيوعا يمكن أن يسبب حروق الحلق، وقد أوصى  الباحثون أن الخل يعتبر مادة كاوية قوية ويجب الاحتفاظ بها في حاويات مغلقة بعيدة عن متناول الاطفال.

 

لا توجد حالات نشرت لحروق الحلق من خل التفاح في حد ذاته، ومع ذلك، وجد تقرير واحد يوضح أن خل التفاح قد سبب الحروق بعد أن أصبح مستقرا في حلق المرأة، وقالت المرأة انها شهدت ألم وصعوبة في البلع لمدة ستة أشهر بعد الحادث.

 

6- احتراق الجلد :

نظرا لطبيعة خل التفاح الحمضية القوية، فإن خل التفاح أيضا يمكن أن يسبب حروق عند تطبيقه على الجلد، وهناك حالة واحدة لطفلة تبلغ من العمر 14 عاما والتي حدث لها تقرحات بعدما وضعت عدة قطرات من خل التفاح على أنفها لإزالة الشامات، وهناك حالة اخرى لصبي  يبلغ من العمر 6 سنوات يعانى من مشاكل صحية متعددة عندما عالجت الأم ساقه المصابة بخل التفاح.

 

7- التفاعلات الدوائية :

قد يتفاعل عدد قليل من الأدوية مع خل التفاح.

1- دواء السكري :

الناس الذين يأخذون الأنسولين أو الأدوية المحفزة للأنسولين والخل معا قد يواجهون انخفاض بشكل خطير في سكر الدم أو مستويات البوتاسيوم.

 

2- الديجوكسين :

هذا الدواء يخفض مستويات البوتاسيوم في الدم، وتناوله في تركيبات مع خل التفاح يمكن أن يخفض البوتاسيوم أكثر من اللآزم.

 

3- الأدوية المدرة للبول :

بعض الأدوية المدرة للبول تسبب إفراز الجسم للبوتاسيوم، ولمنع مستويات البوتاسيوم من الانخفاض الشديد، فإنه يجب عدم تناول هذه الأدوية مع كميات كبيرة من الخل.

 

- كيفية استهلاك خل التفاح بأمان :

1- ابدأ بكمية قليلة جدا من خل التفاح، والعمل تدريجيا حتى تصل الى الحد المسموح به حوالي ملعقتين من خل التفاح (30 مل).

2- تقليل تعرض الأسنان لحمض الخليك، فيجب تخفيف الخل بالماء وشربه من خلال ماصة.

3- شطف الفم بالماء بعد تناول الخل، لمنع المزيد من اضرار المينا.

4- تجنب خل التفاح اذا كنت تعاني من خزل المعدة، أو تقليل الكمية الى ملعقة صغيرة في الماء أو السلطة.

5- التوقف فورا عن تناول خل التفاح اذا عانيت من أي أعراض للحساسية.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading