nav icon

كيفية تربية حيوان الايل والعناية به فى المنزل ؟

يجد الكثير من الناس أن حيوان الايل من الحيوانات الأليفة الممتازة، فان حيوان الايل النابح يحب الحنان والمودة وتقديم القبلات، وهذه الحيوانات ممتعة عند اللعب معها، وحيوان الايل يتعلق جدا بأصحابه، وسوف يتبع مالكه في جميع أنحاء المنزل.
حيوان الايل نظيف، له رائحة تشبه رائحة الأطفال حديثي الولادة عند البشر، وحيوان الايل تم تدريبه مثل القطط على قضاء حاجته منذ اليوم الأول في المكان المخصص له، كما أن فضلاته ليس لها رائحة، وحيوان الايل طيب هاديء الطباع، وهو لا يصنع فوضى بالرغم من أنه من الحيوانات القافزة.

 


- الخلفية
هناك العديد من الأنواع الفرعية لـ حيوان الايل في كل من جنوب آسيا والصين، وكانت بداية الأيل النابح من (15- 35) مليون سنة، والذي يعود تاريخه من الرفات الموجودة، وهناك العديد من الدراسات المتعلقة بالأيل النابح ولكن المفهوم منها القليل، ويقال عن حيوان الايل أنه من الحيوانات الخجولة والحذرة في الطبيعة، ويعيش حيوان الايل النابح في المناطق المشجرة بشكل كبير، وهو من الصعب جدا العثور عليه منفردا.

 


وهناك نوع من حيوان الايل النابح يسمى  Leaf Muntjac وقد اكتشف عام 1999 ويعتبر من أصغر أنواع الغزلان في العالم، وهناك أنواع أخرى موجودة تم اكتشافها في أواخر عام 1990، والأيل النابح العملاق، والذي يصل وزنه الى 90 رطلا، وحيوان الايل ريفز، والهندي قد أدخل الى بريطانيا في أواخر القرن التاسع عشر، وهي موجودة الآن في جميع أنحاء بريطانيا، واسكتلندا، وقد ادخلت هذه الأنواع الى الولايات المتحدة في عام 1997.

 


والأيل Leaf Muntjac من جنوب شرق أسيا والصين، ويعيش في أعماق الجبال، وهو يزن من (10- 20) رطل ويتميز الذكور بأن له قرون، وحيوان الايل ريفز يزن من (20- 25)رطل والذكور ليس لها قرون.

 


- الوصف

كيفية تربية حيوان الايل و العناية به فى المنزل ؟حيوان الايل


توضح بعض الدراسات أن حيوان الايل يتراوح وزنه من (10- 90) رطل، ويختلف ألوانه من اللون الأسمر الى اللون المحمر واللون البني الداكن أو الأسود، والفراء ناعم وأملس أو خشن جدا، وهناك دراسات توضح أن حيوان الايل من الحيوانات الناشطة في الليل، ويوجد البعض يعيش منفردا والبعض الأخر في مجموعات، ودورة التكاثر والحمل تختلف طبقا للأنواع، ويعتقد أن كل من الذكر والأنثى للأيل النابح لديه أنياب أطول قليلا من الأسنان الأخرى، ويصل عمر الذكور حوالى 16 سنة والإناث حوالي 19 سنة.  

 


Leaf Muntjac يزن من (10- 20) رطل، بحجم قطة متوسطة أو دجاجة كبيرة، وهو أصغر الغزلان حتى الآن، وقد تم التعرف عليه مع وجود قرون، وله عيون ضخمة تسمح له الرؤية في الظلام، كما أن له غدد ذات رائحة على جانبي الأنف، والتي هي غير مرئية إلا أنها لتحديد مكان أو شيء، ولون الأيل أسمر أو أحمر داكن ولديه علامة تشبه حرف V من الجبهة حتى نهاية الأنف، والأرجل رقيقة، والذكور لها قرون تسقط كل عام ولكن تنمو مرة أخرى في الموسم الجديد، وحيوان الايل ريفز يصل وزنه من (20- 25) رطل، كما أنه أغمق قليلا في اللون، والذكور لها قرون مسطحة يصل طولها الى 4 بوصة.

 


- البيئة
يمكنك الإحتفاظ بالأيل النابح كحيوان أليف داخل أو خارج المنزل، أو يمكن خارج وداخل المنزل عن طريق باب الكلب الهزلى، واذا احتفظت بـ حيوان الايل  داخل المنزل يجب توفير السرير المناسب والصندوق المخصص لقضاء حاجته، ويمكن استخدام التراب أو الرمل في الصندوق، ويجب تفريغ الصندوق كل (3- 4) أيام، كما يجب توفير أوعية للطعام والماء ولعق الملح، وغسل السرير عند الحاجة، وهذا الغزال له طبيعة خجولة وحذرة ولا يحب المغامرة لذلك يبقى بعيدا عن المشاكل معظم الوقت.
اذا كنت تحتفظ بـ حيوان الايل خارج المنزل فيجب توفير المأوى المناسب ضد العواصف الشديدة والرياح والبرد، Leaf Muntjac يمكنه القفز حتى (5- 6) أقدام ولكنه لا يقفز خارج السياج لأنه يفضل البقاء داخل ارضه.

 


- الرعاية والتغذية
يجب أن تقرر شراء صغير الأيل ويستحسن أن يكون قد وصل الى (5- 10) أيام من العمر فمن الصعب رعاية صغير الأيل في الأيام القليلة الأولى من العمر، وصغير الأيل يختبيء في أمه حيث تضعهم، لذلك يجب أن تحرص على ذلك داخل البيت، فيجب توفير السرير المناسب له، ويجب أن يشعر بأن المنطقة آمنة مع الحد الأدنى من الضجيج والضوء، وصغير الأيل سوف يمكث في مكانه ولا يخاطر بالخروج لمدة أسبوع، ويجب توفير الماء والطعام وزجاجة من اللبن والصندوق المخصص لقضاء حاجته بجانب السرير.

 


عندما يصل صغير حيوان الايل الى اسبوعين من العمر يجب توفير من (3- 4) زجاجات من اللبن يوميا، ثم استخدام الغذاء بديل اللبن وخلطه في وعاء مع حبوب الأرز والسماح للأيل أن يبدأ تناول الطعام، وفي بعض الأحيان يمكن وضع الطعام على اصبعك واطعام الأيل، ثم تبدأ بعد ذلك بإطعامهم الموز والتفاح، ثم انتقل إلى البطاطس والخضروات المطبوخة، مع إضافة الخس والخبز، وأخيرا إلى العشب والعلف الحلو، والخضراوات، مع التأكد أن لديهم دائما الماء.  

 


بعد اسبوع أو نحو ذلك سوف يتمكن الصغير من الخروج تدريجيا، وسوف يعتاد الأيل على المنزل سريعا وعلى الضوضاء، ولا يجب أن تنقل الصغير الى مكان أخر لم يذهب اليه من تلقاء نفسه، وعندما يعتاد على المنزل يمكنك نقل السرير الى أي مكان أخر.

 


عندما يصل الصغير الى (8- 10) أسابيع من العمر فإنه لا يحتاج الى بديل اللبن بعد الآن، ولكن يمكن اعطائه مرة واحدة كل مساء قبل النوم حتى يبلغ من العمر خمس سنوات.

 


الأيل يرعى على أي شيء أخضر وهذا يعتبر جيد اذا كان عشب وحشائش، واذا كان لديك حديقة أو شجيرة خاصة لا تدعها في منطقتهم داخل السياج، وحيوان الايل يحب تناول الطعام الحلو والفواكه والخضراوات والذرة والجزر، والأيل النابح يحب تناول الخبز، كما أنه يحتاج الى المياه العذبة ولعق الملح الذي يكون متاح في معظم الأوقات.

 


- السلوكيات الإجتماعية
حيوان الايل بطبيعته خجول جدا وحذر للغاية، فهو يقترب من أي شيء جديد ببطء شديد، والأيل يجعل نفسه في المنزل ضمن جميع أفراد الأسرة بما في ذلك معظم الحيوانات الأليفة، وهو يأتي عندما يتم استدعائه بإسمه، ويلعب مع الأطفال والكبار.
وهذه الحيوانات تعيش في الطبيعة منفردة، والبعض الأخر يقول أنها تعيش في مجموعات، وعندما تشعر بأنها مهددة أو تشعر بالخطر فإنها تنبح، لذلك سميت بالأيل النابح، وهذا نادرا ما يحدث ولكن اذا كانت تنبح فهناك أكيد مشكلة.

 


عندما ينطلق هرمون التستوستيرون فإن الذكور تبدأ قرونها في النمو، وتصبح عدوانية قليلا، ويكون ذلك في السنة الثانية أو الثالثة من العمر، وعند ذلك يمكنك الإحتفاظ به خارج المنزل في هذا الوقت من السنة، وهذه الفترة تستمر من (3- 4) أشهر حتى تقل نسبة التستوستيرون.

 


- الأنشطة وممارسة الرياضة
السباق ولعبة الإختباء والبحث من الألعاب التي يمكن أن يلعبها حيوان الايل مع البشر أو مع بعضه البعض، فتستطيع أن تخبيء الأشياء ويستطيع حيوان الايل  أن يبحث عنها ويجدها عن طريق الرائحة، أما في الخارج فإن الأيل يحب الجري والقفز.

 


- التكاثر
ذكر في العديد من المقالات أن موسم التزاوج كل عام، يبدأ في فصل الربيع ويستمر من (3- 4) شهور، وفترة التكاثر والحمل تختلف طبقا لإختلاف أنواع حيوان الايل النابح، ويمكن أن يكون عدواني قليلا في هذه الفترة، أو يكون عدوانيا مع الذكور الأخرين التي تعترض أرضها.

 


- الأمراض والعلاج
حيوان الايل النابح من المخلوقات المرنة، ويبدو أنها تتغلب على الطفيليات الموجودة في أنواع الأيل الأخرى، ولم يتمكن الخبراء من العثور على أي أمراض تكون فريدة في نوعها، ومع ذلك اذا لم نتخذ الرعاية بالشكل الصحيح فإن حيوان الايل يمكن أن يصبح مريضا، ومعظم الأمراض يمكن الوقاية منها ببساطة من العناية البسيطة للحيوان.

كتب : ذات الهمة
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading