nav icon

ممارسة الرياضة و امراض القلب

الكثيرون قد يتسائلون هل يمكن ممارسة الرياضة لمنع الإصابة بأمراض القلب ، فان العلاقة بين الرياضة و امراض القلب علاقة عكسية فان الرياضة تعمل على الحد من امراض القلب ، فوفقا لجمعية القلب الأمريكية، تعتبر ممارسة الرياضة واحدة من التوصيات العليا للوقاية من جميع أنواع الأمراض، بما فيهم أمراض القلب ، و فى الاسطر القادمة سوف نتحدث اكثر عن الرياضة و امراض القلب.


توصيات للوقاية من أمراض القلب :
معظم الباحثين الذين يقيمون دراسات حول الرعاية الصحية و بالتحديد حول الرياضة و امراض القلب يتفقون ان أمراض القلب يمكن الوقاية منها بممارسة الرياضة ، وايضا قد تحتاج أيضا إلى النظر في اتخاذ بعض التدابير الأخرى لتعطي لنفسك رعاية جيدة وتحافظ علي صحة القلب ، وهذه من التوصيات العليا للوقاية من أمراض القلب وتضم ما يلي :
•    اتباع نظام غذائي صحي
•    لا تستخدم منتجات التبغ أو الدخان
•    قم بالتمرن بانتظام
•    الحفاظ على وزن صحي
•    إجراء فحوص طبية منتظمة مع اطباء مؤهلين

ممارسة الرياضة و امراض القلب

كيف يمكن لممارسة الرياضة ان تمنع أمراض القلب :
كما ذكرنا فان ممارسة الرياضة و امراض القلب لا يتعارضان ، جنبا إلى جنب مع تحسين مستويات الطاقة التي تجعلك تشعر بانك أفضل، يمكن لممارسة الرياضة  واتباع أسلوب حياة نشط أن يساعد على منع أمراض القلب ، وهناك عدد من الطرق التي قد تمر بها ويمكن أن تساعد على القيام بذلك ، ومنها :

 


-    التحكم في الوزن :
ممارسة الرياضة لا تساعد في التحكم في وزنك فحسب، بل أيضا تعمل علي السيطرة على تكوين الجسم ،  فتحمل الوزن الزائد والدهون الزائدة في الجسم تجعل قلبك يعمل بجد على ضخ الدم عبر الجسم ، وهذا المجهود المزمن على قلبك من الوزن الزائد يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب وحتى قصور في القلب.

 


والتمارين الرياضية تساعد في السيطرة على الوزن في مجموعة متنوعة من الطرق :
•    ممارسة التمارين الرياضية و امراض القلب لا يوجد بينهم تعارض فان الرياضة بانتظام تحرق السعرات الحرارية ، وهي واحدة من أفضل الطرق للحفاظ على وزن صحي فهي تعمل علي حرق الكثير من السعرات الحرارية ، ويمكن لممارسة الرياضة ان تساعد على إبقاء وزنك تحت السيطرة عن طريق حرق السعرات الحرارية الزائدة.

ممارسة الرياضة و امراض القلب


•    والتدريب يبني العضلات ويعمل علي زيادة كتلة العضلات مما يزيد من التمثيل الغذائي الخاص بك ، والأنسجة العضلية عادة ما تكون هي الأكثر جوعا للدهون ، والمزيد من العضلات لديهم احتياجات وهذا يساعد في موازنة السعرات الحرارية المعادلة.

 


-    تحسين الدهون في الدم :
يعتقد البعض ان ممارسة الرياضة و امراض القلب يوجد بينهم تعارض و لكن على العكس تماما ، فقد تبين أن ممارسة الرياضة تعمل علي زيادة الكوليسترول "المفيد"  ، وايضا تعمل علي زيادة البروتينات الدهنية عالية الكثافة (HDL) في الجسم ، وفي الوقت نفسه، يمكن أن تقلل من الكوليسترول "الضار"، البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة (LDL) والدهون الثلاثية ،  ومن خلال تحسين الدهون الخاصة بك في الدم بهذه الطريقة، يمكنك الحفاظ على الأوعية الدموية صحية وايضا تحافظ علي صحة القلب، مما يمنع الإصابة بأمراض القلب.

 


-    خفض ضغط الدم :
ممارسة التمارين الرياضية بانتظام هي واحدة من التوصيات الهامة لخفض ضغط الدم ، فارتفاع ضغط الدم يضع ضغطا مفرطا على القلب، والذي يمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب وفشل القلب ، وممارسة الرياضة يمكن أن تساعد على خفض ضغط الدم والقلب يصبح أقوى وأكثر كفاءة لذلك فلا تعارض بين الرياضة و امراض القلب.

ممارسة الرياضة و امراض القلب


-    الحد من الإجهاد :
مستويات عالية من الإجهاد يمكن أن تحدث ضغط كبير علي قلبك ، وايضا التوتر يمكن ان يؤدي إلى الإفراج عن هرمون الكورتيزول الموجود في الغدد الكظرية ، وقد ثبت ان ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول في الجسم يؤدي إلى خطر الإصابة بأمراض القلب بما في ذلك:
•    قمع وظيفة الغدة الدرقية
•    اختلال في نسبة السكر في الدم، مما قد يؤدي إلى مرض السكري
•    ارتفاع ضغط الدم
•    استجابة التهابية أعلى في الجسم
•    زيادة الدهون في منطقة البطن

 


ويجب ان تعلم انه أي نوع من التمارين الرياضية يمكن أن يقلل من مستويات التوتر، والتي يمكن أن تؤدي إلى الاسترخاء وانخفاض مستويات التوتر لذلك فان الرياضة و امراض القلب معا ليس بينهم مشكلة او اضرار.

 


انخفاض نسبة الالتهاب في الجسم :
مؤخرا، تم إنشاء صلة بين الالتهاب وأمراض القلب ، واتضح ان واحد من مؤشرات الالتهاب في الجسم هو بروتين سي التفاعلي، والذي موجود في تركيزات أعلى أثناء الالتهاب ، وان الالتهاب لا يؤثر فقط على العضلات والمفاصل، ولكنه ايضا يمكن أن يؤثر على الأجهزة والأوعية الدموية ، وقد تبين أن ممارسة الرياضة تعمل علي خفض بروتين سي التفاعلي في الجسم، مما يدل على انخفاض الالتهاب في الجسم لذلك فلا تعارض بين ممارسة الرياضة و امراض القلب.

 


-    الوقاية من مرض السكري :
وفقا ل جمعية السكري الأميركية ، اثنان من كل ثلاثة مرضى سكري يموتون من أمراض القلب، فمرضى السكري أكثر عرضة للاصابة بالازمات القلبية والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم وضعف الدورة الدموية ،ولحسن الحظ، يمكن لممارسة الرياضة ان تساعد على منع مرض السكري عن طريق خفض مستويات السكر في الدم، وزيادة الحساسية لهرمون الانسولين.

 


توصيات لممارسة الرياضة :
من أجل الحماية المثلى لقلبك فلا تعارض بين الرياضة و امراض القلب كما ذكرنا فاذا كنت مريض قلب فانت تحتاج إلى القيام بتمارين لياقة القلب والأوعية الدموية، وكذلك تدريبات معينة مثل تدريبات القوة، وفيما يلي بعض التوصيات لممارسة الرياضة للوقاية من أمراض القلب:

ممارسة الرياضة و امراض القلب


•    ممارسة الرياضة من 30 إلى 60 دقيقة الخاصة بالقلب والأوعية الدموية ، وممارسة الرياضة في منطقة معدل ضربات القلب من 2-4 مرات في الأسبوع.


•    تدريبات القوة التي تلعب علي مجموعات العضلات الرئيسية من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.


•    الحفاظ على أسلوب حياة نشط بجانب ممارسة الرياضة بطريقة رسمية.


الاستنتاج الاخير :
ويأتي الاستنتاج الاخير ، هل يمكن لممارسة الرياضة ان تمنع الإصابة بأمراض القلب ، الجواب هو نعم ، فبرنامج ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، جنبا إلى جنب مع اتباع نظام غذائي صحي وإدارة عوامل صحية أخرى مثل تعاطي التبغ والحفاظ على الوزن يمكن أن يكون عاملا كبيرا في العيش حياة طويلة وصحية بدون امراض القلب ، و خلاصة القلب لا يوجد تعارض بين الرياضة و امراض القلب بل العكس تماما فان الرياضة تمنع امراض القلب و علاج لمرضي القلب.

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading