nav icon

ماهي الحبوب وما انواعها ؟

الحبوب تعتبر مصدر هام للطاقة الغذائية ، ومن اهم الانواع الثلاثة الاكثر استهلاكا للحبوب هي القمح والارز والذرة ، وعلى الرغم من استهلاكهم على نطاق واسع، الا ان الآثار الصحية للحبوب تعتبر مثيرة للجدل في الكثير من الاحيان .

فقد يظن البعض انها تشكل عنصرا اساسيا من نظام غذائي صحي، في حين يرى ان آخرون يرون انها تسبب الاذى ، فيعتقد بعض خبراء الصحة انه علينا ان نتجنب الحبوب بقدر الامكان ، فمع تزايد شعبية حمية باليو، التي تلغي الحبوب، نجد ان الكثير من الناس في جميع انحاء العالم يتجنبون الحبوب لانهم يعتقدون انها غير صحية .

واليوم نقدم لكم نظرة مفصلة عن الحبوب وتأثيراتها الصحية، ودراسة كل من الاشياء الجيدة والسيئة التي تؤثر في الجسم :

ماهي الحبوب وما انواعها ؟

 

ما هي الحبوب ؟
الحبوب ببساطة هي بذور صغيرة ، وتعتبر هي الغذاء الرئيسي لمعظم البلدان، وذلك لانها تقوم بتوفير المزيد من الطاقة الغذائية في جميع انحاء العالم اكثر من اي غذاء اخر ، فقد لعبت الحبوب دورا رئيسيا في تاريخ البشرية، وزراعة الحبوب تعتبر واحدة من احد التطورات الرئيسية التي تدل علي تطور الحضارة .

تؤكل الحبوب من قبل البشر، وايضا تستخدم لتغذية وتسمين الماشية ، كما انها يمكن معالجتها في مختلف المنتجات الغذائية المختلفة .

وهناك انواع مختلفة من الحبوب التي تبدو مثل :

اليوم، معظم الحبوب المنتجة والمستهلكة عادة ما تكون من الذرة ، الارز، والقمح ، وتشمل الحبوب الاخرى التي يتم استهلاكها بكميات اصغر الشعير ،الشوفان والذرة الرفيعة ، وهناك ايضا اطعمة من الناحية الفنية لا تعتبر حبوب ولكنها مستهلكة مثل الحبوب مثل الكينوا والحنطة السوداء .

والاطعمة المصنوعة من الحبوب تشمل الخبز ،المكرونة ،حبوب الافطار، دقيق الشوفان، والرقاق، وهناك الاطعمة السريعة مثل الحلويات والكعك ، وتماما مثل معظم الاغذية الاخرى، لا يتم المساواة بين جميع انواع الحبوب ، فمن المهم ان نميز بين الحبوب الكاملة والحبوب المكررة ، ففي حين ان الحبوب المكررة فارغة من المواد الغذائية والسعرات الحرارية ، تأتي الحبوب الكاملة محملة بالعديد من العناصر الغذائية، بما في ذلك الالياف، وفيتامين B، المغنيسيوم، الحديد، الفوسفور ،المنجنيز والسيلينيوم ، ولكن في المجمل الحبوب المكررة مثلها مثل الحبوب الكاملة، باستثناء بعض الاشياء الجيدة التي قد ازيلت من الحبوب المكررة .

فلم يبق شيء في الحبوب المكررة سوي نسبة عالية من الكربوهيدرات، والسويداء ذات السعرات الحرارية العالية مع الكثير من النشا وكميات صغيرة من البروتين ، ونجد انه تم تجريد الالياف والعناصر الغذائية ، وعندما نأكل الحبوب المكررة المليئة بالكربوهيدرات، تعمل علي ارتفاع السكريات في الدم سريعا ، ثم تنخفض مرة اخرى بعد فترة وجيزة ، وعندما تنخفض مستويات السكر في الدم، نصبح جائعين ويكون لدينا رغبة شديدة في الاكل .

وتشير العديد من الدراسات ان تناول هذا النوع من الحبوب يؤدي الى الافراط في تناول الطعام، وبالتالي قد يسبب زيادة الوزن والسمنة ، كما انه تم ربط الحبوب المكررة بالعديد من الامراض الايضية ، ومرض السكري من النوع 2 وامراض القلب .

علي العكس الحبوب الكاملة لديها العديد من الفوائد الصحية ، فالحبوب الكاملة تميل الى ان تحتوي علي نسبة عالية من الالياف والعديد من العناصر الغذائية الهامة، وليس لديها نفس التأثيرات الايضية الموجودة في الحبوب المكررة ، وفي الحقيقة ، تم ربط مئات من الدراسات باستهلاك الحبوب الكاملة بالتأثيرات المفيدة على الصحة مثل :

- طول العمر : اظهرت الدراسات من جامعة هارفارد ان الاشخاص الذين يتناولون الحبوب الكاملة ، هم اقل عرضة للوفاة خلال فترات الدراسة، مع انخفاض 15٪ من الوفيات الناجمة عن امراض القلب  .

- السمنة : هؤلاء الذين يأكلون المزيد من الحبوب الكاملة لديهم نسبة مخاطر اقل للاصابة بالسمنة، ويميلون الى ان يكون لديهم نسبة دهون اقل في منطقة البطن .

- مرض السكري من النوع 2 : الاشخاص الذين يتناولون المزيد من الحبوب الكاملة لديهم خطر اقل في ان يصابوا بمرض السكري من النوع 2 .

- امراض القلب : الاشخاص الذين يتناولون المزيد من الحبوب الكاملة لديهم مخاطر اقل 30٪ من الاصابة بامراض القلب، والتي تعتبر القاتل الاكبر في العالم .

- سرطان القولون : في دراسة واحدة تم ربط 3 حصص من الحبوب الكاملة يوميا بتقليل المخاطر بنسبة 17٪ من سرطان القولون وسرطان المستقيم ، فقد وجدت العديد من الدراسات الاخرى نتائج مماثلة .

كما انه تبين ان الحبوب الكاملة يمكن ان تزيد من احساسك بالشبع وتحسين العديد من علامات الصحة، بما في ذلك علامات الالتهاب وخطر الاصابة بامراض القلب ، ولكن في نفس الوقت ، هناك بعض الحبوب تحتوي على الغلوتين، التي تسبب مشاكل للكثير من الناس ، والغلوتين هو عبارة عن بروتين موجود في الحبوب مثل القمح، والجاودار والشعير .

ويوجد الكثير من الناس لديهم حساسية ناحية الغلوتين ، وهذا يشمل الاشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية، وامراض المناعة الذاتية الخطيرة، فبعض الحبوب، وخاصة القمح، يحتوي علي نسبة مرتفعة من الغلوتين ايضا .

وبالرغم من ان الغلوتين يسبب مشاكل للكثير من الناس، ولكن هذا لا يعني ان الحبوب سيئة، لان العديد من الاطعمة والحبوب الكاملة الاخرى خالية من الغلوتين ، وتشمل الاطعمة الخالية من الغلوتين كل من الارز والذرة والكينوا والشوفان .

 

احتواء الحبوب على نسبة عالية من الكربوهيدرات، مما يجعلها غير مناسبة لمرضى السكري :
من المعروف ان الحبوب تحتوي علي نسبة مرتفعة جدا في الكربوهيدرات ، لهذا السبب، يمكن ان تسبب العديد من المشاكل للاشخاص الذين لا يتسامحون في هذه النسبة الكربوهيدرات في نظامهم الغذائي ، ينطبق هذا الكلام علي الاشخاص كلهم وبصفة خاصة مرضى السكري، الذين يميلون الى اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات .

فعندما يتناولون مرضى السكري الكثير من الكربوهيدرات، فان مستويات السكريات في الدم تبدأ في الارتفاع الشديد اذا لم ينقذوا الموقف بحقنة انسولين لكي يخفضوا نسبة السكر في الدم ، لذا نقدم اليوم نصيحة لمرضي السكري ان يتجنبوا الحبوب وخصوصا الحبوب المكررة .

ومع كل ذلك، ليس كل الحبوب هي نفسها في هذا الصدد، فبعض الحبوب (مثل الشوفان) قد يكون مفيدا لمرضي السكري حيث يساعد الشوفان علي خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري، ويقلل الحاجة الي الانسولين بنسبة 40٪ .


رسالة اخيرة :
كما هو الحال مع معظم الاشياء وخصوصا في التغذية، كل شئ يعتمد كليا على الفرد نفسه ،فاذا كنت تأكل الحبوب عادة وتشعر انك بحالة جيدة فبكل بساطة تناول منها، مالم يوجد اي سبب وجيه لتجنبها وخاصة اذا كنت في الغالب تأكل حبوب كاملة .

ومن ناحية اخرى، اذا كنت لا تحب الحبوب او انها تجعلك تشعر بالسوء، فليس هناك اي ضرر في تفاديها ، فالحبوب ليست ضرورية، ولا يوجد بها مغذيات ضرورية لا يمكنك الحصول عليها من اطعمة اخري .

ففي نهاية هذا المقال ، قد تجد الحبوب جيدة بالنسبة للبعض، ولكن سيئة للبعض الاخر ، ولكن لا داعي للتفكير كثيرا فالامر في منتهي البساطة ، فاذا كنت تتناول الحبوب وتحبها اذا تناولها بدون اي تردد مالم تسبب لك اي مشاكل تم ذكرها ، اما اذا كنت لا تحبها من الاساس ، فيمكنك تجنبها بكل سهولة .

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading