nav icon

هل الموز جيد ام سئ في النظام الغذائي ؟

الموز يعتبر من الفاكهة التي لها شعبية كبيرة في العالم  كله ، فهو من السهل حمله الي اي مكان وسهل ايضا في اكله ، مما يجعله مثالي كوجبة خفيفة من حيث الحركة والتنقل ، كما ان الموز ايضا يعتبر مغذي الى حد ما، ويحتوي على كميات عالية من الالياف والمواد المضادة للاكسدة .

ومع ذلك، الكثير من الاشخاص لديهم شكوك حول الموز نظرا لانه من الممكن ان يسبب ارتفاع نسبة السكر والكربوهيدرات ، وفي هذا المقال ناخذ نظرة مفصلة عن الموز وتأثيراته الصحية .

هل الموز جيد ام سئ في النظام الغذائي ؟

يحتوي الموز على العديد من العناصر الغذائية الهامة :

اكثر من 90٪ من السعرات الحرارية في الموز تأتي من الكربوهيدرات ، وعندما ينضج الموز، فان النشا الموجودة فيه تتحول الى سكر ، لهذا السبب، ستجد ان الموز الغير ناضج (الاخضر) يحتوي على نسبة عالية من النشا والنشا المقاوم، في حين يحتوي الموز الناضج (الاصفر) في الغالب علي السكر .

يحتوي الموز ايضا على كمية مناسبة من الالياف، ويعتبر من الفاكهة التي تحتوي علي كمية منخفضة جدا من البروتين والدهون ، ويتوفر الموز في العديد من الانواع المختلفة ، التي تختلف في الحجم واللون ، وتحتوي الموزة متوسطة الحجم التي تكون حوالي (118 جرام) علي حوالي 105 سعر حراري .

وتحتوي الموزة المتوسطة ايضا علي العناصر الغذائية التالية :

* البوتاسيوم
* فيتامين B6
* فيتامين C
* المغنيسيوم
* النحاس
* المنغنيز
* الالياف

ويحتوي الموز على مركبات اخرى مفيدة نباتية ومواد مضادة للاكسدة كذلك، بما في ذلك الدوبامين وكاتشين  ، فالخلاصة هنا ان الموز مصدر جيد للعديد من العناصر الغذائية، بما في ذلك البوتاسيوم، وفيتامين B6، وفيتامين C والالياف، كما انه يحتوي على العديد من مضادات الاكسدة والمركبات النباتية .

وقد تم ربط النشا المقاوم الموجود في الموز بعدة فوائد صحية مثل :

* تحسن صحة القولون
* زيادة الشعور بالامتلاء بعد وجبات الطعام
* خفض مقاومة الانسولين

ويعتبر البكتين هو نوع آخر من الالياف الغذائية التي توجد في الموز ، والذي يوفر بدوره الشكل الهيكلي للموز، ويساعده على الحفاظ على شكله هذا ، وعندما يصبح الموز ناضج، تبدأ الانزيمات في كسر البكتين ويصبح لينا وطريا اكثر ،والبكتين ايضا يمكن ان يقلل الشهية ويجعل مستويات السكر في الدم معتدلة بعد وجبات الطعام ، ويمكن ان يساعد ايضا في حماية الجسم ضد سرطان القولون .

كيف يؤثر الموز علي عملية تخفيف الوزن ؟

هناك العديد من الدراسات التي اثبتت تأثير الموز على فقدان الوزن ، فقد وجد الباحثون ان تناول 24 جراما من النشا الموجودة في الموز يوميا لمدة 4 اسابيع تسبب فقدان الوزن حوالي 2.6 رطل (1.2 كجم)، مع تحسين حساسية الانسولين .

كما ارتبطت دراسات اخرى ايضا باستهلاك الفواكه لفقدان الوزن ، وفاكهة مثل الموز تحتوي علي نسبة عالية من الالياف، وقد ارتبط تناول الالياف بنسب عالية بانخفاض وزن الجسم ، وعلاوة على ذلك، فقد تلقت النشا المقاومة بعض الاهتمام في الآونة الاخيرة كمكون يعمل علي فقدان الوزن .

وفي الحقيقة قد يساهم الموز في فقدان الوزن عن طريق زيادة الشعور بالامتلاء والحد من الشهية، مما يساعد الناس علي تناول سعرات حرارية اقل ، وعلى الرغم من انه لم تظهر الدراسات ان الموز في حد ذاته يسبب فقدان الوزن، الا ان لديه العديد من الخصائص التي تجعله غذاء يساعد علي ذلك ، واذا كنت من الاشخاص الذين يتبعون حمية منخفضة الكربوهيدرات فان الموز ليس جيدا لها كما يقال ،فتحتوي الموزة المتوسطة علي 27 جراما من الكربوهيدرات .

يحتوي الموز علي نسبة عالية من البوتاسيوم :

يعتبر الموز مصدرا رئيسيا لعنصر البوتاسيوم ، وكما نعلم ان البوتاسيوم عنصر مهم للغاية للكثير من الاشخاص وخاصة الذين لا يحصلون علي ما يكفيهم من البوتاسيوم ، والبوتاسيوم يلعب دورا حاسما في السيطرة علي ضغط الدم ووظائف الكلي ، فاتباع نظام غذائي غني بالبوتاسيوم يمكن ان يساعد كثيرا علي خفض ضغط الدم ويؤثر بشكل ايجابي علي صحة القلب .

الموز يحتوي ايضا علي كمية مناسبة من الماغنسيوم :

الموز مصدر جيد للماغنسيوم وكما هو متعارف عليه ان الماغنسيوم هو معدن مهم للغاية ويرتبط بالعديد من عمليات الجسم المختلفة ، وتناول كميات كبيرة من الماغنسيوم قد يحميك من مختلف الامراض المزمنة بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم وامراض القلب وداء السكري من النوع الثاني ، كما ان الماغنسيوم يلعب دورا هاما في صحة العظام .

فوائد الموز الصحية علي الجهاز الهضمي :

كما ذكرنا من قبل ان الموز الاخضر والغير ناضج غني بالنشا المقاومة ومادة البكتين ، وهذه المركبات تعمل كمواد مغذية لتغذي البكتيريا الصديقة في الجهاز الهضمي ، وتنتج سلسلة من الاحماض الدهنية التي تساهم في صحة الجهاز الهضمي وتقلل من مخاطر الاصابة بسرطان القولون .

هل الموز آمن لمرضي السكري ؟

هناك اراء مختلطة حول هذا الامر ، فلا يعرفون تحديدا ما اذا كان الموز آمن للاشخاص الذين يعانون من مرض السكري ام لا وذلك لاحتوائه علي نسب عالية من النشا والسكر ، ومع ذلك ، فان الموز لا يزال يحتل مرتبة جيدة وسط الفاكهة التي تحتوي علي مؤشر منخفض او متوسط لنسبة السكر في الدم .

لذلك يجب ان تستهلك كميات معتدلة من الموز لتكون آمنة علي الاشخاص الذين يعانون من مرض السكري ، وعلاوة علي ذلك يجب علي مرضي السكري التأكد دائما من مراقبة مستويات السكر لديهم بعد تناول الطعام ، وان يختارون الطعام بعناية شديدة .

هل لدي الموز اي اثار صحية سلبية ؟

لا يبدو ان الموز لديه اثار صحية سلبية خطيرة ، ومع ذلك يجب علي الاشخاص الذين يعانون من حساسية من مادة اللاتكس ان يحذروا ، فهذه الحساسية موجودة ايضا من الموز .

وفي النهاية ، الموز مثله مثل معظم الفاكهة ، يجعلك في صحة افضل وهو مغذي للغاية وذلك لانه يحتوي علي الالياف والبوتاسيوم وفيتامين C وفيتامين B6 والعديد من المركبات النباتية المفيدة الاخري .

كتب : رباب احمد
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading