nav icon

غرائب العالم - دش من الحديد من المنصهر يتدفق على الرجال في الصين

في كل عام خلال مهرجان شعبي يطلق عليه اسم مهرجان المصابيح ، تستضيف القرية الصينية نيوانكيان واحدة من الالعاب النارية الاكثر اثارة في العالم حيث يقوم الرجال في تلك القرية بأخذ دش من الحديد المنصهر القادم من اعلى في تقليد يطلق عليه في الصين اسم دا شوهوا !!!

ويعتقد ان دا شوهوا قد نشأت قبل اكثر من 300 عام ، عندما حاول الحداداين المحليين استخدام بديل فريد من الالعاب النارية المعروفة ، فعادة ما كان الاغنياء يستقبلون السنة الجديدة بالالعاب والمفرقعات النارية ، ولكن الحدادين في تلك القرية الفقيرة لم يكن يستطيعوا شراء تلك الالعاب النارية ، حتى ان اضطروا للاعتماد على بديل ارخص للاحتفال ، وكانت الفكرة هي جمع الحديد الغير مستخدم في البلدة واذابة ذلك الحديد عند درجة حرارة 1000 درجة مئوية ورميها على جدار كبير لانشاء تأثير مماثل للالعاب النارية عند الاحتكاك مع الحجر البارد ، مما يتولد عند ذلك الاحتكاك الحديد المنصهر الذي ينشأ على شكل زهور حديدية تمطر على الحدادين الشجعان .

غرائب العالم - دش من الحديد من المنصهر يتدفق على الرجال في الصين

غرائب العالم

وكان التأثير مذهل بحيث اصبحت احتفالات دا شوهوا اكثر جاذبية من المفرقعات النارية العادية ، وبدأ الناس بالتبرع بما لديهم من خردة معدنية لاستخدامها في الاحتفال الناري ، واصبح رمي الحديد المنصهر تقليدا شعبيا في تلك القرية ، وعلى مر السنين تطور الاحتفال الى عروض اكثر من مدهشة ، حيث قام الحدادين بتجربة معادن اخرى مثل النحاس والالومنيوم لتكوين العاب نارية بالوان مختلفة مثل الاخضر والابيض بدلا من اللون الاحمر فقط .

غرائب العالم - دش من الحديد من المنصهر يتدفق على الرجال في الصين

غرائب العالم

وعادة ما يتم الاحتفال بتلك الطريقة في المساء حيث يتم اذابة المعادن في الفرن وتوضع حاويات خاصة على ارتفاع 10 امتار وعلى بعد 30 متر من سور المدينة الطويل المبني على الطراز القديم ، ويقوم فناني العروض بارتداء الملابس الواقية السميكة المصنوعة من جلد الغنم وقبعات من القش ثم البدء في العرض بحيث يقوم هؤلاء الرجال بقذف المعادن المنصهرة على الجدار ليحدث التفاعل الذي ينتج عنه الالعاب النارية التي تنهمر على هؤلاء الاشخاص في مشهد مذهل كما يبدو في الصور والفيديوهات .

مواضيع مميزة :

loading