nav icon

هل هناك نظام غذائي محدد لمرضى السكري ؟

اذا كان لديك مرض السكري ، فيمكن ان يكون هذا بسبب سوء في استخدام الانسولين بشكل صحيح. وهذا يؤدي بالطبع إلى ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم، اونسبة السكر في الدم ،وهنا يكمن الحل في الاكل الصحي فهو يساعد على الحفاظ على نسبة السكر في الدم فهو جزء هام في إدارة مرض السكري، لان السيطرة على نسبة السكر في الدم يمكن ان تمنع مضاعفات مرض السكري .

هل هناك نظام غذائي محدد لمرضى السكري ؟

كما انه يمكن ان تساعد نفسك عن طريق وضع خطة للاكل، ولكن  ينبغي ان تأخذ بعين الاعتبار وزنك، والادوية التي تأخذها ، ونمط حياتك، والمشاكل الصحية الاخرى التي لديك ، ومن وجهة نظري الشخصية ان مصطلح النظام الغذائي لمرضى السكري اصبح شيئا من الماضي ، ففي الوقت الحاضر، الناس مع مرض السكري اصبح ليس لديهم اي قيود غذائية كما كان يعتقد سابقا فاصبح مثلا ليس من الضروري تجنب انواع من الفاكهة ، او عدم تناول الكربوهيدرات او انك تشتري حمية ذاتية خاصة بمرض السكري ، فاصبح كل الامر يتعلق بخطط فردية يمكن ان تكون غنية بالالياف والكربوهيدرات تقوم بتعديلها من اجل ضبط نسبة السكر في الدم .

تاريخ النظام الغذائي لمرض السكري :

قد اثر مرض السكري علي حياة الانسان لآلاف السنين ، واعترف بمرض يشتبه انه يكون مرض السكري من قبل المصريين القدماء في مخطوطات ترجع تاريخها إلى 1550 قبل الميلاد ، وكان الهنود القدماء (حوالي 600 قبل الميلاد) يدركون جيدا هذه الحالة ، حتي انهم اطلقوا عليها اسم "مرض البول الحلو" .

اما في اليونانية القديمة ، قد ذكروا ايضا مرض السكري وكان يدعى الاطباء اليونانيين ان هذه الفوضى كانت من اعراضها: وجود بول مفرط ينزل من خلال نظام جسم الانسان ، وتظهر وثائق تاريخية مختلفة كاليونانية، والهندية والفارسية ، حتي انه وصل للوثائق الصينية واليابانية والكورية ، فكان الاطباء يقومون علي معرفة وتحديد السبب وراء هذا المرض ، وكان من يشُخص ان لديه مرض السكري على الارجح كان ينال عقوبة الإعدام .

ومع الوقت كل هذا تغير وبدأت ما تسمي  بجمعية السكري الامريكية في عام 1910 خطواتهم الاولي نحو اكتشاف سبب المشكلة وايجاد العلاج لمرض السكري ، وقتها اعلن إدوارد البرت شاربي شيفر ان السبب يكمن في البنكرياس ، فبنكرياس مريض السكري غير قادر على إنتاج ما اسماه وقتها "بالانسولين"، والانسولين هي مادة كيميائية يستخدمها الجسم لكسر السكر، وهكذا، ينتهى السكر الزائد من الجسم حتى في البول ، ووقتها روج الاطباء لحمية الصوم جنبا إلى جنب مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لمكافحة هذه الفوضى .

وعلى الرغم من كل هذه المحاولات لإدارة الفوضى التي تسمي مرض السكري من خلال النظام الغذائي وممارسة الرياضة، الا انه كانت الناس تتوفي حتما مبكرا ، وفي عام 1921، كان العلماء يقيمون بتجارب على الكلاب المصابين بمرض السكري ، واستطاع وقتها الباحثان الكنديين فريدريك غرانت بانتينغ وتشارلز بست ان يستخرجوا بنجاح الانسولين من الكلاب الصحية، وبعد ذلك قاموا بحقنه في الكلاب المصابة بالسكري لتحسين حالتهم .

وعلى الرغم من حقن الانسولين بدأت في مكافحة مرض السكري بنجاح، الا انه كانت بعض الحالات لا تستجيب لهذا النوع من العلاج، الى ان استطاع العالم هارولد في التمييز اخيرا بين نوعين من مرض السكري في عام 1936، واليوم، يشار إلى هذه التصنيفات عادة باسم "نوع 1" و "نوع 2" .

وهذا بالفعل جعلنا نعلم ان الخطط لوجبة لا يجب ان تكون مملة او رتيبة بعد الان ، فيمكنك ان تقول وداعا للبروكلي على البخار والدجاج المسلوق ونرحب بمجموعة متنوعة من الاطعمة والمأكولات التي تصلح للحمية، و سواء كنت نباتي، او غير نباتي ، فحاول ان تأكل الطعام منخفض الكربوهيدرات .

ما هو المفتاح لنجاح خطة النظام الغذائي لمرض السكري ؟

مراقبة الكربوهيدرات :

الكربوهيدرات هي المواد الغذائية التي تؤثر بشكل كبير علي نسبة السكريات في الدم اكثر من غيرها من المواد الغذائية ، فإذا كان لديك مرض السكري، فمن المهم مراقبة كمية الكربوهيدرات الخاصة بك بحيث يمكنك اكتشاف الاطعمة التي تعمل على افضل وجه مع نسبة السكريات في الدم، فبعض الناس الذين يعانون من مرض السكري يستفيدون كثيرا من اتباع نظام غذائي تكون فيه نسبة الكربوهيدرات ثابتة ، فهذا يعتمد علي انهم يأكلون نفس كمية الكربوهيدرات في نفس الوقت يوميا، فإذا كنت تستفيد من تناول كمية محددة من الكربوهيدرات في وجبات الطعام، في الوقت نفسه كل يوم ، فيجب عليك البدء في تعلم المزيد عن الكربوهيدرات لتنجح في مراقبة الكربوهيدرات ، وذلك عن طريق :

تخزين الخضروات الغير نشوية : ادخال الخضار غير النشوي الي وجبات الطعام الخاصة بك ، يمكن ان تساعد على خفض مجموع السعرات الحرارية لديك ، وهي ايضا تزيد من كمية الالياف، والتي يمكن ان تساعد على تقليل الكوليسترول في الدم وفقدان الوزن .

الحد من تناول الصوديوم : من المعروف ان اتباع نظام غذائي غني بالصوديوم يمكن ان يزيد من خطر الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم)، وهو عامل خطر للغاية يساعد علي الإصابة بامراض القلب، واحترس دائما لان الاشخاص الذين يعانون من مرض السكري معرضون لخطر متزايد للإصابة بمرض القلب، وهنا يأتي الحفاظ على ضغط الدم هو الهدف المهم،  لذا يجب تجنب إضافة الملح إلى طعامك وتعمل علي زيادة كمية الفواكه والخضروات ، ويمكنك البحث عن المواد الغذائية التي هي منخفضة بشكل طبيعي في الصوديوم والتي قد يكون لها آثار إيجابية ضغط الدم .

جعل النظام الغذائي مناسبا لنمط حياتك : يمكنك ان تخطط لخطط غنية بالعناصر المغذية التي تكون مريحة، ولذيذة، وثقافيا سوف تساعدك على إجراء تغييرات طويلة الامد للحفاظ على وزن الجسم وكذلك منع او تأخير مضاعفات مرض السكري ،فيمكنك  بدء تغييرات من خلال وضع اهداف بسيطة، وملموسة وواقعية، فعلى سبيل المثال ، إذا كنت لا تتناول وجبة الإفطار لانك في عجلة من امرك في الصباح، فيجب عليك ان تبدأ في تناول وجبة الإفطار في مكان العمل .

فيجب تعلم كيفية اختيار الخيارات الصحية عند تناول الطعام خارج المنزل او اخذ الطعام معك خارج المنزل لتتناوله ، فاذا لم تكن طاهيا، لذا يمكنك البدأ في تعلم الطبخ، و معرفة المهارات الاساسية وعمل الوصفات البسيطة ، وذلك سيستغرق وقتا لعمل سلوكيات جديدة في حياتك .

الحفاظ على متعة الاكل : يجب ان يكون الاكل بالنسبة لك عملية ممتعة، وتجربة انت شخصيا تحبها كثيرا ، فمثلا وجبة  الغذاء ليس فقط تعتمد علي التذوق ، وانما هي تكتمل متعة مع العائلة ، فالمشاركة عنصر هام للاستمتاع بالطعام ، والمتعة هذه ستجعلك قادر علي تناول الطعام الصحي وان تستمع الي جسمك وتتناول الطعام بانتباه .

البحث عن وصفات متوازنة وبسيطة وتكون ذات مصداقية : في كثير من الاحيان نحن نعرف ما نتناوله من طعام، الا انه ليس لدينا اي فكرة عن كيفية وضع كل ذلك معا ، لذلك البحث عن وصفات متوازنة ستساعدك كثيرا في توجيهك وستجعلك تسيطر علي نظام حياتك ، كما ان هذه الوصفات ستساعدك علي اكتشاف اطعمة لذيذة .

الحصول على مساعدة في اي وقت : إذا كنت تواجه مشكلة في التكيف مع كل هذه المفاهيم او في صنع وجبة خاصة بك، يمكنك وقتها طلب المساعدة ، فإذا كان لديك مرض السكري، يمكنك اللجوء الي الطبيب المعالج لكي يضع لك خطة لوجباتك والتي تكون بدورها مناسبة لاحتياجاتك الغذائية ونمط حياتك واهدافك وثقافاتك .

الاكل الصحي لمرضى السكري يشمل :

* الحد من الاطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر
* تناول وجبات صغيرة موزعة على مدار اليوم
* الحرص حول وقت وكيفية تناول الكربوهيدرات
* تناول مجموعة متنوعة من الاطعمة والحبوب الكاملة والفواكه والخضار كل يوم
* تناول كميات اقل من الدهون
* استخدام كميات اقل من الملح

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading