nav icon

ما هي الاساطير حول معرفة نوع الجنين و مدي صحتها ؟

الكثير من السيدات الحوامل يسمعون كل يوم الكثير من الحكايات عن حول معرفة نوع الجنين سواء كان صبي او فتاة ، فيقول العديد من النساء الكبار في السن انه اذا كان لديك غثيان صباح كل يوم، فمن المؤكد انك حامل في فتاة ، ولكن العديد من هذه الأساطير حتى غريبة الاطوار في التنبؤ بنوع الطفل ، فمنها من يقول ان لون البول من المفترض ان يكون سبب في تحديد جنس الطفل.

ولكن الآن التكنولوجيا الطبية تجعل من الممكن تحديد جنس الجنين مع يقين شبه كامل ، ولكن يأتي السؤال المحير لماذا حكايات هؤلاء الزوجات القديمات لا تزال قائمة حتي الان ما بين الامهات الجدد ، وفي الحقيقة ان الانترنت هو جزء من شائعات الحمل الجارية هذه الايام ، فيمكن للكثير من الاشخاص فهم هذه التعليقات العشوائية بالخطأ ، ولكن مع الاسف ان الكثيرون يأخذون كلام الانترنت علي محمل الجد اكثر من ما يقوله الطبيب.

ما هي الاساطير حول معرفة نوع الجنين و مدي صحتها ؟

فعلى الرغم من حكايات معظم الزوجات عن تخمين جنس المولود ، الا انه من الافضل لكي ان تتأكدي من معرفة مصدر معلوماتك ، فالامهات الجديدة وخاصة أولئك الذين هم حوامل لأول مرة يمكن أن يكونوا عرضة وخصوصا لشائعات الحمل،  واذا كنتي من الذين لا يهتمون بالحصول علي كافة المعلومات فانتي بذلك عرضة لتصديق الاساطير التي تٌقال حول نوع الجنين.

ومن هذه الاساطير التي يمكن ان تصدقها او لا تصدقها :

اسطورة معرفة نوع الجنين الاولي – البطن المنخفضة :

هناك خرافة حول هذه الاسطورة تقول انه في حالة ما اذا كانت بطنك منخفضة فهذا يعني حملك في صبي ، اما إذا كانت بطنك مرتفعة أو واسعة في الوسط، فانتي بذلك حامل في فتاة.

والحقيقة حول هذه الاسطورة تقول ان شكل البطن يأتي نتيجة عضلات وعوامل اخري هي التي تتسبب في شكل البطن المنخفض جنبا إلى جنب مع شكل جسمك ومقدار وزنك التي تكتسبيه خلال فترة الحمل وليس جنس الطفل هو من يتحكم بذلك.

اسطورة معرفة نوع الجنين الثانية -  إيقاع القلب :

هناك خرافة تقول انه إذا كان الطفل قلبه يدق أسرع من 140 نبضة في الدقيقة الواحدة، فقد يكون فتاة. والحقيقة حول هذه الأسطورة تقول انه لا يوجد فروق بالنسبة لضربات القلب ذات صلة بنوع الجنين ، فبالنظر الي العديد من الدراسات التي تؤكد ان قلب الجنين يدق بشكل اسرع بشكل عام خلال من الاسبوع 28 إلى الاسبوع 30 من الحمل بشكل متساوي وان قلب الفتاة لا يدق اسرع من قلب الصبي الا في حالات مرضية خاصة.

اسطورة معرفة نوع الجنين الثالثة -  اختبار البول :

هناك خرافة تقول ان لون البول هو ما يحدد نوع الجنين ، فاذا وضعت مادة كيميائية كاوية كمادة دراينو علي البول وكان لون البول مائل للون الاخضر اذا فالجنين قد يكون صبي ، وهناك اقتراحات لالوان اخري ولكن اللون الأخضر هو واحد من اكثر الالوان شيوعا.

والحقيقة تقول انه لا يوجد أي سبب طبي يوضح تأثير لون البول علي نوع الجنين ، فليس هناك اي تغيير في حموضة أو قلوية الكروموسوم تقول ان هذا صبي أو فتاة.

اسطورة معرفة نوع الجنين الرابعة – اللسان الذي يستطعم الحلويات :

هناك خرافة تقول ان المرأة الحامل التي تتعطش دائما الي اكل الحلويات قد تكون حاملا في صبي ، اما اذا كانت المرأة الحامل تشتهي الأطعمة الحامضة، فهذا دليل علي انها حامل في فتاة.

والحقيقة هي ان هذا الكلام غير منطقي وغير صحيح ، فاذا شعرتي بالحنين الي الحلويات أو غيرها من المواد الغذائية الاخري ، فهذا على الأرجح بسبب الهرمونات المتغيرة وقوة حاسة الشم لديك.

اسطورة معرفة نوع الجنين الخامسة – غثيان الصباح يبين نوع الجنين :

هناك خرافة تقول انه إذا كان لديك غثيان صباح كل يوم، فانتي حامل في فتاة.

وفي الحقيقة ان هذه الأسطورة قد يكون لها بعض الحقيقة ، فقد وجدت الدراسات أن النساء اللواتي لديهن شكل حاد من غثيان الصباح والذي يدعي التقيء الحملي هم بالفعل أكثر عرضة لولادة الإناث ، والسبب هو ان تميل مستويات هرمون الحمل الي فعل ذلك مما يؤدي إلى غثيان الصباح، والذي يكون أعلى في الأمهات الحوامل بأطفال إناث.

ولكن من الممكن ان المرأة الحامل يمكن أن تكون بالتأكيد لديها غثيان الصباح، وهي حامل في صبي ، لذلك لا يمكنك الاعتماد على كونها فتاة إذا كنتي تعانين من غثيان الصباح .

* واخيرا معرفة نوع الجنين بالطريقة الصحيحة  :

تعتبر الموجات الفوق صوتية هي واحدة من الطرق الدقيقة للتنبؤ سواء كنتي تحملين في صبي أو فتاة ، وعادة ما يتم عمل هذه الموجات ما بين الأسابيع 18-20 من الحمل ، ويجب ان يقوم بها متخصص لكي يكون لديه خبرة ودراية بمعرفة العديد من الاشياء بخصوص الجنين ، واذا كان يريد الطبيب المتخصص رؤية ما اذا كان الجنين صبي ام فتاة فيجب ان يحصل على عرض جيد بين ساقي طفلك ، فهو يستطيع ان يقول لكي نوعية الجنين بنسبة تصل من 80٪ إلى 90٪ من حيث الدقة.

وايضا يمكن للطبيب أخذ عينات من الزغابة المشيمية ، فمن خلالها أيضا يمكن تحديد جنس طفلك مع وجود درجة عالية من الدقة، ولكن هذه التجارب عادة ما تكون مخصصة للحالات التي يكون فيها الطفل لديه اضطراب وراثي أو اضطراب صبغي، مثل متلازمة داون .

كما ان اختبارات الحمض النووي للأم من خلال الدم يمكن أيضا الكشف بدقة عن جنس المولود، ولكن لا تلجأ اليها العديد من الامهات الحوامل بسبب تكلفتها العالية، وهذه الاختبارات تستخدم فقط في المختبرات المتخصصة، وليست من الاختبارات التجارية.

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading