nav icon

14 من النباتات الصحراوية المناسبة في حديقتك بالصور

للوهلة الأولى، قد تبدو الصحراء وكأنها مساحة لا نهاية لها من الأرض التي لا حياة لها، ولكنها في الواقع موطن لمئات الأنواع من النباتات الصحراوية، بما في ذلك مجموعة متنوعة من الزهور البرية والصبار والأشجار والشجيرات والأعشاب، وتأتي النباتات الصحراوية في مجموعة متنوعة من الألوان والأشكال والأحجام نابضة بالحياة وفريدة من نوعها بحيث يمكنها تحويل المناظر الطبيعية إلى أعمال فنية حية.

 

وسواء كنت ترغب في تحويل الفناء الخلفي الخاص بك إلى واحة صحراوية أنيقة، أو كنت تبحث فقط عن خيارات المناظر الطبيعية الأكثر ملاءمة للجفاف، فهذا هو الوقت المثالي لتعلم معرفتك بالمساحات الخضراء في الصحراء، وفيما يلي 13 من أكثر النباتات الصحراوية شيوعا لتلبية احتياجاتك في المناظر الطبيعية في الجنوب الغربي.

 

14- اليكة منحنى الأوراق من النباتات الصحراوية :

اليكة منحنى الأوراق من النباتات الصحراوية

نبات اليكة منحنية الأوراق هي واحدة من أكثر النباتات الصحراوية انتشارا، مع أكثر من أربعين نوعا معروفا، ولا ينتهي جاذبيته المرئية بحزمه الحيوية من الرماح الخضراء الزاهية، وكعضو في عائلة الأغاف سوف تتجعد أوراقه تحته مع نمو النبات، كما أنه سيزهر أزهارا عطرة، وعندما يتعلق الأمر برعاية نبات اليكة، فإن الأمر يتطلب القليل من العناية، ولكن صرف الماء ضروري.

 

13- الصبار البرميلي الذهبي من النباتات الصحراوية :

الصبار البرميلي الذهبي من النباتات الصحراوية

يجعل الشكل المستدير القصير والفريد للصبار البرميلي الذهبي إضافة مذهلة بصريا لأي تصميم أفقي، ومن بين العديد من أنواع الصبار يعمل هذا النوع من النباتات الصحراوية بشكل جيد كجزء من حديقة صخرية (أو أي تصميم طبيعي مائل هندسيا حقا) بفضل شكله الكروي ولكن لا تلصقه كثيرا، وعلى مر السنين قد يتغير شكل الكرات الأرضية وتتحول إلى أسطوانات مع نمو النباتات، ويمكن أن يظهر هذا الصبار بظلال متعددة من اللون الأخضر مع أشواك بدرجات مختلفة من اللون الأصفر، حيث تتفتح الأزهار الصفراء الزاهية العرضية من قممها.

 

12- نبات الشبح الغض من النباتات الصحراوية :

نبات الشبح الغض من النباتات الصحراوية

من المحتمل أنك رأيت هذا النوع من النباتات الصحراوية الغضة منخفضة الصيانة تظهر بشكل متكرر في المناطق الخارجية ذات المناظر الطبيعية الجيدة مؤخرا، حيث يظهر الشكل الذي يشبه الوردة لنبات الشبح ولا يجب الخلط بينه وبين الغليون الهندي، والذي يطلق عليه أيضا إسم نبات الشبح، وفي مجموعة كبيرة من الأحجام، وعلى الرغم من أن لونه يغلب عليه اللون الأخضر المترب إلا أن هناك أوقاتا يكون فيها لون الوريدات بلون وردي مناسب حول الحواف، ويعتبر نبات الشبح رائعة للحدائق الصخرية، على طول الممرات كحدود للحديقة أو منسقة في المزارع.

 

11- نبات المجداف من النباتات الصحراوية :

نبات المجداف من النباتات الصحراوية

غالبا ما يشار إليه بإسم نبات المجداف، وهذه النباتات الصحراوية النضرة تحمل عددا من الأسماء الغريبة بما في ذلك الفطيرة الحمراء وفلابجاك وملفوف الصحراء، ويشير اللون الأحمر"في الفطيرة الحمراء إلى اللون حول حواف كل ورقة والذي ينتشر ويكثف تحت التعرض الكامل للشمس، وهذه النباتات الصحراوية منخفضة المياه وهي أيضا منخفضة الصيانة وتتطلب الحد الأدنى من العناية من أجل الإزدهار، وبفضل قدراته على تغيير اللون، ويمتلك نبات المجداف القدرة على إضافة بقع حمراء مثيرة إلى أي تصميم للمناظر الطبيعية الصحراوية.

 

10- صبار ذيل الثعلب من النباتات الصحراوية :

صبار ذيل الثعلب من النباتات الصحراوية

عند التسوق لشراء النباتات الصحراوية، ستجد أن العديد من أنواع الأغاف موجودة، ولكن صبار ذيل الثعلب هو النوع الذي يزداد شعبيته، وهذا بلا شك بفضل الطريقة التي انفجرت بها أوراق النبات المنحنية اللطيفة من الأرض مثل الألعاب النارية، وعندما تنمو بالكامل ستلتف الأوراق لأسفل بينما تنمو ساق كبيرة (مغطاة بأزهار صغيرة) من مركز النبات وتملأ القاعدة مجموعات ضيقة من أزهار الورد، ويمكن القول إن أفضل ميزة لصبار الثعلب هي أنه على عكس العديد من الأنواع الأخرى، وإنه معمر مما يعني أنه دائم ويبدو جيدا إلى حد كبير على مدار السنة.

 

9- عشب الريش المكسيكي من النباتات الصحراوية :

عشب الريش المكسيكي من النباتات الصحراوية

تعتبر الشفرات الرقيقة لعشب الريش المكسيكي رائعة لخلق جو سحري يشبه الشاطئ، وهذه النباتات الصحراوية هي أحد الأسلحة السرية لتصميم المناظر الطبيعية، ونظرا لأنها عشب ازرعه بحذر لأنه سينمو وينتشر بسهولة، بالإضافة إلى ذلك يعتبر عشب الريش المكسيكي من عشب الزينة، ويحتوي النبات على بنية جذرية أكثر تعقيدا بكثير من العشب العادي مما يعني أنه ليس من السهل التخلص منه.

 

8- نبات اليشم من النباتات الصحراوية :

نبات اليشم من النباتات الصحراوية

يقع نبات اليشم في مكان ما بين شجرة وزهرة وشجيرة، ويشار إليه أحيانا بإسم أشجار الصداقة، وعادة ما يكون بحجم وشكل شجيرة صغيرة، وخلال فصلي الخريف والشتاء يتم حجب الأوراق الخضراء الشمعية لنبات اليشم مؤقتا بوفرة من الزهور البيضاء (الوردية قليلا) في الإزهار، وبإعتباره نباتا مقاوما للجفاف لا يتطلب اليشم الكثير من الماء ولكنه يحب أشعة الشمس، وهو من النباتات الصحراوية الرائعة.

 

7- نبات كاتي المشتعل من النباتات الصحراوية :

نبات كاتي المشتعل من النباتات الصحراوية

يعرف ابن عم نبات المجداف هذا بإسم نبات كاتي المشتعلة وهو من النباتات الصحراوية التي تمتلك ألوان عديدة وتوفر أزهارا زاهية ومنتفخة تدوم طويلا عندما تتفتح، وهذه النباتات الصحراوية رائعة لإضافة ألوان زاهية ثابتة إلى المناظر الطبيعية الصحراوية، وعندما لا تكون في حالة إزدهار يكون نبات كاتي المشتعل لديه أوراق خضراء مسطحة ومنحنية تشبه (لكنها أكبر من) نباتات المجداف، وعندما تتفتح أزهاره، تتفتح أزهاره المكتظة ببقعة عملاقة من الألوان.

 

6- الألوفيرا من النباتات الصحراوية :

الألوفيرا من النباتات الصحراوية

مع عدد لا يحصى من الإستخدامات الطبية، تعد الألوفيرا إضافة متعددة الإستخدامات بشكل خيالي لأي تصميم للمناظر الطبيعية، وعلى الرغم من أنه غالبا ما يتم الخلط بينه وبين الصبار، إلا أن الصبار ينتمي في الواقع إلى عائلة مختلفة تماما من العصارة، ويحدث فقط أن تنمو إلى أشكال تشبه الصبار من وقت لآخر، ويمكن أن تختلف الرعاية المطلوبة بناء على حجم ونوع نبات الألوفيرا الخاص بك، ونظرا لأن أوراقه الألوفيرا مليئة بالفعل بكل هذا الخير، تحتاج نباتات الألوفيرا إلى الري بإعتدال.

 

5- مريمية تكساس من النباتات الصحراوية :

مريمية تكساس من النباتات الصحراوية

قد تكون أزهار مريمية تكساس الملونة صغيرة ولكنها قوية، وبالنسبة لغالبية العام، يبدو أن مريمية تكساس عبارة عن شجيرة خضراء متواضعة، ولكنها تأتي في فصل الصيف وتغطي أزهارها الصغيرة بظلال من اللون الأرجواني والأزرق، حيث ستبقى خلال الخريف، ومثل المريمية الصحراوية الأخرى لن تحتاج مريمية تكساس إلى التقليم ويكون أداء هذه النباتات الصحراوية أفضل في التعرض لأشعة الشمس الكاملة.

 

4- الأجراس الصفراء من النباتات الصحراوية :

الأجراس الصفراء من النباتات الصحراوية

تنمو هذه الزهور المشرقة والمشمسة بسرعة وتتفتح بوفرة، وتسمى الأجراس الصفراء بشكل مناسب لشكلها ولونها الأصفر، وهي أزهار برية ذات أزهار صفراء نابضة بالحياة على شكل جرس، وتختلف اعتبارات العناية بنبات الأجراس الصفراء (مثل الري والتقليم) بإختلاف المناخ، ولكنه من النباتات الصحراوية التي تتطلب جميعها التعرض لأشعة الشمس.

 

3- فرشاة الزجاجة من النباتات الصحراوية :

فرشاة الزجاجة من النباتات الصحراوية

تنتج هذه النباتات الصحراوية أزهارا فريدة تحمل أزهارها تشابها مذهلا مع فرش الزجاجة، وإن الإزهار غير المعتاد لنبات فرشاة الزجاجة (والذي يشار إليه أيضا بإسم شجرة الفرشاة على الرغم من أنه ينمو في شكل شجيرة أيضا) يلفت الأنظار على الفور ويجذب الطيور الطنانة بالإبر ذات الألوان الزاهية التي تشكل الزهرة، وتحتوي مجموعة نباتات فرشاة الزجاجة المتنوعة التي تستخدم غالبا لتنسيق الحدائق على أزهار ذات لون أحمر فاتح ومع ذلك توجد أنواع أخرى من نباتات فرشاة الزجاجة بأشكال مختلفة.

 

2- الجهنمية من النباتات الصحراوية :

الجهنمية من النباتات الصحراوية

يشاهد هذا النبات أحد أنواع النباتات الصحراوية سريع النمو في جميع أنحاء البحر الأبيض المتوسط مشهدا متكررا في مجموعة من الألوان، وأشهرها اللون الأرجواني، وتنمو الجهنمية في أشكال برية جميلة في بعض الأحيان على شكل شجيرات أو كروم أو حتى غطاء أرضي، وبالصبر والتدريب من الممكن أيضا إنشاء شجرة الجهنمية.

 

1- بالو فيردي من النباتات الصحراوية :

بالو فيردي من النباتات الصحراوية

تشتهر شجرة الصحراء الشهيرة بالو فيردي بجذعها الأخضر المذهل وزهورها الصفراء الزاهية، والجذع الأخضر يرجع إلى وجود الكلوروفيل، ونظرا لوجود الكثير من الكلوروفيل في الجذع يحدث الكثير من عملية التمثيل الضوئي للشجرة هناك، وهناك نوعان شائعان من هذه النياتات الصحراوية، بالو فيردي الأزرق الذي يحتوي على جذع أخضر مزرق، وبالو فيردي التل الذي يحتوي على جذع أصفر وأخضر.

 

ويعد نبات بالو فيردي النبات الراعي لصبار ساجوارو حيث يوجد النوعان غالبا في نفس المناطق، وفي الصحراء البرية تلعب الشجرة دورا رئيسيا في إنجاب حياة نباتية جديدة لأنها توفر الظل الضروري والحماية لنمو صبار ساجوارو الصغير وغيره من النباتات الصحراوية المعرضة للخطر، وفي محيط الحديقة يشكل نبات بالو فيردي نقطة محورية ملفتة للنظر وهو خيار شائع لتنسيق الحدائق.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading