nav icon

معلومات رائعة عن الحمار الوحشي بالصور

يعد الحمار الوحشي ببنيته المألوفة التي تشبه الحصان ونمطه الشريطي المميز بالأبيض والأسود من بين أكثر الثدييات شهرة، والحمار الوحشي يعيش في كل من السهول والجبال في أفريقيا، ويتسلق الحمار الوحشي الجبلي أكثر من 6000 قدم، ويصل حجم الحمار الوحشي جريفي والسهلي 8.9 قدم، والحمار الوحشي الجبلي 7.7 قدم، كما يصل وزن الحمار الوحشي السهلي وحمار جريفي حوالي 850-880 رطل، والحمار الوحشي الجبلي 620 رطل، ويعيش الأنواع ما بين 10-11 عاما.

 

وصف الحمار الوحشي :

الحمار الوحشي

الحمار الوحشي عضو في جنس الخيليات، والذي يشمل أيضا الحمير والخيول، وهناك ثلاثة أنواع من الحمار الوحشي الحمار الوحشي السهلي، والحمار الوحشي جريفي والحمار الوحشي الجبلي، والإختلافات التشريحية بين أنواع الحمر الوحشية قليلة إلى حد ما، وبشكل عام الحمار الوحشي الجبلي أصغر وله إختلافات تطورية مرتبطة بالعيش في الجبال.

 

والحمار الوحشي الجبلي له حوافر صلبة مدببة مناسبة تماما للتجول على المنحدرات ولديه ثنيات واضحة ثنية فضفاضة من الجلد تحت الذقن ترى غالبا في الماشية وهو ما لا يفعله الحمار الوحشي السهلي جريفي، وهناك أنواع مختلفة من الحمير بما في ذلك الحمار البري الأفريقي لديها بعض الخطوط، ومع ذلك فإن الحمار الوحشي هو أكثر أنواع الخيليات المخططة بشكل مميز.

 

أنواع الحمار الوحشي :

الحمار الوحشي

لكل نوع من أنواع الحمار الوحشي نمط شريطي فريد على غلافه مما يوفر للباحثين طريقة سهلة لتحديد الأفراد، والحمار الوحشية جرافي له شريط كثيف أسود كثيف الشعر على ردفه يمتد باتجاه الذيل وعنق أعرض من الأنواع الأخرى من الحمر الوحشية مع البطن الأبيض، وغالبا ما يحتوي الحمار الوحشي السهلي على خطوط ظل (خطوط ذات لون أفتح تظهر بين الخطوط الداكنة).

 

ومثل الحمار الوحشي جرافي بعض الحمير الوحشية للسهول لها بطن أبيض، ويصل حجم الحمار الوحشي جريفي والسهلي 8.9 قدم، والحمار الوحشي الجبلي 7.7 قدم، كما يصل وزن الحمار الوحشي السهلي وحمار جريفي حوالي 850-880 رطل، والحمار الوحشي الجبلي 620 رطل، ويعيش الأنواع ما بين 10-11 عاما.

 

موطن وموئل الحمار الوحشي :
يعيش معظم أنواع الحمار الوحشي في السهول والسافانا القاحلة وشبه القاحلة في إفريقيا، والحمار الوحشي السهلي وجريفي لها مناطق مختلفة ولكنها تتداخل أثناء الهجرة، ومع ذلك يعيش الحمار الوحشي الجبلي في الجبال الوعرة في جنوب إفريقيا وناميبيا، والحمار الوحشي الجبلي متسلق ماهر ويسكن المنحدرات الجبلية حتى ارتفاع 6500 قدم فوق مستوى سطح البحر، وجميع الحمير الوحشية متنقلة للغاية وقد تم تسجيل الأفراد للتحرك لمسافات تزيد عن 50 ميلا، ويعد هجرة الحمار الوحشي في السهول أطول هجرة برية للحياة البرية وهي مسافة هائلة تصل إلى 300 ميل بين السهول الفيضية لنهر تشوبي في ناميبيا ومنتزه نكساي بان الوطني في بوتسوانا.

 

سلوك الحمار الوحشي والنظام الغذائي :

الحمار الوحشي

بغض النظر عن موائله فإن جميع أنواع الحمار الوحشي كلها مغذيات رعي تحتاج إلى استهلاك كميات كبيرة من الأعشاب يوميا، وهم أيضا لديهم هجرة كاملة وتهاجر موسميا أو على مدار السنة اعتمادا على تغيرات الغطاء النباتي الموسمي والموئل، وغالبا ما يتبعون الأعشاب الطويلة التي تنمو بعد هطول الأمطار ويغيرون أنماط هجرتهم لتجنب الظروف المعاكسة أو العثور على موارد جديدة.

 

يعيش الحمار الوحشي في الجبال والسهول في مجموعات عائلية، وتتكون عادة من فحل واحد والعديد من الأفراس، وذريتهم الصغار، وتوجد أيضا مجموعات غير متكاثرة من العزاب والمهرات، وخلال أجزاء من العام تتحد مجموعات الحريم والعازبين معا وتتحرك كالقطعان، ويتم تحديد توقيتها واتجاهها من خلال التغيرات النباتية الموسمية في الموائل.

 

سيدافع الذكور المتكاثرون عن مناطق مواردهم (الماء والغذاء) التي تتراوح بين ميل واحد و 7.5 ميل مربع ويمكن أن يصل حجم النطاق المحلي للحمار الوحشي غير الإقليمي إلى 3800 ميل مربع، وذكور الحمار الوحشي في السهول تصد الحيوانات المفترسة بركلها أو عضها ومن المعروف أنها تقتل الضباع بركلة واحدة.

 

تكاثر الحمار الوحشي :

الحمار الوحشي

تنضج أنثى الحمار الوحشي جنسيا في سن الثالثة وتلد ما بين اثنين وستة ذرية على مدى حياتها، وتتراوح فترات الحمل بين 12 و 13 شهرا، واعتمادا على الأنواع تلد الأنثى المتوسطة مرة كل عامين تقريبا، وخصوبة الذكور متغيرة أكثر بكثير، ويتم لعب الإقتران الإنجابي بشكل مختلف للأنواع المختلفة، فبينما تمارس الحمير الوحشية الجبلية والسهول استراتيجية الحريم الموضحة أعلاه لا تنضم إناث الحمار الوحشي جريفي إلى الذكور في الحريم.

 

وبدلا من ذلك، فإنها تشكل روابط فضفاضة وعابرة مع العديد من الإناث والذكور الآخرين وتتجمع الإناث من حالات التكاثر المختلفة نفسها في مجموعات تستخدم موائل مختلفة، ولا يتحالف الذكور مع الإناث، وإنهم ببساطة ينشئون مناطق حول المياه، وعلى الرغم من هيكل الحريم المستقر طويل الأجل غالبا ما تتحد الحمير الوحشية في السهول في قطعان، وتشكل مجموعات متعددة الذكور أو أحادية الذكور مما يوفر فرصا لتعدد الزوجات للذكور وفرص تعدد الأزواج للإناث.

 

هل الحمار الوحشي مهدد بخطر الإنقراض ؟

الحمار الوحشي

تم إدراج الحمار الوحشي جريفي من قبل الإتحاد العالمي لحفظ الطبيعة على أنه مهدد بالإنقراض، والحمار الوحشي الجبلي ضعيف، والحمار الوحشي في السهول بالقرب من التهديد، وقد جاب الحمار الوحشي ذات مرة جميع الموائل في إفريقيا بإستثناء الغابات المطيرة والصحاري والكثبان الرملية، وتشمل التهديدات التي تواجههم جميعا فقدان الموائل الناتجة عن الجفاف المرتبط بتغير المناخ والزراعة والإضطرابات السياسية المستمرة والصيد.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading