معلومات مدهشة عن ريش الطيور بالصور

يشاركنا الحياة حوالي 400 مليار طائر حول الكوكب، ولكل من هذه الطيور طبقة وفيرة من الريش، ويختلف عدد الريش بين الطيور، ولكن الأصعب هو فهم ريش الطيور الغني بالألوان والأنماط والأشكال، وتحقق من هذا الريش من خلال مجموعة متنوعة من الريش، ومما يثير الإعجاب قصة تطور ريش الطيور، وكيف ينمو على جسم الطيور، والوظائف المتعددة التي تخدمهم، وهنا بعض الحقائق عن ريش الطيور.

 

1- الطيور هي الحيوانات الوحيدة ذات الريش، فقد تطير الكائنات الأخرى مثل الخفافيش، والبعض يضع بيضا مثل السحالي، والبعض يبني أعشاشا مثل السناجب، ولكن لا يوجد لديها ريش الطيور، وبهذه الطريقة تعتبر الطيور فريدة من نوعها.

 

2- الريش لم يبدأ مع الطيور، فيعتقد العلماء الآن أن معظم الديناصورات تحتوي أيضا على ريش (أو على الأقل زغب ريشي)، بما في ذلك الديناصور ريكس، وهذا يعني أن الطيور هي في الواقع ديناصورات العصر الحديث، وفي البداية، ربما كان ريش الطيور لعزلها عن البيئة الخارجية أو الزخرفة أكثر منه للطيران، ولكن مع تطور الديناصورات إلى طيور اليوم، تطور دور ريش الطيور أيضا لمساعدتهم على الإرتفاع والتحليق.

3- يختلف عدد ريش الطيور بشكل كبير حسب أنواع الطيور، وبشكل عام، تضم الطيور المغردة الصغيرة ما بين 1500 و 3000 ريشة، والنسور والطيور الجارحة لديها من 5000 إلى 8000 ريشة، بينما البجع لديها ريش يصل إلى حوالي 25000، وتحتوي الطيور الطنانة على أقل عدد من الريش يصل إلى 1000 ريشة، في حين أن طيور البطريق ربما تكون أكثر الأنواع ريشا مع حوالي 100 ريشة لكل بوصة مربعة.

 

4- يمكن لريش الطيور أن تزن أكثر من الهيكل العظمي للطيور، وينطبق ذلك بشكل خاص على الطيور التي تطير، والتي لديها عظام أخف (معظمها جوفاء) لإبقائها محمولة جوا، وفي بعض الأنواع يمثل الهيكل العظمي للطيور 5 % فقط من إجمالي وزن الجسم، مما يعني أن ريشهم يمثل جزءا كبيرا من باقي الجسم.

5- يشترك ريش الطيور في تشابهات مع الشعر البشري، فريش الطيور مصنوعة من نفس البروتين الليفي المسمى بالكيراتين (وهو أيضا العنصر الرئيسي في الأظافر والقرون والأظافر)، والذي يخرج من البصيلات في الجلد، ومع ذلك، ريش الطيور أيضا مختلف بشكل واضح، وعلى عكس الشعر، يتفرعون إلى هياكل معقدة تشبه الأشجار، وأكثر الريش تعقيدا لديه عمود مجوف، والذي يفرز فروعا من الشعر، والتي تنقسم إلى مزيد من القطع المتفرعة الصغيرة، وهذه التعشيق ينشيء معطف أنيق وديناميكية هوائية وشكل مناسب.

 

6- مناورة ريش الطيور عبر عضلات صغيرة في بصيلاتها، حيث تشكل هذه العضلات شبكة في جميع أنحاء جلد الطيور، مما يسمح لها بنشر ريشها لعرض التزاوج، وتقريبها معا لتشكيل سد محكم ضد درجات حرارة التجمد، وتهوية ريش الجناح الخاص بها لتعزيز مساحة السطح لتحسين الطيران.

 

7- ريش الطيور يأتي في سبعة أنواع مختلفة، وتشمل فئات الريش ريش الجناح، وريش الذيل، وريش الكنتور الذي يغطي جسم الطائر وتحديد شكله، وريش الفلوب (الحسي)، والريش شبه السميك الموجود أسفل ريش الكنتور لتوفير بعض الإنعزال، وريش أسفل يوفر المزيد من العزل، وريش خشن على الرأس الذي يحمي عيون الطائر ووجهه.

 

8- ريش الطيور يعزز الطيران، فمعظمنا يعتبر هذا أمرا مفروغا منه، ولكن ريش الجناح حقا إيروديناميكي بشكل عجيب، حيث أن ريش الطيور يتميز بأنه خفيف الوزن ومرن ولكنها أيضا صلب بدرجة كافية لمساعدة الطيور على الإرتفاع عن الأرض، والتحليق في السماء، والغوص بسرعات في الهواء، والهبوط على أغصان الأشجار الوهمية، وكل نوع من الطيور لديه فقط مجموعة ريش وشكل جناح مناسب لاحتياجات الطيران الخاصة به.

 

9- ريش الطيور يفعل أكثر بكثير من مساعدة الطيور في الطيران، فكر في الريش كبدلة متعددة الوظائف وهو نوع من معطف المطر، وواقي من الشمس، وسترة شتوية، ودروع وزينة عصرية في آن واحد، ولا يحمي ريش طيور من العناصر والشوك والحشرات فحسب، بل يصد المياه أيضا، ويوفر التمويه ويساعد الطيور على جذب الرفيق من خلال عروض جذابة.

10- يستخدم أحد أنواع الطيور الريش لحمل المياه، وذكر القطا المتوج هو أحد سكان المناطق الصحراوية في جنوب غرب إفريقيا، والذي يحمل الريش البطني المتخصص بملءالمياه ويعيدها إلى العش كي تشرب فراخه.

 

11- أطول ريش يوجد لدى الطيور هو ريش الذيل الذي ينتمي إلى ديوك أوناغادوري، ويمكن لهذه الدجاجات المنزلية التي تربى في اليابان أن يصل طول ذيولها إلى 10 أمتار (32 قدما).

 

12- ريش الطيور يحصل على ألوانه بطرق متعددة الأوجه، وطريقة واحدة هي عبر الأصباغ، وإحدى الصباغ يسمى الميلانين، وينتج ريش بني داكن أو أسود، ومن المثير للاهتمام، أن ريش الطيور الذي يحتوي على الميلانين أقوى وأكثر مقاومة للتآكل والتدهور البكتيري، ومجموعة أخرى من الصباغ تسمى البورفيرينات (الأحماض الأمينية المعدلة) تنتج ألوانا حمراء وبنية ووردية وخضراء، وتوفر المجموعة الثالثة من الأصباغ تسمى الكاروتينات درجات اللون الأحمر والبرتقالي والأصفر، وفي هذه الحالة، يضاف اللون إلى الريش عندما تستوعب الطيور نباتات تحتوي على الكاروتينات أو الحيوانات التي أكلتها، وعلى سبيل المثال، يحصل طيور النحام على لونه الوردي من تناول الطحالب والقشريات التي تحتوي على الكاروتينات.

 

13- هناك نوع واحد على الأقل من الطيور يغني بجناحيه، حيث يقوم طائر مناكين الذكور بفرك الريش المتخصص في الجناح بسرعات فائقة مثل الصراصير، وينتج عن ذلك الاهتزاز صوتا يشبه الكمان الغرض منه لجذب الإناث.تستدبل الطيور ريشها بإنتظام، ويطلق عليه فقد الريش، وهي الطريقة التي تتعامل بها الطيور مع الريش العادي الذي تدهور تدريجيا، واعتمادا على الأنواع، قد تتخلص الطيور من كل ريشها البالي أو التالف أو بعضها بطريقة متداخلة لإفساح المجال أمام ريش جديد، ويحدث ذلك عادة مرة واحدة في السنة، ولكن بعض الأنواع تلقي الريش أكثر من مرة.

كتب : `ذات الهمة

مواضيع مميزة